متخصص بالشأن الفلسطيني

في ذكرى وعد بلفور المشؤوم… “عبد المجيد:” التحية لشعبنا وأمتنا العربية وكل أحرار العالم الذين يؤكدون رفضهم لنتائج الوعد المشؤوم.

في ذكرى وعد بلفور المشؤوم… “عبد المجيد:” التحية لشعبنا وأمتنا العربية وكل أحرار العالم الذين يؤكدون رفضهم لنتائج الوعد المشؤوم.

اعتبر الرفيق خالد عبد المجيد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني؛ أن مقاومة شعبنا ومواجهته المستمرة للإحتلال والفعاليات الشعبية الفلسطينية والعربية والحملة الدولية لدعم حقوقنا الوطنية، هي التعبير الحقيقي عن رفض شعبنا وأمتنا واحرار العالم لنتائج الوعد المشؤوم في إقامة هذا الكيان الغاصب،

واليوم يؤكد شعبنا من خلال مقاومتة وانتفاضاته المتعاقبة وتصديه الباسل للإحتلال، التمسك بالحقوق الوطنية والتاريخية لشعبنا وأمتنا في فلسطين كل فلسطين، واثبتت معركة سيف القدس وانتفاضة شعبنا في كل فلسطين وانتصارات محور المقاومة هي المحور المركزي في هزيمة المشروع الصهيوني ، بعد فشل المشروع الأمريكي في المنطقة، وتأكيدا على الترابط الوطني والقومي بين قضية فلسطين وقضايا الأمة والأحرار في العالم.

واعتبر عبد المجيدفي حديث للإذاعة السورية: أن صمود وانتصار سورية هو انتصار لفلسطين وللقضية الفلسطينية، مؤكدا على وحدة القضية والهدف والمصير بين فلسطين وسوريا، والذي عُمد بالدم عبر مسيرة نضال طويلة .

وأكد أن شعبنا سيبقى وفيا لأمته ولسوريا وشعبها العظيم وقيادتها الشجاعة ملتزما بخيار المقاومة للإحتلال.. واستمرار الكفاح والنضال حتى نستعيد كامل أرضنا وحقوقنا الوطنية، ونحبط كل سياسات المساومين والمهرولين والمطبعين الذين يتمسكوا بنهج المفاوضات العبثية مع العدو الصهيوني.

ودعا عبد المجيد الى ضرورة تكاتف وتوحيد كل قوى المقاومة الفلسطينية لمواجهة المشاريع الصهيونية الامريكية الرامية الى تصفية القضية الفلسطينية.‏

و بين عبد المجيد أن موقف الشعب الفلسطيني الصامد في كل الاراضي الفلسطينية المحتلة يشكل صمام أمان للقضية وحافزا على الاستمرار في المقاومة بكل اشكالها، ودعا لتشكيل جبهة وطنية لقوى المقاومة وقيادة وطنية موحدة لها.

وأشار عبد المجيد الى أن الترابط القومي بين أبناء الشعب الفلسطيني والأمة العربية هو الركيزة والأساس لدعم القضية الفلسطينية فنهوض الامة ينعكس ايجابا على القضية الفلسطينية معربا عن تفاؤله وثقته أن المستقبل سيكون لمصلحة الشعوب المقاومة من أجل حريتها وإستقلالها.

آخر الأخبار
*إصابة 8 مستوطنين بعملية طعن في رام الله واستشهاد المنفذ مجلة أمريكية: هل تسيطر إيران على الضفة الغربية..ضمن "حلقة النار" ضد "إسرائيل"..؟ جنرال إسرائيلي: الحرب القادمة لا قدرة للجيش لمواجهة تهديد إيران وحلفائها وسيُؤدّي لكارثةٍ خطيرةٍ جدً... *عبد المجيد: عودة العلاقة بين حماس وسوريا يساهم في حماية حقوق شعبنا وتعزيز المواجهة للإحتلال والمخطط... النضال والصاعقة تبحثان آخر تطورات ومستجدات الوضع الفلسطيني تعقيبا على الجولة الجديدة من الحوارات الفلسطينية في الجزائر عن المأزق "الإسرائيلي"وأفق الانتفاضة الثالثة..واستغلال الإمكانات الهائلة التي تتيحها المقاومة والانت... الجزائر : فتح تقدم شروطها الاعتراف بالتزامات المنظمة وشروط «الرباعية الدولية».وحماس تطرح رؤيتها والا... الحملة الدولية للدفاع عن القدس تدعو لتصحيح العملية التربوية في القدس ورفض المناج الإسرائيلي *الاجتماع التحضيري لتأسيس جمعية الأخوة الفلسطينية-اليمنية عبد المجيد يلتقي وفد من لجنة التنمية في مخيم اليرموك حماس: تقديرنا لسورية قيادةً وشعبًا؛ لدورها في الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته ومقاومته، ونرفض... نفذا عملية مسلحة..مقتل ضابط "إسرائيلي"واستشهاد الشابين "أحمد وعبد الرحمن عابد" تنامي وإشعال بؤر المقاومة في الضفة الغربية..رغم محاولات الإخماد في ذكرى إتفاق أوسلو …. لقاءات سرية بين السلطة الفلسطينية والاحتلال وخطوات أخرى.. والهدف تعزيز التنسيق الأمني ضد رجال المقاو... هل ستنجح الجزائر في مبادرتها لتحقيق المصالحة الفلسطينية؟..تحرك جديد بملف الحوار الفلسطيني ووفود من “... جيش الاحتلال يواجه صعوبة في وقف الزيادة الحادة في عمليات إطلاق النار في الضفة الغربية "وإسرائيل" تطا... وفد قيادي من “حماس” برئاسة هنية يصل موسكو بشكل مُفاجئ والنونو يكشف الملفات التي سيتم مناقشتها من الموت إلى الحياة: أربعون عاما على مذبحة صبرا شاتيلا آلام لن يطويها النسيان..‏ولا زالت صرخات الضحا... *انفراج في علاقة الأردن بحركة حماس، وعناصر "جاذبة" للأردن وحسن نوايا في خطاب حماس الأخير رسالة الأسير محمود عارضة، مهندس عملية نفق جلبوع في الذكرى السنوية الأولى الطريق إلى القدس مؤتمر "نداء الأقصى" الدولي في كربلاء المقدسة، لنصرة الشعب الفلسطيني *المقاومة الفلسطينية بين التكتيك والترويض..نظرة عن قرب..قوى الشعب الفلسطيني الحية، لا يمكن أن تنطلي ... *خالد عبد المجيد: الحملات العسكرية"الإسرائيلية"في الضفة والعدوان الأخير على غزة والحرب ضد حركة الجها...