متخصص بالشأن الفلسطيني

توقعات بانفجار الأوضاع في الضفة الغربية وقطاع غزة في مواجهة الإحتلال.

توقعات بانفجار الأوضاع في الضفة الغربية وقطاع غزة في مواجهة الإحتلال.
غزة-رام الله
توقع محللان سياسيان تصاعد المواجهات الشعبية مع الاحتلال الإسرائيلي في الضفة المحتلة وقطاع غزة، على خلفية قرارات الضم الإسرائيلية، واستمرار الاحتلال بحجب المساعدات عن قطاع غزة الذي يعاني من أوضاعٍ اقتصادية صعبة.

وشدد المحللان السياسيان على أنَّ التصعيد الشعبي قد يتبعه تصعيد عسكري من قبل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، حال ارتكبت قوات الاحتلال الإسرائيلي حماقة تجاه الفعاليات الشعبية، التي ينظمها الشباب الفلسطيني.

الكاتب والمحلل السياسي حسن عبدو أكد أنَّ الاحتلال الإسرائيلي هو مصدر التصعيد والتوتر الحاصل، من خلال قراراته الاحتلالية ونواياه العدوانية بضم المستوطنات الإسرائيلية في الأراضي المحتلة عام 1967، إلى جانب سياساته الإجرامية بحق قطاع غزة، والتي تتمثل بزيادة الحصار، ومنع إدخال المنحة القطرية للقطاع الذي يعاني من ظروف اقتصادية صعبة.

وأوضح عبدو أن التصعيد الإسرائيلي تجاه الفلسطينيين قد يستجلبُ تصعيداً من المقاومة الفلسطينية، لاسيما فيما يتعلق بنوايا الحكومة الإسرائيلية بقيادة بيني غانتس ونتنياهو بشأن ضم الأغوار والمستوطنات الإسرائيلية في الأراضي المحتلة عام 1967.

وذكر أن البالونات التي يطلقها الشباب الفلسطيني على المستوطنات الإسرائيلية شرق قطاع غزة هي عبارة عن رسائل وليست وسائل عسكرية، مشيراً إلى أنَّ مضمون تلك الرسائل هي السماح بالمعونات والمساعدات الخارجية بالدخول الى القطاع المحاصر.

وأشار إلى أنَّ الاحتلال الإسرائيلي يسعى لإظهار البالونات التي يطلقها الشباب تجاه المستوطنات الإسرائيلية على أنها وسائل حربية وعسكرية تهدد الامن الإسرائيلي، لافتاً إلى أنَّ البالونات رسائل ليس أكثر.

وذكر أن الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة لم تقل كلمتها بعد، متوقعاً أن ترتفع حدة التصعيد مع بدء تطبيق قوات الاحتلال الإسرائيلي لعمليات الضم في الضفة المحتلة.

تصاعد المواجهات

بدوره، اتفق الكاتب والمحلل السياسي يحيى قاعود مع سابقه في أنَّ المواجهات الشعبية ستتصاعد بشكلٍ كبير مع اقتراب موعد تطبيق الخطة الإسرائيلية لضم الأغوار والمستوطنات الإسرائيلية في المناطق المحتلة عام 1967.

وقال الكاتب قاعود: “اعتقد أنَّ الاجراءات والاحداث السياسية التي تتوالى على الساحة الفلسطينية، والتي بدأت بصلف اليمين الإسرائيلي وإصراره على التوسع الاستيطاني، سيؤدي إلى تحرك الشارع الفلسطيني في جميع مناطق تواجده”، مشيراً إلى أنَّ قطاع غزة بصفته نقطة اشتعال حساسة قد ينخرط في المواجهات مع الاحتلال الإسرائيلي سواء الشعبية أو العسكرية، إذا ما تطور الأمر.

وأشار إلى انَّ الشارع الفلسطيني لن يصمت على القرارات الإسرائيلية بضم الأغوار والمستوطنات الإسرائيلية في الأراضي المحتلة عام 1967، متوقعاً تجدد مظاهرات عارمة في الضفة الغربية والمدن المحتلة عام 1948وقطاع غزة.

وذكر أن الشارع الفلسطيني في قطاع غزة لن يقف متفرجاً، إزاء ما يجري في الضفة المحتلة، لاسيما أنَّ قطاع غزة يعاني من السياسات الإسرائيلية العدوانية التي تتمثل في منع إدخال المساعدات مثل المنحة القطرية، لافتاً إلى أن التضييق على القطاع سيكون عاملاً إضافياً لانفجاره.

وأضاف قاعود: “أعتقد أن قرارات الضم ومع بداية التطبيق الفعلي لتلك القرارات، إلى جانب التضييق الاقتصادي على قطاع غزة سيشعل مواجهة جديدة مع الاحتلال”، مشيراً إلى أن الاحتلال الإسرائيلي ممثلاً بالمؤسسة العسكرية حذروا الحكومة الإسرائيلية من مغبة تحرك فلسطيني كبير قد نصل إلى انتفاضة عارمة.

وتابع: “الشارع الفلسطيني يغلي ومحتقن، والأوضاع الميدانية تتصاعد، والأمور مرشحة لمزيد من التوتر الميداني، سببه السياسيات الإسرائيلية العدوانية، في الضفة المحتلة وقطاع غزة”.

