متخصص بالشأن الفلسطيني

المؤامرة مكشوفة وعلى رؤوس الأشهاد..من أعطى الكيان الصهيوني سلطة التحكم في معبر رفح وإدخال المساعدات لغزة..؟ أليست هذه حدود بين مصر وغزة..؟والإسرائيليون لن يتحملوا خسائرهم وضراوة المواجهة..

المؤامرة مكشوفة وعلى رؤوس الأشهاد..من أعطى الكيان الصهيوني سلطة التحكم في معبر رفح وإدخال المساعدات لغزة..؟ أليست هذه حدود بين مصر وغزة..؟والإسرائيليون لن يتحملوا خسائرهم وضراوة المواجهة..

 

القاهرة – “رأي اليوم” – محمود القيعي:

عبر خبراء ومحللون مصريون عن غضبهم واستيائهم من حالة الهوان التي بات عليها العالم العربي شعوبا وحكومات، وهم يرون الإبادة الجماعية التي ترتكبها إسرائيل بحق الفلسطينيين بدعم أمريكي وغربي غير مسبوق.

الجميع بات يدرك حجم المؤامرة التي باتت علانية، وعلى رؤوس الأشهاد.

الشاعر فاروق جويدة يرى أننا أمام مؤامرة كبرى تشارك فيها أطراف كثيرة، مشيرا إلى أن هدفها الأول هو إقامة إسرائيل الكبرى فى قلب العالم العربى من الفرات إلى النيل، مؤكدا أنه مشروع لن تتنازل عنه إسرائيل، ويرى فيه الغرب حائط صد ضد المد الإسلامى الذى يهدد الحضارة الغربية.

وأضاف أن حالة الرعب والخوف التى تركتها حرب غزة فى كل بيت والوحشية والهمجية التى استخدمتها إسرائيل فى إبادة الشعب الفلسطينى قد تركت آثارا سيئة لدى شعوب العالم التى انتفضت تطالب بوضع حد لهذه المأساة.

وتساءل جويدة: إلى أين تمضى بنا هذه المأساة، لافتا إلى أن عنده يقين أن غزة سوف تضع نهاية المؤامرة، وأن أمريكا سوف تخرج بفضيحة كونية، وأن الشعب الإسرائيلى لن يتحمل ضراوة المواجهة، وبدلا من أن تحاول إسرائيل تهجير أهل غزة سوف تكون هجرة الشعب الإسرائيلى إلى خارج فلسطين هى الحل وعلينا أن ننتظر.

وقال إن الوجه الكاذب الذى حاولت إسرائيل أن تخدع به الشعوب العربية أنها تسعى للسلام وجعلت بعض الدول العربية تلقى نفسها فى أحضان الطاغوت وتقدم التأييد للشعب اليهودي،انكشف أنه كذبة كبرى لأن ما حدث فى غزة وأساليب الدمار التى استخدمتها إسرائيل بدعم من أمريكا تؤكد أن إسرائيل لا تبحث عن السلام ولكنها تبحث عن أطماع فى الأرض والمصالح ، وأن أمريكا ترى فيها الوريث الذى سيحمل الرسالة فى التبعية.

واختتم مؤكدا أن أحداث غزة لن تمر على الشعوب العربية دون أن تكون لها وقفة مع أمريكا ودول أوروبا وكل من شارك أو صمت على هذه المأساة، مشيرا إلى أن دماء غزة سوف تطارد أمة فرطت فى كل شيء واستباحتها قوى الظلم والقهر والاستبداد، وإذا لم تتحرر من ضعفها فسوف يجتاحها الطوفان الأكبر.

العار

في ذات السياق قال السفير د.عبد الله الأشعل إن أمريكا لا تشعر بالخجل، مشيرا إلى أنها من ناحية تعطي إسرائيل أعتي الأسلحة فتكا بالمدنيين وتحقق الابادة المتفق عليها ثم تعلن كذبا انها نصحت إسرائيل بالابادة لكن مع الترفق مع المدنيين.

وأسدى الأشعل نصيحة لأمريكا بقوله: “عليك أن تراعي أنك لاتخاطبين عملاءك الحكام الهيمانين والمسبحين بحمدها فقط وإنما تخاطب أيضا المثقفين العرب الذين يخشاهم عملاؤها”.

واختتم مؤكدا أنه عار علي العرب والمسلمين أن يتكالب كلاب الأرض علي المقاومة والشعب الفلسطيني وتنفرد بهما دون حراك من الحكام والشعوب.

أمور تنتزع بالقوة

من جهته تساءل الكاتب الصحفي أحمد السيد النجار: من أعطى الكيان الصهيوني السلطة على تمرير المساعدات أو التجارة بين مصر وقطاع غزة رغم أن الحدود بينهما مباشرة؟

وأضاف أن هناك بعض الأمور تُنتزع إذا فُرضت كأمر واقع مقبول من المجتمع الدولي مثل تمرير المساعدات بدون تحكم صهيوني إجرامي ، مشيرا إلى وجود شعب شقيق يموت جوعا وعطشا وقتلا بأيدي كيان عنصري مجرم.

