متخصص بالشأن الفلسطيني

تحركات عربية تفاوضية مع”إسرائيل وأمريكا”..ووعود واتصالات مع القيادة الفلسطينية..ومحور هذه التحركات..؟!حل للقضية الفلسطينية لا يتعدى”صفقة القرن”مغلف بعنوان جديد، ليخرج كحل عربي.

تحركات عربية تفاوضية مع”إسرائيل وأمريكا”..ووعود واتصالات مع القيادة الفلسطينية..ومحور هذه التحركات..؟!حل للقضية الفلسطينية لا يتعدى”صفقة القرن”مغلف بعنوان جديد، ليخرج كحل عربي.
القدس/المنـار/ تجري في المنطقة تحركات خطيرة مكثفة وسرية، تتعلق بالوضع الفلسطيني، وما هو مطلوب منه، في هذه المرحلة حتى يمضي مركب الحل، وانهاء الصراع الفلسطيني الاسرائيلي.
القيادة الفلسطينية على علم تام بما يدور، وتدار الاتصالات معها بشكل سري ومتواصل، من جانب “العرابون” وهم مطبعون جدد ومعتدلون، مرتبطون بالذيل الامريكي، ويدورون في الفلك الاسرائيلي.
هذا التحالف الذي يتعزز يوما بعد يوم لمواجهة احتمالات قادمة من خلال انضمام متلاحق لاعضاء جدد، يضغط وينصح ويغري القيادة الفلسطينية بالانضمام اليه والقبول باستئناف المفاوضات مع اسرائيل، بمرونة للخروج بحل يتفق على عنوانه واسمه، ومتفق على بنوده، والنصيحة المتكررة لهذه القيادة من جانب المطبعين الجدد والقدماء، الاسراع في اللحاق بالمركب، والا البقاء على قارعة الطريق، عرضة للاقصاء والاستبدال، وكل الامكانيات لتحقيق ذلك جاهزة ومتوفرة، مع الأخذ في الحسبان أن مدة العرض محدودة.
ما يريده هذا الحلف هو غطاء فلسطيني لسياساته ومصالحه وكسب ود الامريكان ورضى الاسرائيليين، وتشكيل تحالف ضد ايران والمقاومة، ليبقى هو سيد الموقف بلا منازع، ومحافظ على أركان حكم أعضائه..
والقيادة الفلسطينية من جانبها دخلت هذه الدائرة بقدمها اليمنى، والاتصالات معها مستمرة على مدار الساعة، والاغراءات من كل حدب صوب، ورسالة الحلف المتشكل الذي أخذ في الحسبان مجيء ادارة بايدن على رأس الحكم في أمريكا، ان دعوا القيادة الفلسطينية علنيا، فاننا قادرون على جلبها وسوقها الى ذات المربع.
وفي القيادة من يدفع بهذا الاتجاه، ويقولون، البلد منشغله بالجائحة، ولا قدرة لنا على المواجهة من أي نوع، فلنسمع نصائح الاشقاء الكبار والصغار ولنتقدم خطوة في هذا الاتجاه، وكما يقول المثل “السلامة مكسب” و “يا روح ما بعدك روح”.
ولأن القيادة لا تمتلك استراتيجية مدروسة، واعتادت دوما البقاء في دائرة الانتظار وترقب ما يحدث في هذه الساحة وتلك، والتكهن بنتائج صناديق الاقتراعات عند الغير، وابتعدت كثيرا عن الفعل، وترجمة رغبات الشارع، واستمرأت والحكم في غزة الانقسام ووجدته مكسبا لها.. رأت أن لا تكون بعيدة عن هذا التحرك، متغاضية عن المطبعين الجدد، آملين في مصالحة معهم، و “الضمانة” مصر والاردن، والآن، ما هو محور هذه التحركات النشطة..؟!
انه حل للقضية الفلسطينية، لا يخرج عن صفقة القرن، لكنه، مغلف بعنوان واسم جديد، ليخرج وكأنه حل عربي، حل خلاق ابتدعه وتوصل اليه “الأشقاء” العرب، ويبدو أن المملكة الوهابية السعودية “سر البلاء” الذي يضرب الأمة، هي بطل هذا “الحل” ويعطيها مادة للاتجار له، والتغطية على دورها القذر، فالعرابون يدرسون اعادة اخراج مبادرة السلام العربية، لكنها “معدلة”، وعرضها في القمة العربية المرتقبة في اذار القادم، بعد أخذ الموافقة الامريكية الاسرائيلية عليها، والفلسطيني سيكون الرقم الأول على قائمة الخاسرين، ومن غير المستبعد أن تنطلق المفاوضات الاسرائيلية الفلسطينية قريبا “عربون محبة”، وهدية للسيد جو بايدن، واطلاق المفاوضات بآلية تشارك فيها الدول العربية “الرئيسة” مصر والاردن والسعودية والامارات أي “المطبعون القدماء والجدد”.
