متخصص بالشأن الفلسطيني

تقديرات إسرائيلية: التنسيق الأمني لن يتضرر من حادثة نابلس..ومسئولين في السلطة يؤكدون على استمرار وزيادة التنسيق الأمني مع سلطات الاحتلال

 

تل أبيب: قالت مصادر إعلامية عبرية مساء امس، إن جهودًا تبذل لتجاوز حادثة اليوم التي وقعت في مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة بين الجيش الإسرائيلي وجهاز الأمن الوقائي وتمثل بإطلاق الجيش النار صوب مقر الجهاز الكائن في حي الطور بالمدينة.

ونقلت قناة “كان” العبرية عن مصادر أمنية إسرائيلية ترجيحها بعدم تضرر التنسيق الأمني بعد الحادثة التي أصيب فيها ضابط في الأمن الوقائي بنيران الجيش.

وأشارت إلى أن جهودًا كبيرة يبذلها الجيش وجهاز الأمن العام الإسرائيلي “الشاباك” منذ الصباح لتهدئة الأمور وطمأنة السلطة بأن الحادثة كانت عن طريق الخطأ.

وبينت القناة أنه ورغم معرفة الجيش المسبقة لموقع مقر الأمن الوقائي بنابلس إلا أن قوة من سلاح المشاة أطلقت وابلا من الرصاص باتجاهه، قائلة بإنها “تجهل كونه مقر أمني فلسطيني”.

كما قرر جيش الاحتلال تقليص ما وصفه بـ”الاحتكاك مع السلطة في نابلس ومنع اقتحام المستوطنين لقبر يوسف” خشية تدهور الأمور، إضافة للسعي للتقليل من الاقتحامات إلا الضرورية منها.

ويلاقي التنسيق الأمني الذي تؤديه أجهزة أمن السلطة رفضًا فلسطينيًا واسعًا، إلا أن قيادة السلطة تصر على تواصله رغم اعترافها أنه يمثل “خدمة مجانية للمحتل”.

ورغم صدور قرارات من أعلى هيئة تمثيلية فلسطينية (المجلس الوطني والمركزي) تنص على وقف التنسيق إلا أنها بقيت حتى اللحظة مجمدة وغير منفذة.

يذكر أن مسئولين في أجهزة أمن السلطة عبروا عن أملهم في زيادة التنسيق الأمني مع سلطات الاحتلال لـ”إنهاء الاقتحامات التي يشنّها الجيش يوميًا في مدن وبلدات الضفة الغربية المحتلة”.

تجمع بالقدس يهتدون.

آخر الأخبار
اليمن| 4 عمليات عسكرية نوعية خلال 24 ساعة استهداف سفينتينِ أمريكيتينِ وسفينةً بريطانيةً غرقت بالكامل... تقرير: الاستراتيجية الأميركية للخروج من الأزمة في غزة والشرق الأوسط والعمل على التنفيذ السريع لصفقة ... ميسا: إسم التحالف الجديد في الشرق الاوسط الأمني والاقتصادي، يتكوّن من ١٠ دول وهي دول مجلس التعاون ال... القوات المسلحة اليمنية وحركة أنصار الله يعلنون استهداف سفينة بريطانية في خليج وإسقاط طائرة أميركية ف... ملتقى تضامني في مكتبة الأسد دعماً للشعب الفلسطيني في مواجهة عدوان وجرائم الاحتلال الصهيوني إدانات وهجوم ومطالبات بإقالة وزير الخارجية المصري على بعد تصريحاته عن"حماس"مع "تسيفي ليفني" في ميوني... "التايمز البريطانية"يحيى السنوار"المطلوب الأول لدى"اسرائيل" لا يمكن تحديد مكانه، وليس موجوداً في مصر... *القوى الوطنية والإسلامية تحذر من بعض الأصوات المشبوهة التي يغذيها العدو وأجهزته الأمنية لإثارة الفت... *ما هي إحتمالات وعوامل النجاح والفشل للعملية العسكرية الإسرائيلية في رفح..وهل هي خطوة تكتيكية في إطا... السيد نصر الله: هدفنا جميعاً في محور المقاومة إلحاق الهَزيمة بالعدو وعدم تمكينه من تحقيق أهدافه، وإل... "إسرائيل" تريد توريط مصر بأزمة رفح..؟ وهل هناك فعليًا تنسيق سري بين “تل أبيب” والقاهرة كما تعلن "إسر... *هنية يوضح موقف حماس والمقاومة من نتائج المفاوضات الرباعية التي جرت في القاهرة: التأكيد على الوقف ال... سريع: القوات اليمنية إستهدفت سفينة نفط بريطانية في البحر الأحمر، انتصاراً للشعب الفلسطيني، وردا على ... هآرتس ترجح إبرام صفقة تبادل لصفقة الأسرى قبل شهر رمضان والضغوط تزداد على نتنياهو مقتل 3 مستوطنين وإصابة 3 بعملية إطلاق نار فدائية في كريات ملاخي..وحالة من الهلع تصيب المستوطنين في ا... *خالد عبد المجيد يحيي الدور الكبير للمقاومة الإسلامية في لبنان ولكل قوى ودول محور المقاومة في مواجهة... *جسد ناتو ورأس مسلم !!.أمر عمليات عاجل لأردوغان..سر زيارته لمصر..ودوره القادم في قطاع غزة..!!* "*فورين أفيرز": ما يحصل في غزّة قد يعني نهاية قواعد عالم القطب الواحد،وهو تتويج لسنوات من تآكل سيادة... محور المقاومة واليوم التالي لوقف العدوان..وليس بحاجة لتقديم كشف حساب لأحد، لكي يبرهن عن دوره ومواقفه... *ثلاث رؤى مختلفة (أميركية، إسرائيلية وفلسطينية) تسعى لفرض سيطرتها على اليوم التالي بعد انتهاء الحرب ... *مرحلة جديدة من الحرب..نذر تصعيد كبير بين حزب الله "وإسرائيل"بعد قصف قيادة منطقة الشمال الاسرائيلية ... *أمير عبداللهيان يلتقي بقيادات وممثلي فصائل المقاومة الفلسطينية بدمشق ويناقش معهم آخر تطورات ومستجدا... الإدارة الأمريكية ودوافع المطالبة في إقامة الدولة الفلسطينية..نحذر من الوعود الكاذبة للخداع والتضليل... قادة وممثلو فصائل المقاومة الفلسطينية يشاركون بحفل الاستقبال بالذكرى ال ٤٥ لانتصار الثورة الاسلامية ... *الدولة الفلسطينية تقوم تلقائياً بعد دحر الإحتلال والمستوطنين والتحرير، ومصطلح حل الدولتين تضليل جدي...