متخصص بالشأن الفلسطيني

إعتراض صواريخ حزب الله سيكلف “إسرائيل” 1.3 مليار دولار يومياً

 

لا يزال كابوس تهديد الصواريخ من الشمال، يراود كل ذي شأن في “إسرائيل” من سياسيين وعسكريين ومحللين، حيث بات الحديث عن الجبهة الشمالية مرتبط بكيفية مواجهة الدمار الكبير الذي سوف تخلفه صواريخ محور المقاومة في الداخل الإسرائيلي، عدا عن التكلفة الباهظة لمواجهتها واعتراضها.

وفي هذا السياق، أشار المهندس الإسرائيلي “دان روغل” من شركة رفاييل للصناعات العسكرية الإسرائيلية، في مقال له نشر في موقع “news1” العبري، إلى أنهناك استنتاج مهني يثبت أن “إسرائيل” ليست جاهزة لمواجهة التهديد الصاروخي القادم من الشمال، وأن هذه قضية أمنية من الدرجة الأولى ويجب على السياسيين الجدد في “إسرائيل” ولا سيما الأمنيين منهم التعبير عن رأيهم في هذا الموضوع.

وبحسب المهندس العبري، فإن النهج السائد في المؤسسة العسكرية الإسرائيليةو، في معاهد البحوث المختلفة ووسائل الإعلام، هو أن قطاع غزة هو أكثر الأماكن اضطراباً واشتعالاً، ولكن في الواقع، فإن أخطر منطقة هي الشمال، حيث تشكل عشرات الآلاف من الصواريخ (خاصةً لبنان، ولكن أيضًا من سوريا والعراق وحتى إيران) تهديدًا خطيرًا للبلاد.

واعتبر روغل، أن الجدل الكبير الذي أثاره الجنرال (القاضي) بريك في المؤسسة الأمنية يتعلق بالتأهب والاستعداد للقوات البرية للجيش الإسرائيلي وليس حول قدرة الجيش الإسرائيلي على التعامل بشكل صحيح مع تهديد الصواريخ من الشمال.

ويضيف روغل، أنه لعدة سنوات، الرأي العام السائد هو أن “إسرائيل” لديها قدرة دفاعية متعددة المستويات لاعتراض الصواريخ والصواريخ، متسائلاً إن كان هذا صحيحاً؟ هل يمكن لشعب “إسرائيل” أن يضع ثقته في القوات الجوية وفي نظامها الدفاعي المتعدد المستويات من صواريخ اعتراضية، عدا عن الخسائر التي سوف تتكبدها دولة إسرائيل؟، ويجيب روغل بأن هذا غير صحيح.

وقدم المهندس العبري سببين من أجل إثبات أن “إسرائيل” غير مستعدة للتعامل مع الصواريخ القادمة من الشمال، وأنه يجب ألا تعتمد فقط على سلاح الجو الإسرائيلي والأنظمة الدفاعية المتعددة المستويات للصواريخ المعترضة.

السبب الأول بحسب روغل، يعتمد على الحقائق التي تأتي من المؤسسة الأمنية نفسها، والذي في جوهره، أنه لم يكن لدى “إسرائيل”، ولن يكون لديها ما يكفي من الصواريخ لاعتراض كمية كبيرة من الصواريخ التي يطلقها العدو كل يوم وليلة على أراضيها، على شكل صليات وبوتيرة سريعة، حيث سيتم يومياً، إطلاق أكثر من 2000 صاروخ للعدو لمسافات مختلفة، جزء كبير منها سوف يسقط في منطقة مفتوحة، ولكن بضع مئات منها (معظمها من الصواريخ الموجهة بواسطة نظام GPS) يجب أن يتم اعتراضها، وكل صاروخ معادٍ بحاجة إلى صاروخي اعتراض لإسقاطه.

والثاني هو التكلفة المالية، حيث إن التقديرات بأن “إسرائيل” ستطلق أكثر من 1400 صاروخ اعتراضي يوميًا في الحرب المقبلة، حيث تصل تكلفة يوم القتال الواحد إلى أكثر من 1.3 مليار دولار كثمن للصواريخ الدفاعية التي سيتم إطلاقها لاعتراض الصواريخ المعادية، أي أن تكلفة 10 أيام من الحرب ستكون 15 مليار دولار (بدون كل نفقات الحرب الأخرى)، فكيف إذا ما استمرت المعركة إلى أكثر من 30 يوماً.

