متخصص بالشأن الفلسطيني

*التعبيرات السياسية الخاطئة التي نستعرض بها حقوقنا الوطنية الثابتة غير القايلة للتصرف*

*التعبيرات السياسية الخاطئة التي نستعرض بها حقوقنا الوطنية الثابتة غير القايلة للتصرف*

*مصيبتنا بفلسطين ،، وما اكثر مصائبنا !! تكمن بالتعبيرات السياسية الخاطئة التي نستعرض بها حقوقنا الوطنية الثابتة غير القايلة للتصرف،،* *ومطالبنا الشرعية والمشروعة ،، بالتركيز على مطلب ،، احلال السلام بالمنطقة ،،،* *وتحريم المطلب الرئيسي والوحيد .. والذي لا مطلبا قبله او بعده او غيره ،،،* *وهو مطلب انهاء الاحتلال الاسرائيلي لفلسطين ،،، الذي نتفادى ،،، ونرفض ،، ونأبى ،، المطالبة به ،،، وكأنه* *تحصيل حاصل لمطالبنا الصغيرة الكثيرة التي لا معنى لها بوجود واستمرار الاحتلال ،، والتي تنتهي ختما بانتهاء الاحتلال ،،* *ولكننا متخصصين بالمطالبة بها اولا وعاشرا ،، متفادين ومتجاوزين المطلب الوحيد والرئيسي ،،،* *انهاء *الاحتلال عن فلسطين كل فلسطين،،،*
*نقول ذلك بعد ان امتعضت وانا استمع لبيان* *الرئيس الصيني الذي تكلم* *مثلنا ،،* *طالب بكل شئ لفلسطين ولحقوق الشعب الفلسطيني ،، ولم يتطرق للمطلب الرئيسي ،،* *المطلب الذي يعطينا الحق ويدين “اسرائيل “بلا نقاش ،،، ولم يطالب به السيد الرئيس الصيني الصديق ،، ولا دول العالم ولا ما يسمى المجتمع الدولي ..!؟ وهو انهاء الاحتلال الاسرائيلي لفلسطين ..* *وايضا تابعت كلمات معظم الرؤساء ،،، ولم يذكر احدهم انهاء الاحتلال الاسرائيلي لفلسطين ،،* *تحديدا ،، !!! بل المطالبة بالدولة لاجل السلام ،،، وحقوق الشعب الفلسطيني المشروعة ،،،* *( وكانهم *يطالبون بذلك بظل وبرعاية* *الاحتلال الإسرائيلي)*
*لم استهجن* *اقوالهم جميعا ما دمنا نحن* *اصحاب القضية* *لا نطالب بانهاء الاحتلال الاسرائيلي* *لفلسطين ،،، بل نطالب بعشرين طلب وطلب ،،* *وتصبح مطالبنا مملة وعليها قولان ،،، فلماذا لا نختصر مطالبنا ،،* *بالمطلب الرئيس .ونقطة .*
*انهاء الاحتلال الاسرائيلي عن فلسطين .*
*ان اصبحنا لا نتكلم ولا نطلب سوى هذا الطلب الذي نتفاداه ،،، نكون قد بدأنا ،، نتكلم صح ، ونتكلم بالمليان ،،، ويصبح العالم ورؤساؤه ،، يحذوا حذونا ويطالب بانهاء الاحتلال الاسرائيلي لفلسطين ،، مطلبا لا نقاشا عليه ولا قولان له ،،، ولا ردا من الاحتلال واسياده ،،،،، عليه ..*

آخر الأخبار
*الخبر اليقين من حيفا.. ماذا فعل هدهد المقاومة في الكيان الصهيوني..؟ هدهد لردع الإحتلال وإنهاء عملية... *أبرز الجماعات اليهودية المؤيدة للحقوق الفلسطينية والمدافعة عن فلسطين وترفض دولة "إسرائيل"* *قيادة جبهة النضال تزور أضرحة الشهداء صبيحة عيد الأضحى المبارك في مخيم اليرموك* مسؤول"إسرائيلي"سابق: حماس مدرسة في التفاوض..وواشنطن مقتنعة بأن حسم صفقة الأسرى بيد يحيى السنوار *عيد أضحى حزين وبلا أضحية.. في قطاع غزة في ظل حرب الإبادة التي يشنها جيش الإحتلال الصهيوني.* *الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني لـ(عرب جورنال): الإستراتيجية اليمنية في مساندة غزة أفشلت... *أبو مازن طلب تأجيل الحوارات الفلسطينية في الصين إلى أجل غير مسمى تلبية لرغبة مصرية - أمريكية* جبهة النضال الشعبي الفلسطيني تعزي سماحة السيد حسن نصرالله وقيادة حزب الله باستشهاد القائد الكبير طال... *المقاومة الإسلامية في لبنان تصعّد قصفها وضرباتها لمواقع الجيش الإسرائيلي ردا على عمليات الإغتيال* *محور المقاومة القطب الاقليمي والدولي الجديد لكسر الإستتراتيجية والمخططات الصهيونية والهيمنة الأمريك... *المكتب النسوي لمنظمة المرأة في جبهة النضال يلتقي قيادة منظمة المرأة في الجبهة الديمقراطية* وفد من حزب التطوير والتحديث يلتقي الرفيق خالد عبد المجيد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني استقالة غانيتس والاستقالات المتتالية شكلت صفعةٌ جديدةٌ وستعمّق أزمة نتنياهو..والانقسام الحاد يضرب ال... الدفاع الجوي للمقاومة الإسلامية في لبنان يطارد طائرات العدو، ويشكل قواعد اشتباك ومعادلة جديدة مجزرة مروعة "وهجوم وحشي"للاحتلال الصهيوني بمشاركة أمريكية بمخيم النصيرات..210 شهداء ومئات المصابين و... شعبان: الغرب حاول بسرديته ولغته حول ما يجري في فلسطين أن يُخرج العمل المقاوم من سياقه التاريخي مؤتمر مجاهدو الغربة بدورته التاسعة في العاصمة دمشق، (دور الشهداء القادة في دعم المقاومة والمجاهدين) المقاومة العراقية والقوات المسلحة اليمنية تستهدف 3 سفن في ميناء حيفا..وصاروخ “فلسطين” الباليستي، يست... حركة حماس تعلن مذكرة توضيحية: هناك تناقض واضح بين ما أعلنه بايدن والورقة المقدمة للمفاوضات..ملتزمون ... ‏المقترح الأمريكي الإسرائيلي لاتفاق وقف إطلاق النار..احذروا الخدعة الأمريكية..لأن الاتفاق مرحلة أولى... حزب الله يعلن إيقاع عدد كبير من القتلى والجرحى بقصف بالمسيرات على قوة تابعة للاحتلال جنوب مستوطنة (ا... القواتُ البحريةُ اليمنية والقوةُ الصاروخيةُ وسلاحُ الجوِّ المسيرُ تنفذ ثلاثَ عملياتٍ عسكريةٍ في البح... ارفَعوا أياديكم عن غزّة.. مَنْ تآمر على سوريّة لن يتورّع عن التآمر وطعن الشعب الفلسطيني ولن يتوانى ف... على خط الدوحة - دمشق.. مؤشرات تنتظر الاثباتات من أجل المصالحة لتحريك المياه الراكدة بين البلدين. قيادت فصائل المقاومة الفلسطينية في دمشق تلتقي بوزير الخارحية الايراني بالانابة