متخصص بالشأن الفلسطيني

فاز بايدن باي باي مصالحة

فاز بايدن باي باي مصالحة
هل التضحية بالمصالحة وتطييرها، هو الحل المتوفر لدى السلطة..؟ من خلفية إعطاء الإدارة الأمريكية الجديدة الوقت.
رامز مصطفى
لم يكن يساورني والكثيرين أيُّ شك، أنّ ما شهدته الساحة الفلسطينية خلال الأشهر القليلة الماضية من حوارات مكثفة بين حركتي حماس وفتح، قد أنتجت حراكاً فلسطينياً واسعاً، تمثّل باجتماع الأمناء العامون في بيروت ورام الله في الثالث من أيلول الماضي . ومن ثم لقاءات اسطنبول بين حماس وفتح ، والاتفاق على تنظيم الانتخابات التشريعية والرئاسية والمجلس الوطني ، لتعقبها زيارة عاجلة لوفد مركزي من فتح برئاسة جبريل الرجوب ، ولقاءه الفصائل المتواجدة قياداتها في دمشق ، لم تفضي إلى شيء سوى التسويق للانتخابات . ما هي إلاّ تقطيع وشراء للوقت ، إلى حين انتهاء الانتخابات الأمريكية ، ومعرفة من الفائز برئاسة الولايات المتحدة الأمريكية.
اليوم انتهت تلك الانتخابات التي انشغل بها العالم طويلاً ، فسقط الرئيس الجمهوري دونالد ترامب ، وفاز المرشح الديمقراطي جو بايدن بالرئاسة لأربعة سنوات قادمة. لتبني السلطة الفلسطينية برئيسها وفريقه السياسي على الشيء مقتضاه، خصوصاً أنّ السيد محمود عباس ، لطالما قد أبقى على مفرداته في تمسكه بالمفاوضات والرباعية الدولية كمرجعية لها ، وهو لأجل ذلك كان قد تقدم بمقترح عقد مؤتمر دولي ل” السلام “، وافقت عليه الأمم المتحدة، بحيث يكون في مطلع العام القادم 2021 . ولكن مع تغيرالمشهد في الولايات المتحدة ، بغياب ورحيل الرئيس ترامب الأكثر إشكالية ، ليس على مستوى أمريكا وحسب ، بل وعلى مستوى العالم ، هل المؤتمر سيكتب له نجاح فقط لمجرد الانعقاد ؟ ، أم سيُترك التوقيت إلى ظروف أكثر ملائمة ؟ . مع العلم أنّ الرئيس الجديد جو بايدن كان نائباً للرئيس أوباما خلال فترة ولايتين ، ولم يقدمان على خطوة واحدة تُدلل على جديتهما أو صدقيتهما ، بما يتعلق بالمفاوضات بين السلطة وكيان الاحتلال . وهذا ما عبّر عنه رئيس السلطة بوضوح ، أنّ إدارة الرئيس أوباما وعلى مدار 8 سنوات لم تتقدم بأي مشروع في هذا السياق ، بل كانت تطلق الوعود ، فرحلت ولم تفي بوعودها .
هل التضحية بجهود المصالحة وتطييرها ، هو الحل المتوفر لدى السلطة ؟ ، من خلفية إعطاء الإدارة الأمريكية الجديدة الوقت ، حتى تلملم وتُصلح ما خرّبه ترامب على المستويين الداخلي والخارجي ، ومن ثمّ البناء على ما ستطرحه في سياق إيجاد واختراع وابتداع الحلول على مسار المفاوضات ، وهي لن تطرح شيء عملي يبتعد كثيراً عما تضمنته ” صفقة القرن ” . وإذا كانت هذه هي توجهات السلطة ، فمؤكد أننا أمام كارثة سياسية ووطنية متجددة ، ستأخذ في طريقها ما تبقى من قضيتنا وعناوينها الوطنية .
الحل لا يكون بانتظار الآخرين ، بل الحل من خلال المضي بإجراءات المصالحة وإنهاء الانقسام ، ولملمة وترتيب البيت الفلسطيني ، وفي مقدمته إصلاح منظمة التحرير الفلسطينية ، وتطوير وتفعيل مؤسساتها ، والبداية من المجلس الوطني الفلسطيني ، على أساس وثيقة الوفاق الوطني أولاً ، والشراكة الوطنية الكاملة بين جميع المكونات في الساحة الفلسطينية ثانياً . فكفى مضيعة وهدر للوقت على حساب قضيتنا وشعبنا وحقوقه .