آخر الأخبار
عبد الملك الحوثي: موجها رسالة شديدة اللهجة لإسرائيل:ا ستهداف يافا بداية للمرحلة الخامسة من التصعيد..... نداء من محكمة "العدل الدولية" في لاهاي: نطالب العالم بالعمل والتحرك لإنقاذ فلسطين، وغوريتش يحيل القر... *جمعية الاخوًَة الفلسطينية - اليمنية تندد بعدوان الاحتلال الصهيوني الإجرامي على منشآت مدنية في مدينة... *جبهة النضال الشعبي الفلسطيني تدين العدوان الصهيوني على اليمن وتحيي الشعب اليمني الشقيق والقوات المس... ملتقى الدعم والاسناد لشعبنا في غزة بمناسبة الذكرى ال57 لانطلاقة جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في مخيم... إنفجار ضخم يهز تل أبيب ومقتل مستوطن وإصابة 8 آخرين، نتيجة استهداف طائرة مسيرة اطلقتها القوات المسلحة... السيد نصرالله في عاشوراء: جبهتنا لن تتوقف ما دام العدوان مستمراً في غزة..”إسرائيل” تعيش أسوأ الأوضاع... الصين تستضيف جولة جديدة للحورات بين الفصائل الفلسطينية وسط توقعات أنها ستكون كسابقاتها بسبب تمسك الر... الموت هو فجر الأمّة..والصّمت هو فجورها..في غزة فَجْر..وفي كل الأرض العربية فُجور..الأميركي والإسرائي... حزب الله اللبناني يرفع مستوى المواجهة ويقصف مستوطنة "كريات شمونة" بعشرات صواريخ "الفلق" و"الكاتيوشا"... يحيى سريع: القوات المسلحة اليمنية نفذت 3 عمليات نوعية في البحرين الأحمر والأبيض المتوسط، رداً على مج... *بمناسبة الذكرى 57 للإنطلاقة بيان سياسي صادر عن المكتب السياسي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني* القوات المسلحة اليمنية أعلنت استهداف أهداف عسكرية في أم الرشراش"إيلات" وسفينة إسرائيلية في خليج عدن ... *تبرير رئاسة السلطة الفلسطينية لمجزرة المواصي..سقوط وطني وأخلاقي يشعل إستنكار الفصائل والغضب الشعبي،... *بيان صادر عن وزارة الخارحية السورية..أول توضيح رسمي سوري حول المسار السوري-التركي و مبادئ تصحيح الع... بيان الامانة العامة المقاومة الاسلامية في العراق كتائب الامام علي ع سياسة دولة الكيان والحديث عن صفقة تبادل هو جزء من الملهاة التي يلعبها الامريكي وإسرائيل ودول عربية ل... اليمنيّون حاصِروا الكيان ومنعوا وصول السفن لمرافئه، وزادت خسائره بمليارات الدولارات وهجماتهم موجة تس... محكمة العدل الدولية تبدي رأيها بالعواقب القانونية التي تترتب على الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين قائد قوّة القدس في الحرس الثوري الإيراني، العميد إسماعيل قاآني لقادة المقاومة: دعم المقاومة في المنط... الشعب اليمني يلبي نداء السيد عبدالملك الحوثي، مسيرات مليونية تحمل شعار" ثابتون مع غزة" وتطالب شعوب ا... *الدكتور مسعود بزشكيان الرئيس الإيراني الجديد..نشأته وحياته السياسية ورؤيته للأوضاع الداخلية والخارج... التوازنات الإقليمية و الدولية بعد تسعة أشهر من الحرب في غزة وعودة العلاقات بين أنقرة ودمشق تفاهمات جديدة لإعادة فتح معبر رفح *خالد عبد المجيد: أنطون سعاده علامة مميّزة واستثنائية في تاريخ أمتنا، وخطّ بفكره ودمائه آفاقاً لمسير...