ويختم روغل، بأنه يعتقد أن هذه القضية ربما تكون الأكثر أهمية بالنسبة لأمن “إسرائيل”، قائلاً، “أتوقع، ولا سيما من رؤساء الأركان الثلاثة، ومن نتنياهو، أن يشرحوا للناخبين كيف يعدونهم بالنوم بهدوء أثناء الليل ضد تهديد الصواريخ الشمالية، وليس بالدعايات والكليشيهات”.

 

آخر الأخبار
عبد المجيد: في اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، الmقاومة والاnتفاصةالشعبية الفلسطينية ستغير... سورية وسفراء إيران وكوبا وفلسطين وبحضور قادة وممثلي الفصائل والفعاليات الفلسطينية يؤكدون دعمه وتضامن... وقائع لقاء شامل للأسد مع باحثين وإعلاميين: سوريا تنتظر أفعال الآخرين لا أقوالهم فقط جبهة النضال تهنئ قيادة الحزب السوري القومي الاجتماعي بالذكرى ال 90 لتأسيس الحزب عملية القدس المزدوجة: الاحتلال يُقِّر بإخفاقٍ مُدوٍّ لمؤسساته الأمنيّة والتحقيقات بطريقٍ مسدودٍ والإ... إصابة 10 أشخاص ومقتل 4 مستوطنين جراء انفجارين قرب محطتي حافلات عند مدخل مدينة القدس عناصر من الجهاد الإسلامي خطفوا جثة إسرائيلي لقيّ مصرعه بحادث سير في وثيقة مسربة.. شهادة العقيد عبد المنعم أبو سردانة..هل اتخذ قرار التخلص من عرفات باجتماع شرم الشيخ؟ فلسطين في المونديال".. فلسطين ستكون حاضرة بأعلامها وقضيتها يرويها شباب أخذوا على عاتقهم المسؤولية في... وفد القيادة المركزية لتحالف القوى الفلسطينية يلتقي الرفيق المهندس هلال الهلال الأمين العام المساعد ل... القضية الفلسطينية والتطورات الراهنة إقليمياً ودولياً ” المخاطر والـتحديات ” ندوة سياسية حوارية في جم... عن تطورات المشهد الفلسطيني الراهن: د. إبراهيم علوش استهداف ناقلة نفط يمتلكها الملياردير"الإسرائيلي"عيدان عوفر بتفجير طائرة مسيرة في "خليج عُمان فصائل المقاومة الفلسطينية بدمشق تشارك الجزائر في حفل الاستقبال بالذكرى ال٦٨ للثورة التحريرية جيشٌ الإحتلال ينهب نفسه؟ سرقوا دبابّةً والضباط والجنود بسباتٍ عميقٍ.. فضيحةٌ مُجلجلةٌ: اقتحام معسكر ... اتفاق القرن الذي تقدم به نتنياهو الى امريكا والعرب لحل القضية الفلسطينية-دولة فلسطينية كونفدرالية مع... ذكرى "إعلان الإستقلال" الوهم..حالة فريدة وغير مفهومة،ومغايرة لكل تجارب الامم والشعوب في العالم "تفاصيل سقوط طائرة إسرائيلية بدون طيار أصحاب الكهف" المسؤولة عن إسقاط طائرة هيرون شوفيل 1 "الإسرائيل... مهرجان خطابي بمناسبة ذكرى الحركة التصحيحية في ثقافي الميدان بالعاصمة دمشق وفد من مجلس الشورى الايراني يلتقي قادة فصائل المقاومة الفلسطينية بالعاصمة دمشق كيف يعمل الاحتلال الصهيوني في محاولاته لتبديد الحاضنة الاجتماعية للأسرى والمطاردين؟ المقاومة في الضفة الغربية..حالة كفاحية متدحرجة تتحدى للاحتلال الصهيوني تقدير موقف يستشرف توجهات الحكومة "الإسرائيلية" القادمة" قراءة في نتائج انتخابات الكنيست الـ 25 جبهة النضال تهنئ الرئيس الصيني بنجاح أعمال المؤتمر ال٢٠ لاحزب الشيوعي الصيني واعادة انتخابه أمينا عا... جبهة النضال تهنئ قيادة لجان المقاومة في فلسطين وألوية الناصر صلاح الدين بالذكرى ال٢٣ للانطلاقة. هنأت...