متخصص بالشأن الفلسطيني

عملية البراق المقدسية..فعل اللحظة الوطنية التي انتظرها أهل فلسطين.وهي الرد السريع على جرائم “الفاشية الجديدة للكيان الصهيوني

عملية البراق المقدسية..فعل اللحظة الوطنية التي انتظرها أهل فلسطين.وهي الرد السريع على جرائم “الفاشية الجديدة للكيان الصهيوني”! *

كتب حسن عصفور
فجر يوم الأحد 14 أغسطس 2022، خرج شاب فلسطيني نحو تنفيذ عملية عسكرية في قلب مدينة القدس المحتلة، في ساحة البراق وجدارها، المنطقة التي تعتبر الأكثر “أمنا” لدولة الكيان…هي الأكثر جرأة ودقة منذ زمن، خرج من مكان التنفيذ دون ارتباك تاركا جيش العدو وقوات أمنه تلهث بين لملمة آثار الفعل الفلسطيني، وبين مطاردة ساخنة لصاحب الطلقات المفاجئة.

* “عملية البراق المقدسية”، هي أحد أسرع عمليات الفعل الكفاحي في السنوات الأخيرة، تأكيدا لأن الفلسطيني لن ينكسر أبدا، وان يده لا زالت طويلة نسبيا، ولها أظافر تدمي جسد غازي محتل، وأيضا الأسرع ردا على مجمل جرائم حرب الطغمة الفاشية الحاكمة في الكيان، وخاصة في معركة غزة قتل 47 مواطنا بينهم 16 طفلا، وجريمة اغتيال “شباب نابلس الثلاثة”، وبينهم الفتي الناري “إبراهيم النابلسي” قائد كتائب شهداء الأقصى.

* “عملية البراق المقدسية”، عملية كفاحية نوعية، مكانا وتنفيذا ودقة، ومعها توقيتا بعدما خرج قادة الحكم في دولة الفصل العنصري يتباهون بعدم جرح أي إسرائيلي خلال معركة غزة الأخيرة، وأيضا في عملية نابلس، فكان الرد صاعقا من قلب القدس وساحة البراق، التي كانت جزءا من معركة المواجهة الأطول بين الشعب الفلسطيني وسلطته الوطنية بقيادة الخالد المؤسس ياسر عرفات 2000 – 2004، لترسيخ أن مبدأ التهويد لن يكون بتلك “السلاسة التي تعتقدها دولة الفاشية الجديدة.

* “عملية البراق المقدسية”، مكانا وتوقيتا، رسالة سياسية من طراز خاص بأنه من الصعب أن يحاصر العدو الفاشي طريفة التفكير الفلسطيني في اختراع “أساليب الرد”، شكلا وموقعا، وأن القدرة على استنباط أدوات الكفاح الوطني، لن تحاصرها قوات الغزاة المحتلين.

* “عملية البراق المقدسية”، ستجبر قادة العدو، جيشا ومؤسسة أمنية وحكم وحكومة على إعادة ترتيب كل خططهم الأمنية وفقا لمسار “الفعل الكبير”، خاصة وأن المكان له من الحساسية السياسية – السياحية والدينية بعدا رمزيا في الصراع العام.

* “عملية البراق المقدسية”، ستطيح كثيرا بما حصده “التحالف الفاشي” في استطلاعات “اقتل فلسطيني أكثر تربح مقعدا في الكنيست أكثر”، حدث لن يمر مرورا عابرا من “الفاشي الأكبر” نتنياهو، وسيجدها فرصة انتقام برقية.

* “عملية البراق المقدسية”، تأكيد أن الفعل الكفاحي لا ينتظر “ظروفا” و”محددات” و “مرتكزات”، كما تحاول بعض أطراف التسلق العام وسرقة الرد العملي عبر بيانات الخداع.

* “عملية البراق المقدسية”، رسالة صريحة الى السلطة الفلسطينية وفصيلها فتح، ان بالإمكان فعل كل ما كان يجب أن يكون، مع جرائم حرب تعددت مظاهرها، بعدما ذهب العدو الى “أهودة” بقايا الوطن، دون حسيب رسمي واهتزاز الرقيب الشعبي.

* “عملية البراق المقدسية”، أعادت باب عمليات الرد دون الاستشهاد المباشر، فعل انتظارا لفعل، بشكل متنوع عما حدث مؤخرا في القدس.

* “عملية البراق المقدسية”، تحد جديد ليس لحكومة “الفاشية الجديدة” في تل أبيب فحسب، بل لكل المكونات الفلسطينية، سلطات وفصائل، أن تقف وتفكر بأن المخزون الثوري – الكفاحي في فلسطين وشعبها لن يجف أبدا..ولكن الخوف من جفافكم أنتم.

