متخصص بالشأن الفلسطيني

البحرانيّون متمسّكون بخيارِ المقاومة في مواجهة الكيان الصّهيونيّ..ودعوة إلى إحياء الذكرى السنويّة الأربعين «للمقاوم الشهيد مزاحم الشتر»

البحرانيّون متمسّكون بخيارِ المقاومة في مواجهة الكيان الصّهيونيّ..ودعوة إلى إحياء الذكرى السنويّة الأربعين «للمقاوم الشهيد مزاحم الشتر»

لقد قدّم شعبُ البحرين الأبيّ – دون تردّد أو تراجع – موقفَه الواضحَ في دعمِ قضيّةِ فلسطين والدّفاع عن المقدّساتِ في القدس الشّريف. وكان الحرْصُ، دومًا، على أن يكونَ الموقفُ الشّعبيّ حاسمًا وجادًّا ومستمرًّا، بمعْزل عن الظّروفِ الصّعبةِ التي يواجهها المواطنون في البحرين

بيان: البحرانيّون متمسّكون بخيارِ المقاومة في مواجهة الكيان الصّهيونيّ.. ودعوة إلى إحياء الذكرى السنويّة الأربعين «للمقاوم الشهيد مزاحم الشتر»
صدر عن ائتلاف شباب ثورة ١٤ فبراير بيان بمناسبة الذكرى السنويّة الأربعين للشهيد «مزاحم الشتر»، هذا نصّه:

بسم الله الرحمن الرحيم

لقد قدّم شعبُ البحرين الأبيّ – دون تردّد أو تراجع – موقفَه الواضحَ في دعمِ قضيّةِ فلسطين والدّفاع عن المقدّساتِ في القدس الشّريف. وكان الحرْصُ، دومًا، على أن يكونَ الموقفُ الشّعبيّ حاسمًا وجادًّا ومستمرًّا، بمعْزل عن الظّروفِ الصّعبةِ التي يواجهها المواطنون في البحرين، سواء على صعيدِ معركتهم المفتوحة مع استبداد آل خليفة وطغيانهم، أم على صعيدِ فضْح المشروع التآمريّ البريطانيّ المفتوح والمخطّطِ الأمريكيّ/ الصّهيونيّ المعادي لشعوبِ المنطقة وقيمها. وعلى هذا المنوال؛ قدّم البحرانيّون العطاءَ الواسعَ على دربِ القدس، بإيمانٍ راسخٍ وقناعةٍ ثابتة وبمشاعرَ لا حدود لها، ومن ذلك كان عطاءُ الدّمِ الذي بذلوه بسخاءٍ وعنفوانٍ كبيريْن تعبيرًا عن رؤيتهم الصّائبة بضرورةِ مواجهةِ الكيان الصّهيونيّ المؤقت والأنظمة الرّاعية والتّابعة له، وإيمانًا منهم بأنّ مقاومةَ الصّهاينة الغزاة هو حقّ مشروعٌ، وفي كلّ الحدودِ والسّاحات.

وبناء على هذا الموقفِ الثّابت؛ يأتي إحياءُ الذّكرى السنويّة الأربعين للمقاوم البحرانيّ «الشهيد مزاحم الشتر» الذي استُشهدَ في ٢١ يونيو/ حزيران ١٩٨٢م في صفوف المقاومةِ الفلسطينيّة أثناء مشاركته البطوليّة في التّصدي للاجتياح الصّهيونيّ آنذاك لجنوبِ لبنان المقاوم. ومع الأحداث التي مرّت بها قضيّة فلسطين؛ أضحى الشّهيدُ أيقونةً تاريخيّة تعبّر عن الموقفِ الدّينيّ والقوميّ الأصيلِ الذي التزمَ به شعبُ البحرين منذ أكثر من ثمانين عامًا في نصرةِ فلسطين والدّفاع عن القدس الشّريف قبل الاحتلال الصهيونيّ في العام ١٩٤٨م وبعده، حتّى يومنا الرّاهن. ومن هنا، فإنّ إحياءَ الذّكرى السنويّة الأربعين للشّهيد يأتي تحت شعار «مقاوم على طريق القدس» تأكيدًا للعناوين والمواقف الآتية:

