متخصص بالشأن الفلسطيني

لماذا يطلب حسين الشيخ الرجل الطامح لخلافة الرئيس محمود عباس زيارة دمشق..؟ وكيف سيكون الرد السوري على طلب رجل أمريكا وإسرائيل..؟

لماذا يطلب حسين الشيخ الرجل الطامح لخلافة الرئيس محمود عباس زيارة دمشق..؟ وكيف سيكون الرد السوري على طلب رجل أمريكا وإسرائيل..؟

 

بيروت ـ “راي اليوم” ـ نور علي:

علمت “رأي اليوم” ان امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، الرجل الطامح لخلافة الرئيس محمود عباس “حسين الشيخ ” قدم طلبا رسميا للحكومة السورية لزيارة دمشق.

 

ولم تتمكن “رأي اليوم ” من معرفة رد الفعل السوري على طلب الشيخ، ان كانت القيادة في سورية قد وافقت على استقبال الشيخ في دمشق ام انها ما زالت في طور دراسة الطلب. خاصة ان هذا الطلب للشيخ يتزامن مع ما نشرته امس مجلة ” فورين بولسي ” في تقرير مطول حول الشيخ، افتتحته بحديث لضابط مخابرات إسرائيلي كبير يصف حسين الشيخ بانه رجلنا في رام الله.

 

ووصفت الصحيفة الشيخ بانه رجل السلطة المقبول إسرائيليا وامريكيا. التقرير الذي انتشر على نطاق واسع في وسائل الاعلام العربية قد لا يخدم رغبة الشيخ في التواصل مع سورية. وفي السياق ثمة حسابات أخرى ترتبط بطموح حسين الشيخ للجلوس مكان الرئيس الفلسطيني أبو مازن على رأس السلطة الفلسطينية، وقد يستخدم الشيخ زيارته لدمشق ورقة إضافية في وجه منافسيه في حركة فتح لما لسورية من ثقل وازن رغم الحرب والحصار والتجويع للشعب السوري في القضايا القومية والقضية الفلسطينية على وجه التحديد.

 

كما ان زيارة لدمشق قد تشكل له غطاء يحسن سمعة الشيخ الذي ينظر له غالبية الشعب الفلسطيني باعتباره عنوانا للتنسيق الأمني والسياسي مع إسرائيل رمزا من رموز فساد السلطة.

 

واذا ما استطاع الشيخ خلال زيارته لدمشق التواصل والجلوس مع قادة الفصائل الفلسطينية في سورية قد يعتبر انه حقق جملة نقاط امام منافسيه على السلطة داخل حركة فتح، خاصة ان حسين الشيخ ظل بعيدا عن اللقاءات التي أجرتها حركة فتح مع الفصائل الفلسطينية، فضلا عن ان الفصائل حملت الشيخ شخصيا مسؤولية تخريب اتفاق المصالحة الذي عقدته الفصائل مع القياديين الفتحاويين “جبريل الرجوب وروحي فتوح” والذي توصل الى الاتفاق على اجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية والمجلس الوطني وحدد تاريخا لها. الا ان الشيخ ظهر معلنا تأجيل الانتخابات وعودة التواصل الأمني مع إسرائيل، ضاربا بالاتفاق عرض الحائط.

 

قد تعتبر دمشق ان حسين الشيخ مجرد مبعوث من الرئيس محمود عباس، وتتعامل مع الرجل وفق الأصول الرسمية خاصة ان العلاقة بين السلطة الفلسطينية ودمشق جيدة ولم تتعرض لأي اهتزاز طوال سنوات الحرب على سورية، بل عززت حركة فتح تواجدها في سورية، بعد ان اتخذت حركة حماس خيار الخروج من سورية على خلفية الاحداث التي عصفت بالبلاد.

 

اما الاحتمال الثاني هو ان تنظر دمشق الى الحسابات الدقيقة في الساحة الفلسطينية، وترفض الدخول في لعبة التنافس وعرض العضلات في معركة خلافة محمود عباس، ولا تعطي الشيخ فرصة تسجيل النقاط على حساب اخرين.