وأشار إلى أن اطلاق البالونات تجاه المستوطنات الإسرائيلية شرق قطاع غزة يتطلب إطلاق بيانٍ سياسي موجه لأكثر من جهة، وذلك لتوضيح الهدف من الخروج نحو الجدار الفاصل واطلاق البالونات والتحرك الشعبي”.

وذكر أن المواجهات الشعبية ستضغط على “اسرائيل” لثنيها عن مواقفها تجاه السياسيات العدوانية تجاه غزة، وسيؤثر على النوايا الإسرائيلية تجاه ضم المستوطنات، مستذكراً نجاح المواجهات الشعبية بالقدس فيما عرف بمعركة “البوابات الإلكترونية”، ونجاح الفعاليات الشعبية في الخان الأحمر، ونجاح مسيرات العودة في إدخال المنح والمساعدات وفتح المعابر الإسرائيلية.

يشار إلى أنَّ وسائل إعلام عبرية نشرت مشاهد للحرائق المندلعة في مستوطنة بئيري بغلاف غزة، وذلك بفعل بالونات حارقة أطلقت من قطاع غزة.

وأوضحت، أن عدد كبيراً من البالونات الحارقة اطلقت من قطاع غزة تجاه مستوطنات الغلاف.

آخر الأخبار
بالصور انتهاك حقوق الانسان في غزة مبادرة "المؤتمر الوطني الفلسطيني": التحديات والفرص..والمبادرة تملك فرصة للنجاح، ويجب عدم إضاعتها . السيد نصر الله: اقتحام الجليل لا يزال حاضراً..ولا مكان في الكيان بمنأى عن صواريخنا الدقيقة، والبحر ا... *الخبر اليقين من حيفا.. ماذا فعل هدهد المقاومة في الكيان الصهيوني..؟ هدهد لردع الإحتلال وإنهاء عملية... *أبرز الجماعات اليهودية المؤيدة للحقوق الفلسطينية والمدافعة عن فلسطين وترفض دولة "إسرائيل"* *قيادة جبهة النضال تزور أضرحة الشهداء صبيحة عيد الأضحى المبارك في مخيم اليرموك* مسؤول"إسرائيلي"سابق: حماس مدرسة في التفاوض..وواشنطن مقتنعة بأن حسم صفقة الأسرى بيد يحيى السنوار *عيد أضحى حزين وبلا أضحية.. في قطاع غزة في ظل حرب الإبادة التي يشنها جيش الإحتلال الصهيوني.* *الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني لـ(عرب جورنال): الإستراتيجية اليمنية في مساندة غزة أفشلت... *أبو مازن طلب تأجيل الحوارات الفلسطينية في الصين إلى أجل غير مسمى تلبية لرغبة مصرية - أمريكية* جبهة النضال الشعبي الفلسطيني تعزي سماحة السيد حسن نصرالله وقيادة حزب الله باستشهاد القائد الكبير طال... *المقاومة الإسلامية في لبنان تصعّد قصفها وضرباتها لمواقع الجيش الإسرائيلي ردا على عمليات الإغتيال* *محور المقاومة القطب الاقليمي والدولي الجديد لكسر الإستتراتيجية والمخططات الصهيونية والهيمنة الأمريك... *المكتب النسوي لمنظمة المرأة في جبهة النضال يلتقي قيادة منظمة المرأة في الجبهة الديمقراطية* وفد من حزب التطوير والتحديث يلتقي الرفيق خالد عبد المجيد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني استقالة غانيتس والاستقالات المتتالية شكلت صفعةٌ جديدةٌ وستعمّق أزمة نتنياهو..والانقسام الحاد يضرب ال... الدفاع الجوي للمقاومة الإسلامية في لبنان يطارد طائرات العدو، ويشكل قواعد اشتباك ومعادلة جديدة مجزرة مروعة "وهجوم وحشي"للاحتلال الصهيوني بمشاركة أمريكية بمخيم النصيرات..210 شهداء ومئات المصابين و... شعبان: الغرب حاول بسرديته ولغته حول ما يجري في فلسطين أن يُخرج العمل المقاوم من سياقه التاريخي مؤتمر مجاهدو الغربة بدورته التاسعة في العاصمة دمشق، (دور الشهداء القادة في دعم المقاومة والمجاهدين) المقاومة العراقية والقوات المسلحة اليمنية تستهدف 3 سفن في ميناء حيفا..وصاروخ “فلسطين” الباليستي، يست... حركة حماس تعلن مذكرة توضيحية: هناك تناقض واضح بين ما أعلنه بايدن والورقة المقدمة للمفاوضات..ملتزمون ... ‏المقترح الأمريكي الإسرائيلي لاتفاق وقف إطلاق النار..احذروا الخدعة الأمريكية..لأن الاتفاق مرحلة أولى... حزب الله يعلن إيقاع عدد كبير من القتلى والجرحى بقصف بالمسيرات على قوة تابعة للاحتلال جنوب مستوطنة (ا... القواتُ البحريةُ اليمنية والقوةُ الصاروخيةُ وسلاحُ الجوِّ المسيرُ تنفذ ثلاثَ عملياتٍ عسكريةٍ في البح...