متخصص بالشأن الفلسطيني

قمة مصرية-أردنية-فلسطينية في العلمين لتعزيز وضع السلطة ومناقشة مقترحات أمريكية للقضية الفلسطينية وقضايا عربية وإقليمية ودولية

قمة مصرية-أردنية-فلسطينية في العلمين لتعزيز وضع السلطة ومناقشة مقترحات أمريكية للقضية الفلسطينية وقضايا عربية وإقليمية ودولية

القاهرة: يناقش زعماء مصر والأردن وفلسطين تطورات القضية الفلسطينية، ومسائل أخرى عربية وإقليمية ودولية في قمة تعقد الاثنين، في مدينة العلمين المصرية على ساحل البحر المتوسط.

وقال السفير الفلسطيني لدى القاهرة دياب اللوح، إن الرئيس محمود عباس سيشارك في القمة إلى جانب العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، بناء على دعوة من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وأضاف أن هذه التحركات “تأتي في إطار العمل على إنهاء معاناة الشعب الفلسطيني وإنجاز حقوقه الوطنية المشروعة في إقامة دولته المستقلة ذات السيادة الكاملة وعاصمتها القدس”.

ووصل الرئيس الفلسطيني إلى مدينة العلمين شمال غربي مصر الأحد، في زيارة رسمية يرافقه خلالها أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير حسين الشيخ، ووزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي، ورئيس جهاز المخابرات العامة ماجد فرج، ومستشار الرئيس للشؤون الدبلوماسية مجدي الخالدي، حسب ما نقلت وكالة الأنباء الفلسطينية.

ملفات القمة

وداهمت إسرائيل مدناً ومخيمات فلسطينية بشكل متكرر في الآونة الأخيرة، كما لقي فلسطيني حتفه في وقت سابق من الشهر الحالي على يد مستوطنين في بلدة برقة في رام الله بالضفة الغربية. ونفذ الجيش الإسرائيلي عمليات في مدينة جنين ومخيمها الشهر الماضي أسفرت عن سقوط 12 فلسطينياً.

وقال حسين هريدي مساعد وزير الخارجية المصري السابق، إن سياسات القمع التي تنتهجها الحكومة الإسرائيلية اليمينية بحق الفلسطينيين تتطلب انعقاد مثل هذه القمم.

ونقلت وكالة أنباء العالم العربي (AWP) عن هريدي قوله: “هذه القمة تدعم الرئيس عباس داخل الشارع الفلسطيني، وأيضاً في مواجهة الحكومة الإسرائيلية اليمينية التي تمارس انتهاكات يومية بحق الشعب الفلسطيني”.

واستضافت مدينة العلمين في نهاية الشهر الماضي اجتماعاً للفصائل الفلسطينية بحضور الرئيس عباس، بهدف إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية الفلسطينية. والتقى عباس مع السيسي على هامش تلك المحادثات.

وقال هريدي إن لقاء عباس والسيسي للمرة الثانية خلال أقل من شهر يشير إلى وجود قضايا عاجلة يتعين مناقشتها، خاصة بعد اجتماع الأمناء العامين للفصائل الفلسطينية.

وأضاف: “جرى الاتفاق على تشكيل لجنة لإنهاء الانقسام، وأعتقد أن عباس سيطرح خلال القمة آخر ما توصلت إليه هذه اللجنة”.

ويرى جهاد الحرازين، أستاذ العلوم السياسية في جامعة القدس، أن انعقاد القمة مهم في ظل التطورات الأخيرة.

وأفاد بأن القمة تأتي في سياق حالة التشاور وتنسيق المواقف بين القادة، في ظل سياسات الحكومة الإسرائيلية اليمينية.

وأضاف لوكالة أنباء العالم العربي: “القمة تأتي في ظل العديد من المتغيرات، منها متغير داخلي وهو محاولة تحقيق الوحدة الفلسطينية، ومتغير دولي يتمثل في استمرار الأزمة الروسية الأوكرانية، واستغلاله في تكثيف التواصل مع الولايات المتحدة للضغط على إسرائيل للوفاء بالتزاماتها والعودة إلى مفاوضات (السلام) المتوقفة منذ عام 2014”.