* “عملية البراق المقدسية”، رسالة مركبة لكل الأمة العربية، شعوبا وأنظمة، بأن لا تتعايش مع “إشاعة” أن الفلسطيني فقد ظله الثورية.

* “عملية البراق المقدسية”، فعل لن يكون لمرة واحدة والسلام…فهي مفتاح لما سيكون ردعا وطنيا للعدو القومي، وأيضا صفعة للعدو الداخلي الذي يطل لبث فتنة وتمزيق عله يكون “حارسا أمينا” لمحميات يراها الكيان حلا…

* “عملية البراق المقدسية”، فعل اللحظة الوطنية التي انتظرها أهل فلسطين.

آخر الأخبار
*المقاومة الإسلامية في لبنان تصعّد قصفها وضرباتها لمواقع الجيش الإسرائيلي ردا على عمليات الإغتيال* *محور المقاومة القطب الاقليمي والدولي الجديد لكسر الإستتراتيجية والمخططات الصهيونية والهيمنة الأمريك... *المكتب النسوي لمنظمة المرأة في جبهة النضال يلتقي قيادة منظمة المرأة في الجبهة الديمقراطية* وفد من حزب التطوير والتحديث يلتقي الرفيق خالد عبد المجيد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني استقالة غانيتس والاستقالات المتتالية شكلت صفعةٌ جديدةٌ وستعمّق أزمة نتنياهو..والانقسام الحاد يضرب ال... الدفاع الجوي للمقاومة الإسلامية في لبنان يطارد طائرات العدو، ويشكل قواعد اشتباك ومعادلة جديدة مجزرة مروعة "وهجوم وحشي"للاحتلال الصهيوني بمشاركة أمريكية بمخيم النصيرات..210 شهداء ومئات المصابين و... شعبان: الغرب حاول بسرديته ولغته حول ما يجري في فلسطين أن يُخرج العمل المقاوم من سياقه التاريخي مؤتمر مجاهدو الغربة بدورته التاسعة في العاصمة دمشق، (دور الشهداء القادة في دعم المقاومة والمجاهدين) المقاومة العراقية والقوات المسلحة اليمنية تستهدف 3 سفن في ميناء حيفا..وصاروخ “فلسطين” الباليستي، يست... حركة حماس تعلن مذكرة توضيحية: هناك تناقض واضح بين ما أعلنه بايدن والورقة المقدمة للمفاوضات..ملتزمون ... ‏المقترح الأمريكي الإسرائيلي لاتفاق وقف إطلاق النار..احذروا الخدعة الأمريكية..لأن الاتفاق مرحلة أولى... حزب الله يعلن إيقاع عدد كبير من القتلى والجرحى بقصف بالمسيرات على قوة تابعة للاحتلال جنوب مستوطنة (ا... القواتُ البحريةُ اليمنية والقوةُ الصاروخيةُ وسلاحُ الجوِّ المسيرُ تنفذ ثلاثَ عملياتٍ عسكريةٍ في البح... ارفَعوا أياديكم عن غزّة.. مَنْ تآمر على سوريّة لن يتورّع عن التآمر وطعن الشعب الفلسطيني ولن يتوانى ف... على خط الدوحة - دمشق.. مؤشرات تنتظر الاثباتات من أجل المصالحة لتحريك المياه الراكدة بين البلدين. قيادت فصائل المقاومة الفلسطينية في دمشق تلتقي بوزير الخارحية الايراني بالانابة تفاصيل النص الكامل لإعلان بايدن بشأن وقف الحرب في غزة. ماذا يُخفي مقترح التهدئة الجديد الذي أعلنه بايدن..؟ ولماذا طلبت حماس النسخة الأصلية..؟وكيف وجهت ضربت... نصرالله هزم الكيان الصهيوني بمعركة الوعي وصواريخه ترعبه بعد أن حوّل الشمال لجبهةٍ رئيسيّةٍ مُرتبطةٍ ... *إعلان بايدن لمشروع وقف إطلاق النار وتبادل الأسرى فخ أميركي"إسرائيلي"جديد لاعتبارات انتخابية، ودواع ... انطلاق أعمال المؤتمر القومي العربي في بيروت.. مصير القضية الفلسطينية يحدده "طوفان الأقصى" *استهداف 6 سفن في البحر الأحمر وبحر العرب واسقاط مسيرة أمريكية من نوع MQ_9 في محافظة مأرب..وسلسلة عم... على وقع تطورات الميدان في غزة..هذا ما حددته المقاومة الفلسطينية بشأن العودة للمفاوضات حول صفقة الأسر... لقاء في اتحاد الكتاب العرب حول دور رئيسي وعبد اللهيان بدعم المقاومة و دور العلاقات العربية الإيرانية...