آخر الأخبار
سياسة دولة الكيان والحديث عن صفقة تبادل هو جزء من الملهاة التي يلعبها الامريكي وإسرائيل ودول عربية ل... اليمنيّون حاصِروا الكيان ومنعوا وصول السفن لمرافئه، وزادت خسائره بمليارات الدولارات وهجماتهم موجة تس... محكمة العدل الدولية تبدي رأيها بالعواقب القانونية التي تترتب على الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين قائد قوّة القدس في الحرس الثوري الإيراني، العميد إسماعيل قاآني لقادة المقاومة: دعم المقاومة في المنط... الشعب اليمني يلبي نداء السيد عبدالملك الحوثي، مسيرات مليونية تحمل شعار" ثابتون مع غزة" وتطالب شعوب ا... *الدكتور مسعود بزشكيان الرئيس الإيراني الجديد..نشأته وحياته السياسية ورؤيته للأوضاع الداخلية والخارج... التوازنات الإقليمية و الدولية بعد تسعة أشهر من الحرب في غزة وعودة العلاقات بين أنقرة ودمشق تفاهمات جديدة لإعادة فتح معبر رفح *خالد عبد المجيد: أنطون سعاده علامة مميّزة واستثنائية في تاريخ أمتنا، وخطّ بفكره ودمائه آفاقاً لمسير... السيد حسن نصر الله: حماس تفاوض عن كل المقاومة وما تقبل به بشأن مفاوضات وقف اطلاق النار وصفقة الأسرى ... مؤرخ "إسرائيلي" تنبأ عام 1999 بمستقبل "مرعب لدولة"إسرائيل"  في عام 2025 خشيةً من التصعيد ومعركة مفتوحة في الجبهة الشمالية وآثاره على المصالح والوجود الأمريكي في المنطقة..وا... *تصريح صحفي* صادر عن القيادة المركزية لتحالف قوى المقاومة الفلسطينية *القيادة المركزية لفصائل تحالف قوى المقاومة الفلسطينية في دمشق تشيد بموقف العشائر في غزة "الشجاع" في... حزب الله يحرق مستوطنات الشمال، في هجوم بأكثر من 200 صاروخ وعشرات الطائرات المسيرة .. يحيى سريع: القوات المسلحة اليمنية والمقاومة العراقية عمليةً عسكرية مشتركة ضد هدف حيوي للاحتلال الصهي... "جيش" الاحتلال الإسرائيلي، يقر بإصابة 44 جندياً بين قتيل وجريح خلال يومين ، في معارك ضارية ومواجهات ... *القوات المسلحة اليمنية وحركة "أنصار الله": إستهداف 4 سفن إسرائيلية وأمريكية وبريطانية بصواريخ بالست... كمائن المقاومة بالضفة..تطورٌ نوعيّ يضرب المنظومة الأمنية الاستخباراتية لإسرائيل، والتنسيق الأمني بين... نتنياهو: القتال العنيف في غزة اقترب من نهايته..هيئة البث العبرية: الحكومة تقرر الانتقال للمرحلة الأخ... المرحلة الثالثة من الحرب تهرّب من الهزيمة للإحتلال.."إسرائيل" أمام أزمة خيارات وسيناريو سلاح "يوم ال... لأجل غزة ومن دمشق..قضاة وحقوقيون يعقدون محكمة عدل شعبية ويطالبون بمحاكمة الاحتلال الصهيوني على جرائم... .البَيانُ الخِتامِيُّ لمِلُتقَى الحِوَارِ الوَطنيِّ الفلسطينيِّ الثَّانِي: إطلاقِ مُبادَراتٍ سياسيّة... أمريكا تقترح "لغة جديدة" للتوصل إلى "صفقة تبادل" للأسرى ووقف إطلاق النار في غزة..بإنتظار موافقة"إسرا... السيد الحوثي يحذر حاملة الطائرات الأمريكية الجديدة بتعرضها للخطر بإمكانات صاروخية لا يمكن تفاديها، و...