متخصص بالشأن الفلسطيني

ندوة احتفالية بمناسبة الذكرى الثامنة والخمسين لثورة 14 أكتوبر اليمنية في دمشق

ندوة احتفالية بمناسبة الذكرى الثامنة والخمسين لثورة 14 أكتوبر اليمنية في دمشق

نظم المنتدى الفكري والسياسي اليمني بدمشق ندوة مفتوحة بمناسبة الذكرى الثامنة والخمسين لثورة 14 أكتوبر المجيدة حضرها نخبة من الشخصيات السياسية والفكرية والإعلامية السورية والفلسطينية واللبنانية وجمع من الطلبة اليمنيين وعدد من أعضاء البعثة الدبلوماسية اليمنية.
وفي الندوة رحب السفير عبدالله صبري بالمشاركين والحاضرين ومهنئاً بالذكري الــثامنة والخمسين لثورة 14 أكتوبر المجيدة التي بفضلها تحررت اليمن من الاحتلال البريطاني الذي جثم على جنوبي اليمن لأكثر من 125 عاما. وقال السفير صبري أن هذه الثورة أكدت واحدية ووحدة اليمن إذ اندلعت شرارتها بعد عام واحد فقط من ثورة 26 سبتمبر في الشمال.
وأضاف صبري أن التاريخ يعيد نفسه للأسف مع عودة الاحتلال الأجنبي بأدوات عربية في الجنوب، وهو ما يمنح القوى الوطنية مشروعية مناهضة العدوان السعودي الأمريكي واستكمال تحرير كل شبر من أراضي اليمن شمالا وجنوبا. وأكد صبري أن رهان العدو على تفكيك وتقسيم اليمن ضرب من الوهم والعبث. وأن الشعب الذي ثار وانتصر بالأمس على بريطانيا العظمى مستمر في ثورته اليوم حتى النصر على أمريكا وكل أدواتها في المنطقة.
من جهته استعرض الباحث ناصر عمير المراحل والمنعطفات التاريخية لثورة 14 أكتوبر 1963م، وتطور حركة التحرر الوطنية في الجنوب اليمني، موضحاً أن العمليات الفدائية ضد المحتل البريطاني انطلقت من جبال ردفان لتلتحم بنضال الطبقة العاملة والمُثقفين الثوريين، عبر الكفاح المسلح من أجل التحرر والاستقلال الوطني، الذي أنجز بالفعل في 30 نوفمبر 1967م.
كما سرد عمير محطات مساندة ثوار سبتمبر لثورة اكتوبر، عندما اتخذ الثوار من محافظتي تعز والبيضاء وسط البلاد مواقعاً للتدريب، ومنافذاً للتموين، ومنطلقا لمقاومة الاحتلال البريطاني. وأكد أن الثورة قد جسدت روح الوطن الواحد، وتضحيات كل اليمنيين من أجل بناء يمن موحد قوي وعزيز لكل أبنائه.
المشاركون من جانبهم باركوا للشعب اليمني وقيادته الحكيمة هذه المناسبة التي أعادت مجد الانتصارات والتحرر العربي من الاحتلال الأجنبي. وقدموا للسفير ولأعضاء البعثة الدبلوماسية في دمشق ومن خلالهم التهاني والتحايا للسيد القائد عبدالملك الحوثي وللجيش واللجان الشعبية التي تتصدى للعدوان الخارجي وتسير على خط الثوار من أجل سيادة اليمن واستقلاله.
كما أكدت مداخلات المشاركين على الإرادة الصلبة والحكيمة لقادة محور المقاومة في مواجهة الكيان الصهيوني وإفشال المشاريع التفكيكية في اليمن وسوريا وفلسطين ولبنان.