1- إنّ مشاريعَ التّطبيع الخيانيّة التي أقدمت عليها أنظمةُ المنطقة – ومن بينها نظامُ آل خليفة – هي مشاريعُ عار وشنار ستلاحقُ هذه الأنظمةِ العميلة حتى سقوطها الحتميّ، وقد أثبتت هذه الأنظمة بهذا الموقفِ الأسود أنّها لا تنتمي إلى شعوبٍ المنطقة التي ستظلّ تتمسّكُ برفْضها الرّاسخ ومقاومتها المشروعة للكيانِ الصّهيوني الإجراميّ، بما في ذلك مقاومة كلّ مشاريع التّطبيع واتفاقات الخزي المبرمة معه، لأنّ هذه المشاريع تمثّل تهديدًا كاملًا وشاملًا لوجودِ الشعوب وثقافتهم ودينهم وقيمهم الأصيلة.

2- إنّ تبنّي خيار المقاومة والالتزام بمحورها الشّريف ليس مجرّد موقفٍ عاطفيّ أو أيديولوجيّ محض، بل هو أيضًا موقفٌ إنسانيّ نبيل يعبّرُ عن الانحيازِ للحقّ، ونصرة المظلومين، والوقوف في وجهِ الظّلم والإجرام، وعدم التردّد في تقديم العوْنِ والتّأييد للحركاتِ الشّريفة التي تقاومُ مشاريعَ الدّمار والاحتلال. وكان التحاقُ أهلِ البحرين بيّنًا لهذا الخيار والمحور منذ بداياتِ الخطر الصّهيونيّ، وعلى النّحو الذي جسّده «الشهيد مزاحم الشتر» عندما التحقَ بالمقاومة الفلسطينيّة في العام ١٩٧٨م، وشاركَ في مواجهةِ المشروع الصّهيونيّ، حتى استُشهد بطلًا مقاومًا في جنوب لبنان وبيده السّلاحُ الشّريف الذي ثبّتَ الخيارَ الصّحيحَ والمحورَ الصائبَ الموعودَ بالنّصرِ المبين.

3- إنّ نصرةَ فلسطين والقدس ومقاومة الكيان الصّهيونيّ لا تنفصلان عن الدّفاع عن حقوق الشّعوب ومقاومة الظّلم والحكم الديكتاتوريّ الذي تعاني منه هذه الشّعوب، حيث لا توجد مفاضلة أو مفاصلة بين الجهادِ والمقاومةِ من أجل فلسطين والقدس، والنّضال والكفاح في سبيلِ الحريّة والعدالة، ولا سيّما في مواجهةِ الحكومات المُطبّعةِ مع الكيان الصّهيونيّ. ومن هنا، فإنّنا نجدّدُ الدّعوة إلى تأسيسِ تنسيق فعّال من أجل دعم جبهةِ النّضال والمقاومة في البحرين وفلسطين، على قاعدة التلازم بين التحرُّر من الاحتلال والنّضال من أجل الحرّية، وبناء على القواسمِ الجوهريّة المشتركةِ التي باتت تجمعُ بين الشّعبين المناضليْن في البحرين وفلسطين المحتلّة.

إنّنا في ائتلاف شباب ثورة ١٤ فبراير نشدّدُ – بكلّ ثقةٍ واطمئنان- على أنّ البحرين، بأبنائها وبناتها، وبشيوخها وشبابها وصغارها، وبمواطنيها من السّنةِ والشّيعة؛ ستكون بمستوى إيمانها وقيمها وتاريخها ونضالها ومقاومتها، ولن تسمحَ للصّهاينةِ بأنْ يقرّ لهم قرارٌ أو وجودٌ على أرضِ أوال الطّاهرة العامرةِ بالإيمانِ والجهاد والتّضحيات العظيمة.

كما ندعو أبناءَ شعبنا الوفيّ إلى المشاركةِ الواسعة في فعاليّات إحياء الذّكرى السنويّة الأربعين للمقاوم «الشهيد مزاحم الشتر»، للتّعبير المتجدّد عن مقاومتهم كلّ أشكال الوجود والتّطبيع مع الصّهاينة، وللتأكيد أنّ البحرين لن تهدأ حتى إسقاط اتّفاقات التّطبيع وطرْد سفير العدوّ الصّهيونيّ من المنامة، وتطهير البلاد من كلّ ما لحقَ بها من دنسٍ وعارٍ منذ الإعلان عن اتّفاق الخيانةِ مع الكيان المؤقت.

ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير

16 يونيو/ حزيران 2022 م

آخر الأخبار
*الخبر اليقين من حيفا.. ماذا فعل هدهد المقاومة في الكيان الصهيوني..؟ هدهد لردع الإحتلال وإنهاء عملية... *أبرز الجماعات اليهودية المؤيدة للحقوق الفلسطينية والمدافعة عن فلسطين وترفض دولة "إسرائيل"* *قيادة جبهة النضال تزور أضرحة الشهداء صبيحة عيد الأضحى المبارك في مخيم اليرموك* مسؤول"إسرائيلي"سابق: حماس مدرسة في التفاوض..وواشنطن مقتنعة بأن حسم صفقة الأسرى بيد يحيى السنوار *عيد أضحى حزين وبلا أضحية.. في قطاع غزة في ظل حرب الإبادة التي يشنها جيش الإحتلال الصهيوني.* *الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني لـ(عرب جورنال): الإستراتيجية اليمنية في مساندة غزة أفشلت... *أبو مازن طلب تأجيل الحوارات الفلسطينية في الصين إلى أجل غير مسمى تلبية لرغبة مصرية - أمريكية* جبهة النضال الشعبي الفلسطيني تعزي سماحة السيد حسن نصرالله وقيادة حزب الله باستشهاد القائد الكبير طال... *المقاومة الإسلامية في لبنان تصعّد قصفها وضرباتها لمواقع الجيش الإسرائيلي ردا على عمليات الإغتيال* *محور المقاومة القطب الاقليمي والدولي الجديد لكسر الإستتراتيجية والمخططات الصهيونية والهيمنة الأمريك... *المكتب النسوي لمنظمة المرأة في جبهة النضال يلتقي قيادة منظمة المرأة في الجبهة الديمقراطية* وفد من حزب التطوير والتحديث يلتقي الرفيق خالد عبد المجيد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني استقالة غانيتس والاستقالات المتتالية شكلت صفعةٌ جديدةٌ وستعمّق أزمة نتنياهو..والانقسام الحاد يضرب ال... الدفاع الجوي للمقاومة الإسلامية في لبنان يطارد طائرات العدو، ويشكل قواعد اشتباك ومعادلة جديدة مجزرة مروعة "وهجوم وحشي"للاحتلال الصهيوني بمشاركة أمريكية بمخيم النصيرات..210 شهداء ومئات المصابين و... شعبان: الغرب حاول بسرديته ولغته حول ما يجري في فلسطين أن يُخرج العمل المقاوم من سياقه التاريخي مؤتمر مجاهدو الغربة بدورته التاسعة في العاصمة دمشق، (دور الشهداء القادة في دعم المقاومة والمجاهدين) المقاومة العراقية والقوات المسلحة اليمنية تستهدف 3 سفن في ميناء حيفا..وصاروخ “فلسطين” الباليستي، يست... حركة حماس تعلن مذكرة توضيحية: هناك تناقض واضح بين ما أعلنه بايدن والورقة المقدمة للمفاوضات..ملتزمون ... ‏المقترح الأمريكي الإسرائيلي لاتفاق وقف إطلاق النار..احذروا الخدعة الأمريكية..لأن الاتفاق مرحلة أولى... حزب الله يعلن إيقاع عدد كبير من القتلى والجرحى بقصف بالمسيرات على قوة تابعة للاحتلال جنوب مستوطنة (ا... القواتُ البحريةُ اليمنية والقوةُ الصاروخيةُ وسلاحُ الجوِّ المسيرُ تنفذ ثلاثَ عملياتٍ عسكريةٍ في البح... ارفَعوا أياديكم عن غزّة.. مَنْ تآمر على سوريّة لن يتورّع عن التآمر وطعن الشعب الفلسطيني ولن يتوانى ف... على خط الدوحة - دمشق.. مؤشرات تنتظر الاثباتات من أجل المصالحة لتحريك المياه الراكدة بين البلدين. قيادت فصائل المقاومة الفلسطينية في دمشق تلتقي بوزير الخارحية الايراني بالانابة