متخصص بالشأن الفلسطيني

برعاية مصرية: التوصل لاتفاق وقف اطلاق النار بين الفصائل الفلسطينية “وإسرائيل”

2019-05-06
القاهرة: بعد ايام من مواجهة الغزوة “الإسرائيلية”، بجهود مصرية تم التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار بين فصائل المقاومة الفلسطينية “وإسرائيل” ابتداء من الساعة 4:30 صباحا بتوقيت فلسطين،بعد ايام من مواجهة الغزوة الإسرائيلية.

مصادر قالت، أن الاتفاق تم بشرط أن يكون متبادلا ومتزامنا، وبشرط أن يقوم الاحتلال بتنفيذ تفاهمات كسر الحصار عن قطاع غزة.

ونقلت وكالة فرانس برس عن مسؤول في حركة حماس وآخر من الجهاد الإسلامي الفلسطيني، اشترطا عدم ذكر هويتهما، إن مصر توسّطت في اتّفاق لوقف إطلاق النار دخل حيز التنفيذ الساعة 4:30 فجرا.

كما أكّد مسؤول مصري طلب عدم ذكر اسمه حصول الاتّفاق، بينما رفضت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي التعليق.

من جهة ثانية، أعلنت قيادة الجبهة الداخلية في الجيش “الإسرائيلي”، صباح اليوم، أنها أبلغت سلطات محلية في جنوب البلاد أنه جرى رفع القيود التي تم فرضها أثناء العدوان، واستئناف الدوام الدراسي.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال، فجر يوم الاثنين، إن الطيران الحربي الإسرائيلي نفذ قرابة 30 غارة ضد أهداف لحركة حماس والجهاد الإسلامي في قطاع غزة، الليلة الماضية، وأن 320 غارة تقريبا نفذها طيران الاحتلال في غزة منذ بدء العدوان، مساء يوم الجمعة الماضي.

ونقلت فرانس برس عن مسؤول فلسطيني قوله إن “وقف إطلاق النار تم بشرط أن يكون متبادلا ومتزامنا، وبشرط أن يقوم الاحتلال بتنفيذ تفاهمات كسر الحصار عن قطاع غزة”. وأوضح أن من بين الخطوات “سيتم إعادة مساحة الصيد من 6 إلى 15 ميلاً، واستكمال تحسين الكهرباء والوقود واستيراد البضائع وتحسين التصدير”.

وقال مسؤول المكتب الصحفي للجبهة الديمقراطية بقطاع غزة وسام زغبر ان “تفاق وقف إطلاق النار الذي دخل حيز التنفيذ بين فصائل المقاومة الفلسطينية والاحتلال الاسرائيلي برعاية مصرية يشمل وقف العدوان “الإسرائيلي” على شعبنا والتزام الاحتلال بتنفيذ اجراءات تخفيف الحصار بما فيها فتح المعابر ووقف استهداف الصيادين والمزارعين والمتظاهرين في مسيرات العودة وكسر الحصار شرقي القطاع، بشريطة ان يكون متبادلا ومتزامنا”.

واضاف زغبر “نحن ملتزمون بما توصلنا إليه من اتفاق لوقف إطلاق النار عبر المفاوضات غير المباشرة مع الاحتلال وبالرعاية المصرية، والتزامنا مرهون بالتزام الاحتلال بوقف العدوان على شعبنا الفلسطيني واستكمال تنفيذ اجراءات تخفيف الحصار.

و كان جيش الاحتلال باستهداف عشرات المواقع والمنازل والمباني في قطاع غزة، نتج عنها أكثر من 25 شهيداً وإصابة ما يقارب الـ100 جريح.

650 صاروخًا أطلقتها الأجنحة العسكرية المسلحة للفصائل الفلسطينية من غزة، تجاه المستوطنات الإسرائيلية المحاذية للقطاع، نتج عنها 4 قتلى ونحو 140 مصابًا اسرائيليا، بينهم حالات خطيرة.

وحسب وزارة الصحة الفلسطينة بقطاع غزة بلغت حصيلة العدوان الإسرائيلي على القطاع منذ السبت الماضي وحتى هذه الساعة 25 شهيدا منهم (3سيدات و2 لجنة ورضيعتين وطفل)وأكثر من 154 اصابة بجراح مختلفة.

كما قتل 4 “إسرائيليين” وأصيب أكثر من 140 “إسرائيليا” نتيجة القصف الصاروخي من قطاع غزة

التعليقات مغلقة.