آخر الأخبار
*المقاومة الإسلامية في لبنان تصعّد قصفها وضرباتها لمواقع الجيش الإسرائيلي ردا على عمليات الإغتيال* *محور المقاومة القطب الاقليمي والدولي الجديد لكسر الإستتراتيجية والمخططات الصهيونية والهيمنة الأمريك... *المكتب النسوي لمنظمة المرأة في جبهة النضال يلتقي قيادة منظمة المرأة في الجبهة الديمقراطية* وفد من حزب التطوير والتحديث يلتقي الرفيق خالد عبد المجيد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني استقالة غانيتس والاستقالات المتتالية شكلت صفعةٌ جديدةٌ وستعمّق أزمة نتنياهو..والانقسام الحاد يضرب ال... الدفاع الجوي للمقاومة الإسلامية في لبنان يطارد طائرات العدو، ويشكل قواعد اشتباك ومعادلة جديدة مجزرة مروعة "وهجوم وحشي"للاحتلال الصهيوني بمشاركة أمريكية بمخيم النصيرات..210 شهداء ومئات المصابين و... شعبان: الغرب حاول بسرديته ولغته حول ما يجري في فلسطين أن يُخرج العمل المقاوم من سياقه التاريخي مؤتمر مجاهدو الغربة بدورته التاسعة في العاصمة دمشق، (دور الشهداء القادة في دعم المقاومة والمجاهدين) المقاومة العراقية والقوات المسلحة اليمنية تستهدف 3 سفن في ميناء حيفا..وصاروخ “فلسطين” الباليستي، يست... حركة حماس تعلن مذكرة توضيحية: هناك تناقض واضح بين ما أعلنه بايدن والورقة المقدمة للمفاوضات..ملتزمون ... ‏المقترح الأمريكي الإسرائيلي لاتفاق وقف إطلاق النار..احذروا الخدعة الأمريكية..لأن الاتفاق مرحلة أولى... حزب الله يعلن إيقاع عدد كبير من القتلى والجرحى بقصف بالمسيرات على قوة تابعة للاحتلال جنوب مستوطنة (ا... القواتُ البحريةُ اليمنية والقوةُ الصاروخيةُ وسلاحُ الجوِّ المسيرُ تنفذ ثلاثَ عملياتٍ عسكريةٍ في البح... ارفَعوا أياديكم عن غزّة.. مَنْ تآمر على سوريّة لن يتورّع عن التآمر وطعن الشعب الفلسطيني ولن يتوانى ف... على خط الدوحة - دمشق.. مؤشرات تنتظر الاثباتات من أجل المصالحة لتحريك المياه الراكدة بين البلدين. قيادت فصائل المقاومة الفلسطينية في دمشق تلتقي بوزير الخارحية الايراني بالانابة تفاصيل النص الكامل لإعلان بايدن بشأن وقف الحرب في غزة. ماذا يُخفي مقترح التهدئة الجديد الذي أعلنه بايدن..؟ ولماذا طلبت حماس النسخة الأصلية..؟وكيف وجهت ضربت... نصرالله هزم الكيان الصهيوني بمعركة الوعي وصواريخه ترعبه بعد أن حوّل الشمال لجبهةٍ رئيسيّةٍ مُرتبطةٍ ... *إعلان بايدن لمشروع وقف إطلاق النار وتبادل الأسرى فخ أميركي"إسرائيلي"جديد لاعتبارات انتخابية، ودواع ... انطلاق أعمال المؤتمر القومي العربي في بيروت.. مصير القضية الفلسطينية يحدده "طوفان الأقصى" *استهداف 6 سفن في البحر الأحمر وبحر العرب واسقاط مسيرة أمريكية من نوع MQ_9 في محافظة مأرب..وسلسلة عم... على وقع تطورات الميدان في غزة..هذا ما حددته المقاومة الفلسطينية بشأن العودة للمفاوضات حول صفقة الأسر... لقاء في اتحاد الكتاب العرب حول دور رئيسي وعبد اللهيان بدعم المقاومة و دور العلاقات العربية الإيرانية...