متخصص بالشأن الفلسطيني

على طريق تحرير فلسطين..أنطون سعادة..غسان كنفاني..أحمد جبريل.

على طريق تحرير فلسطين..أنطون سعادة..غسان كنفاني..أحمد جبريل.
بقلم: معن بشور
أن يكون الثامن من تموز يوم نستذكر فيه رموزاً وقادة كباراً من رموز أمتنا كالزعيم المؤسس للنهضة السورية القومية الاجتماعية الشهيد انطون سعادة الذي استشهد عام 1949 ، والكاتب والروائي والمبدع والمناضل والقائد في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الشهيد غسان كنفاني الذي استشهد عام 1972، وقائد ومؤسس جبهة العمليات النوعية في النضال الفلسطيني المعاصر الفقيد الكبير احمد جبريل الذي ودعناه عام 2021، هو أمر يستحق التأمل العميق لما فيه من معاني تؤكد على أمرين رئيسيين :
أولهما: أن فلسطين توحّد مناضلين من بيئات متنوعة وخلفيات فكرية متعددة، فلا اعداؤنا يفرّقون بيننا كأقطار وأحزاب وتيارات، ولا ابناء امتنا يتخلون عن واجبهم في مقاومة المغتصبين، إلى أي فئة انتموا..

وثانيهما: أن عدونا لا يستهدف من يحمل السلاح في وجهه فقط ، كالمجاهد احمد جبريل الذي أفنى عمره مقاتلا على طريق فلسطين، بل يستهدف أيضا مفكراً نهضوياً كبيراً كانطون سعادة خصوصاً حين برى أفكاره النهضوية يعتنقها عشرات الآلاف من أبناء الأمة ويبذلون الغالي والنفيس في سييلها…

ويستهدف كاتباً وفناناً مبدعاً كغسان كنفاني ينجح رغم صغر سنه، لا في أن يجذب أبناء شعبه وأمته إلى فلسطين فحسب، بل يبهر العديد العديد من أحرار العالم الذين حرصوا على ترجمة كتبه إلى أكثر من عشرين لغة….
لم تكن فلسطين وحدها المستهدفة في هؤلاء الرجال….
بل وهج المقاومة ونهجها وفكرها هم المستهدفون، فسلاح المقاومة مهما بلغ مداه يبقى وحده محدوداً أما وهج المقاومة وفكرها فلا حدود لهما، فكيف إذا اجتمع السلاح والفكر معاً كما هي حال قادتنا ورموزنا الذين نحيي ذكرى رحيلهم اليوم، مشاعل على طريق فلسطين.

.

آخر الأخبار
غرق قارب الموت قبالة طرطوس: لماذا يتوالى سقوط ضحايا الهجرة غير الشرعية من الشباب العربي *إصابة 8 مستوطنين بعملية طعن في رام الله واستشهاد المنفذ مجلة أمريكية: هل تسيطر إيران على الضفة الغربية..ضمن "حلقة النار" ضد "إسرائيل"..؟ جنرال إسرائيلي: الحرب القادمة لا قدرة للجيش لمواجهة تهديد إيران وحلفائها وسيُؤدّي لكارثةٍ خطيرةٍ جدً... *عبد المجيد: عودة العلاقة بين حماس وسوريا يساهم في حماية حقوق شعبنا وتعزيز المواجهة للإحتلال والمخطط... النضال والصاعقة تبحثان آخر تطورات ومستجدات الوضع الفلسطيني تعقيبا على الجولة الجديدة من الحوارات الفلسطينية في الجزائر عن المأزق "الإسرائيلي"وأفق الانتفاضة الثالثة..واستغلال الإمكانات الهائلة التي تتيحها المقاومة والانت... الجزائر : فتح تقدم شروطها الاعتراف بالتزامات المنظمة وشروط «الرباعية الدولية».وحماس تطرح رؤيتها والا... الحملة الدولية للدفاع عن القدس تدعو لتصحيح العملية التربوية في القدس ورفض المناج الإسرائيلي *الاجتماع التحضيري لتأسيس جمعية الأخوة الفلسطينية-اليمنية عبد المجيد يلتقي وفد من لجنة التنمية في مخيم اليرموك حماس: تقديرنا لسورية قيادةً وشعبًا؛ لدورها في الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته ومقاومته، ونرفض... نفذا عملية مسلحة..مقتل ضابط "إسرائيلي"واستشهاد الشابين "أحمد وعبد الرحمن عابد" تنامي وإشعال بؤر المقاومة في الضفة الغربية..رغم محاولات الإخماد في ذكرى إتفاق أوسلو …. لقاءات سرية بين السلطة الفلسطينية والاحتلال وخطوات أخرى.. والهدف تعزيز التنسيق الأمني ضد رجال المقاو... هل ستنجح الجزائر في مبادرتها لتحقيق المصالحة الفلسطينية؟..تحرك جديد بملف الحوار الفلسطيني ووفود من “... جيش الاحتلال يواجه صعوبة في وقف الزيادة الحادة في عمليات إطلاق النار في الضفة الغربية "وإسرائيل" تطا... وفد قيادي من “حماس” برئاسة هنية يصل موسكو بشكل مُفاجئ والنونو يكشف الملفات التي سيتم مناقشتها من الموت إلى الحياة: أربعون عاما على مذبحة صبرا شاتيلا آلام لن يطويها النسيان..‏ولا زالت صرخات الضحا... *انفراج في علاقة الأردن بحركة حماس، وعناصر "جاذبة" للأردن وحسن نوايا في خطاب حماس الأخير رسالة الأسير محمود عارضة، مهندس عملية نفق جلبوع في الذكرى السنوية الأولى الطريق إلى القدس مؤتمر "نداء الأقصى" الدولي في كربلاء المقدسة، لنصرة الشعب الفلسطيني *المقاومة الفلسطينية بين التكتيك والترويض..نظرة عن قرب..قوى الشعب الفلسطيني الحية، لا يمكن أن تنطلي ...