وقال إن الرئيس عباس سيطرح على زعيمي مصر والأردن آخر التطورات على الساحة الفلسطينية في ضوء دعوات من وزراء متطرفين في الحكومة الإسرائيلية لتنفيذ عملية تهجير جديدة للفلسطينيين في الأراضي المحتلة.

آخر الأخبار
*المكتب النسوي لمنظمة المرأة في جبهة النضال يلتقي قيادة منظمة المرأة في الجبهة الديمقراطية* وفد من حزب التطوير والتحديث يلتقي الرفيق خالد عبد المجيد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني استقالة غانيتس والاستقالات المتتالية شكلت صفعةٌ جديدةٌ وستعمّق أزمة نتنياهو..والانقسام الحاد يضرب ال... الدفاع الجوي للمقاومة الإسلامية في لبنان يطارد طائرات العدو، ويشكل قواعد اشتباك ومعادلة جديدة مجزرة مروعة "وهجوم وحشي"للاحتلال الصهيوني بمشاركة أمريكية بمخيم النصيرات..210 شهداء ومئات المصابين و... شعبان: الغرب حاول بسرديته ولغته حول ما يجري في فلسطين أن يُخرج العمل المقاوم من سياقه التاريخي مؤتمر مجاهدو الغربة بدورته التاسعة في العاصمة دمشق، (دور الشهداء القادة في دعم المقاومة والمجاهدين) المقاومة العراقية والقوات المسلحة اليمنية تستهدف 3 سفن في ميناء حيفا..وصاروخ “فلسطين” الباليستي، يست... حركة حماس تعلن مذكرة توضيحية: هناك تناقض واضح بين ما أعلنه بايدن والورقة المقدمة للمفاوضات..ملتزمون ... ‏المقترح الأمريكي الإسرائيلي لاتفاق وقف إطلاق النار..احذروا الخدعة الأمريكية..لأن الاتفاق مرحلة أولى... حزب الله يعلن إيقاع عدد كبير من القتلى والجرحى بقصف بالمسيرات على قوة تابعة للاحتلال جنوب مستوطنة (ا... القواتُ البحريةُ اليمنية والقوةُ الصاروخيةُ وسلاحُ الجوِّ المسيرُ تنفذ ثلاثَ عملياتٍ عسكريةٍ في البح... ارفَعوا أياديكم عن غزّة.. مَنْ تآمر على سوريّة لن يتورّع عن التآمر وطعن الشعب الفلسطيني ولن يتوانى ف... على خط الدوحة - دمشق.. مؤشرات تنتظر الاثباتات من أجل المصالحة لتحريك المياه الراكدة بين البلدين. قيادت فصائل المقاومة الفلسطينية في دمشق تلتقي بوزير الخارحية الايراني بالانابة تفاصيل النص الكامل لإعلان بايدن بشأن وقف الحرب في غزة. ماذا يُخفي مقترح التهدئة الجديد الذي أعلنه بايدن..؟ ولماذا طلبت حماس النسخة الأصلية..؟وكيف وجهت ضربت... نصرالله هزم الكيان الصهيوني بمعركة الوعي وصواريخه ترعبه بعد أن حوّل الشمال لجبهةٍ رئيسيّةٍ مُرتبطةٍ ... *إعلان بايدن لمشروع وقف إطلاق النار وتبادل الأسرى فخ أميركي"إسرائيلي"جديد لاعتبارات انتخابية، ودواع ... انطلاق أعمال المؤتمر القومي العربي في بيروت.. مصير القضية الفلسطينية يحدده "طوفان الأقصى" *استهداف 6 سفن في البحر الأحمر وبحر العرب واسقاط مسيرة أمريكية من نوع MQ_9 في محافظة مأرب..وسلسلة عم... على وقع تطورات الميدان في غزة..هذا ما حددته المقاومة الفلسطينية بشأن العودة للمفاوضات حول صفقة الأسر... لقاء في اتحاد الكتاب العرب حول دور رئيسي وعبد اللهيان بدعم المقاومة و دور العلاقات العربية الإيرانية... طوفان الأقصى في مواجهة الإستراتيجية الصهيوأمريكية… محاضرة في اتحاد الكتاب العرب بدمشق *جبهة النضال الشعبي الفلسطيني تهنئ سماحة السيد حسن نصرالله وقيادة حزب الله والشعب اللبناني في الذكرى...