 

وقد تأخذ دمشق في الحسبان موقع الرجل وسلوكه في التقرب من إسرائيل ومعاداة المقاومة في الضفة الغربية، موقف الفصائل المجافي له، ورأي الشعب الفلسطيني الناقم على دوره.

آخر الأخبار
*القوات المسلحة اليمنية بالاشتراك مع المقاومة العراقية تستهدف 5 سفن بميناء حيفا والبحر الأبيض المتوس... كلمات لوالد الشهيد"أبو العصري"إبن مخيم جنين شكرا على هذا الفخار خسائر ثقيلة لجيش الاحتلال في قطاع غزة وخاصة في حي الزيتون ورفح بعد كمائن محكمة للمقاومة..ورشقات صارو... "هآرتس": مسؤول إسرائيلي سابق: 6 خيارات صعبة "أحلاها مر"..أمام "إسرائيل" في المواجهة مع حزب الله. السيد عبد الملك الحوثي: الأميركي في مأزق حقيقي أمامنا..وحزب الله أفزع الاحتلال عبر مسح مواقعه.. وأشا... بالصور انتهاك حقوق الانسان في غزة مبادرة "المؤتمر الوطني الفلسطيني": التحديات والفرص..والمبادرة تملك فرصة للنجاح، ويجب عدم إضاعتها . السيد نصر الله: اقتحام الجليل لا يزال حاضراً..ولا مكان في الكيان بمنأى عن صواريخنا الدقيقة، والبحر ا... *الخبر اليقين من حيفا.. ماذا فعل هدهد المقاومة في الكيان الصهيوني..؟ هدهد لردع الإحتلال وإنهاء عملية... *أبرز الجماعات اليهودية المؤيدة للحقوق الفلسطينية والمدافعة عن فلسطين وترفض دولة "إسرائيل"* *قيادة جبهة النضال تزور أضرحة الشهداء صبيحة عيد الأضحى المبارك في مخيم اليرموك* مسؤول"إسرائيلي"سابق: حماس مدرسة في التفاوض..وواشنطن مقتنعة بأن حسم صفقة الأسرى بيد يحيى السنوار *عيد أضحى حزين وبلا أضحية.. في قطاع غزة في ظل حرب الإبادة التي يشنها جيش الإحتلال الصهيوني.* *الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني لـ(عرب جورنال): الإستراتيجية اليمنية في مساندة غزة أفشلت... *أبو مازن طلب تأجيل الحوارات الفلسطينية في الصين إلى أجل غير مسمى تلبية لرغبة مصرية - أمريكية* جبهة النضال الشعبي الفلسطيني تعزي سماحة السيد حسن نصرالله وقيادة حزب الله باستشهاد القائد الكبير طال... *المقاومة الإسلامية في لبنان تصعّد قصفها وضرباتها لمواقع الجيش الإسرائيلي ردا على عمليات الإغتيال* *محور المقاومة القطب الاقليمي والدولي الجديد لكسر الإستتراتيجية والمخططات الصهيونية والهيمنة الأمريك... *المكتب النسوي لمنظمة المرأة في جبهة النضال يلتقي قيادة منظمة المرأة في الجبهة الديمقراطية* وفد من حزب التطوير والتحديث يلتقي الرفيق خالد عبد المجيد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني استقالة غانيتس والاستقالات المتتالية شكلت صفعةٌ جديدةٌ وستعمّق أزمة نتنياهو..والانقسام الحاد يضرب ال... الدفاع الجوي للمقاومة الإسلامية في لبنان يطارد طائرات العدو، ويشكل قواعد اشتباك ومعادلة جديدة مجزرة مروعة "وهجوم وحشي"للاحتلال الصهيوني بمشاركة أمريكية بمخيم النصيرات..210 شهداء ومئات المصابين و... شعبان: الغرب حاول بسرديته ولغته حول ما يجري في فلسطين أن يُخرج العمل المقاوم من سياقه التاريخي مؤتمر مجاهدو الغربة بدورته التاسعة في العاصمة دمشق، (دور الشهداء القادة في دعم المقاومة والمجاهدين)