متخصص بالشأن الفلسطيني

السلطة تحاكم كاتبًا فلسطينيًّا لرفضه التطبيع..ومواجهته دعوات”أمل وهدان” المشبوهة للتعايش مع المستوطنين.

 

لا زال الكاتب الفلسطيني عادل سمارة، يواجه “قضية قانونية” في محاكم السلطة بالضفة الغربية المحتلة؛ لرفضه التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي والتعايش مع المستوطنين اليهود.

وعرض الكاتب سمارة، أمس، أمام محكمة صلح رام الله، لانتقاده التطبيع مع الاحتلال، والتعايش مع المستوطنين، مجددا موقفه الرافض للتطبيع بكل أنواعه وأشكاله.

وقال سمارة في حديث صحفي: “أنا ضد التطبيع، وضد مشروع الدولة الواحدة أو الدولتين، ويجب مواجهة التطبيع الفلسطيني والعربي مع الاحتلال ومستوطنيه”.

يشار إلى أن الكاتب سمارة، استدعته المباحث الجنائية في الضفة الغربية، في حزيران/يونيو 2016م، وحولته للمحاكمة على خلفية دعوة مرفوعة ضده، تتهمه بكتابة ونشر بيان ينتقد (مجموعة صرخة) التي تدعو إلى التطبيع مع الاحتلال والتعايش مع مستوطنيه.

وأوضح أن المحكمة التي عقدت في مدينة رام الله أجلت حتى 6 أيار/مايو القادم، بسبب غياب الشهود، متوقعاً ممارسة ضغوط عليهم لاستمرار عمل القضية، وقال سمارة: “القضية كيدية سياسية”.

وتعود أصول القضية خلال مشاركة “وهدان” في مؤتمر التجمع العربي والإسلامي لدعم المقاومة الذي عقد في العاصمة السورية دمشق آذار/ مارس عام 2016م، وينعقد دوريًّا كل 4 أشهر، وكانت هناك ورقة عمل مكونة من نحو 30 صفحة، تحت عنوان (صرخة من الأعماق)، ترتكز على دعوى “للتعايش الفلسطيني مع المستوطنين في فلسطين التاريخية”، وفق زعمهم.

وذكر سمارة أن إحدى شخصيات المؤتمر، وهي السيدة “أمل وهدان” وتقيم في رام الله، أرادت عرقلة المؤتمر ومحاولة تسويق الورقة باسم الشعب الفلسطيني، لتواجه رفضاً من القوى والفصائل الوطنية والإسلامية والحضور في المؤتمر، واصفاً الورقة ومحتواها بـ”الخطير”.

وذكر أن ورقة العمل وعريضة (صرخة) التي طرحتها “وهدان”، وكتبت تفاصيلها في المدّة التي أحرق فيها المستوطنون عائلة دوابشة.

وحول تطورات الحدث في حينه، أوضح سمارة أن الكاتب د. ربحي حلوم المقيم في الأردن، وعبد القادر ياسين المقيم في مصر، كتبا بيانا انتقدا فيه ورقة العمل التي قدمتها “وهدان” ومن يدعمها، قائلا: “بيان النقد الرافض للتطبيع وورقة العمل عرضا على حلوم وياسين، ووقعت عليه كثير من الشخصيات العربية والإسلامية”.

وأكد سمارة أن “هذه المحاكمة، كيدية سياسية من أجنحة داخل السلطة”، مشيراً إلى أن “وهدان” هي من تقف وراء الدعوة والقضية، متوقعا دعمها من شخصيات مسؤولة في السلطة.

ودعا الباحث الفلسطيني لمواجهة التطبيع العربي مع (إسرائيل)، ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال.

آخر الأخبار
*المؤتمر الشعبي الفلسطيني ١٤ مليون يدين السياسة الانهزامية المتساوقة مع العدوان.." آن الأوان لنبذ نه... فصائل المقاومة الفلسطينية بدمشق تقدم التعازي باستشهاد الرئيس الايراني ووزير الخارجية ومرافقيهم. المك... *القيادة المركزية لفصائل تحالف قوى المقاومة الفلسطينية، تعزي سماحة الإمام علي الخامنئي والشعب الإيرا... *جبهة النضال الشعبي الفلسطيني تعزي الشعب والقيادة الإيرانية باستشهاد الرئيس ابراهيم رئيسي ووزير الخا... *ذاكرة الوفاء القومي..* *إبن الجزائر الشقيقة بلد النضال والبطولة..المناضل الجزائري محمد دامو “محمد ب... وقفة احتجاجية في دمشق تنديداً بجرائم الاحتلال الصهيوني بحق الأسرى الفلسطينيين "المقاومة الإسلامية في العراق" تعلن استهداف "هدف حيوي" بالطائرات المسيّرات في مدينة أم الرشراش "إيلا... *مناورة عسكرية يمنية لقوات التعبئة العامة بمحافظة الحديدة بعنوان "حارس الطوفان" لرفع جهوزية تنفيذ ال... *الشرط الأمريكي لليوم التالي..سلطة فلسطينية "متجددة"..مشهد لفرض الإصلاح الأمريكي، كما حصل مع محمود ع... مسار عمل السلطة الفلسطينية وموافقة قيادتها لإجهاض المقاومة في الضفة وغزة..خطة فنزل الأمنية..وهي جزء ... حشود مليونية بالعاصمةاليمنية صنعاء يوم الجمعة في مسيرة "مع غزة جهاد مقدس "ولا خطوط حمراء" *القوات المسلحة اليمنية: إسقاط طائرة أميركية يوم الجمعة أثناء قيامها بأعمال عدائية في أجواء محافظة م... عبد المجيد لـ “الثورة”: بالرغم من أننا لا نعول على القمم العربية، لكننا نأمل ونتمنى أن تضطلع هذه الق... عبد المجيد لـ “الثورة”: بالرغم من أننا لا نعول على القمم العربية، لكننا نأمل ونتمنى أن تضطلع هذه الق... *القوات المسلحة اليمنية وحركة أنصار الله تستهدف مدمّرة أمريكية، وسفينةَ Destiny المتجهة لكيان الإحتل... مع دخول الحرب على غزة شهرها الثامن كتائب المقاومة تحصد بكمائن الموت ضباط العدو وجنوده وآلياته.. مهرجان خطابي مركزي في دمشق دعماً للمقاومة وإحياء للذكرى الـ 76 للنكبة جيش الاحتلال يعترف بإصابة 19 جنديًا خلال 24 ساعة غالبيتهم إصابات بالغة بمعارك مع المقاومة في جباليا ... السيد نصرالله في ذكرى استشهاد القائد"مصطفى بدر الدين": إسناد غزة من لبنان أمر قاطع ونتنياهو امامَ خي... خالد عبد المجيد يبرق للسيد عبد الملك الحوثي في ذكرى الصرخة في وجه المستكبرين* الأمناء العامون لفصائل المقاومة من دمشق: أهمية الموقف الوطني الموحد والمقاوم لتعزيز قدرات الشعب ووحد... في ذكرى النكبة: النكبة الفلسطينية مستمرة بدعم من الصهيونية المسيحية بقيادة امريكا وبريطانيا اطلاق مبادرات عالمية وعربية وفلسطينية شبابية لجعل ذكرى النكبة 15 أيار يوم اضراب عام وعصيان مدني فردي... العوامل التي تعترض الأهداف التي يسعى اليها نتنياهو والفريق اليميني المتطرف في الحكومة الإسرائيلية. المؤتمر العالمي لمناهضة الفصل العنصري الإسرائيليي دعا إلی تشكيل اتحاد القوی التقدمية الدولي لإنهاء ا...