متخصص بالشأن الفلسطيني

وفد من حركة فتح يصل الى دمشق للقاء عدد من الفصائل، لإطلاعها على نتائج الحوار والتفاهمات مع حركة حماس في تركيا.

0 52

وفد من حركة فتح يصل الى دمشق للقاء عدد من الفصائل، لإطلاعها على نتائج الحوار والتفاهمات مع حركة حماس في تركيا.

وصل أمس الإثنين، وفدا من حركة فتح الى دمشق للقاء عدد الفصائل الفلسطينية.
ويرأس الوفد جبريل الرجوب أمين سر اللجنة المركزية للحركة وعضوية روحي فتوح عضو اللجنة المركزية، وانضم للوفد سمير الرفاعي عضو اللجنة المركزية في زيارة تستغرق يومين.

الوفد سيلتقي عدد من الفصائل الفلسطينية المتواجدة في سوريا وهي الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، الجبهة الشعبية القيادة العامة، منظمة الصاعقة، والجهاد الإسلامي، لإطلاعهم على ورقة التفاهمات مع حركة حماس في تركيا.
وخاصة على إجراء انتخابات تشريعية ورئاسية ومجلس وطني في غضون ستة أشهر.
وقد يلتقي الوفد د. فيصل المقداد نائب وزير الخارجية السوري .
والتقى أمس وفدا من قيادة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مؤلفا من نائب الأمين العام أبو أحمد فؤاد وعضوي المكتب السياسي ماهر الطاهر وابو علي حسن ..
وعقب اللقاء أصدرت الجبهة الشعبية بيانًا مقتضبًا، قالت فيه إنّ “هذا اللقاء يأتي استكمالاً لجهود المصالحة الوطنية وإنهاء الانقسام، ولتعزيز التفاهمات الوحدوية الفلسطينية في مواجهة صفقة القرن وموجات التطبيع العربية الصهيونية ومشروع الضم”.
ولفتت الشعبيّة إلى أنّ “الاجتماع أيضًا من أجل إعادة بناء منظمة التحرير الفلسطينية وتوحيد النظام السياسي الفلسطيني والشروع في تفعيل المقاومة الشعبية الشاملة والمتدحرجة وتشكيل القيادة الوطنية الموحدة لها”.

وسيتابع اليوم لقاءاته مع بقية الفصائل .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

shares