وتابع قائلا: “جربوا اختبار سقوف رد الفعل ووراءكم شعوبكم وسيدعمكم كل أحرار العالم وحتى العديد من الحكومات الغربية التي لا تتطابق كليا مع الإجرام الصهيوني الذي لن يتوقف عند حدود فلسطين لو لم يتم ردعه، واطلبوا رسميا من الدول العربية والإسلامية التي قررت إدخال المساعدات لغزة أن تكون قوة حماية دولية لقوافل المساعدات ،فإما أن تقبل وتكون على قدر قرارها، أو تتراخى وتمتنع ليظهر لشعوبها مدى بؤسها وتفاهة قراراتها، وطبعا قطع أو حتى تجميد العلاقات مع هذا الكيان المجرم إلى أن يوقف حرب الإبادة ضد الشعب الفلسطيني أمر واجب.”.

واختتم مطالبا بإعادة طرح اعتبار الصهيونية دعوة عنصرية أمام الأمم المتحدة ، لافتا إلى أنه سيكون أمرا ملائما في ظل التعاطف الدولي مع فلسطين في مواجهتها مع الكيان الصهيوني المجرم قاتل الأطفال والنساء والمرضى ومدمر الحياة.

وأردف قائلا: “قليل من الحراك الفعال يصنع المستقبل والمصير.”.

آخر الأخبار
جبهة النضال الشعبي الفلسطيني تعزي سماحة السيد حسن نصرالله وقيادة حزب الله باستشهاد القائد الكبير طال... *المقاومة الإسلامية في لبنان تصعّد قصفها وضرباتها لمواقع الجيش الإسرائيلي ردا على عمليات الإغتيال* *محور المقاومة القطب الاقليمي والدولي الجديد لكسر الإستتراتيجية والمخططات الصهيونية والهيمنة الأمريك... *المكتب النسوي لمنظمة المرأة في جبهة النضال يلتقي قيادة منظمة المرأة في الجبهة الديمقراطية* وفد من حزب التطوير والتحديث يلتقي الرفيق خالد عبد المجيد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني استقالة غانيتس والاستقالات المتتالية شكلت صفعةٌ جديدةٌ وستعمّق أزمة نتنياهو..والانقسام الحاد يضرب ال... الدفاع الجوي للمقاومة الإسلامية في لبنان يطارد طائرات العدو، ويشكل قواعد اشتباك ومعادلة جديدة مجزرة مروعة "وهجوم وحشي"للاحتلال الصهيوني بمشاركة أمريكية بمخيم النصيرات..210 شهداء ومئات المصابين و... شعبان: الغرب حاول بسرديته ولغته حول ما يجري في فلسطين أن يُخرج العمل المقاوم من سياقه التاريخي مؤتمر مجاهدو الغربة بدورته التاسعة في العاصمة دمشق، (دور الشهداء القادة في دعم المقاومة والمجاهدين) المقاومة العراقية والقوات المسلحة اليمنية تستهدف 3 سفن في ميناء حيفا..وصاروخ “فلسطين” الباليستي، يست... حركة حماس تعلن مذكرة توضيحية: هناك تناقض واضح بين ما أعلنه بايدن والورقة المقدمة للمفاوضات..ملتزمون ... ‏المقترح الأمريكي الإسرائيلي لاتفاق وقف إطلاق النار..احذروا الخدعة الأمريكية..لأن الاتفاق مرحلة أولى... حزب الله يعلن إيقاع عدد كبير من القتلى والجرحى بقصف بالمسيرات على قوة تابعة للاحتلال جنوب مستوطنة (ا... القواتُ البحريةُ اليمنية والقوةُ الصاروخيةُ وسلاحُ الجوِّ المسيرُ تنفذ ثلاثَ عملياتٍ عسكريةٍ في البح... ارفَعوا أياديكم عن غزّة.. مَنْ تآمر على سوريّة لن يتورّع عن التآمر وطعن الشعب الفلسطيني ولن يتوانى ف... على خط الدوحة - دمشق.. مؤشرات تنتظر الاثباتات من أجل المصالحة لتحريك المياه الراكدة بين البلدين. قيادت فصائل المقاومة الفلسطينية في دمشق تلتقي بوزير الخارحية الايراني بالانابة تفاصيل النص الكامل لإعلان بايدن بشأن وقف الحرب في غزة. ماذا يُخفي مقترح التهدئة الجديد الذي أعلنه بايدن..؟ ولماذا طلبت حماس النسخة الأصلية..؟وكيف وجهت ضربت... نصرالله هزم الكيان الصهيوني بمعركة الوعي وصواريخه ترعبه بعد أن حوّل الشمال لجبهةٍ رئيسيّةٍ مُرتبطةٍ ... *إعلان بايدن لمشروع وقف إطلاق النار وتبادل الأسرى فخ أميركي"إسرائيلي"جديد لاعتبارات انتخابية، ودواع ... انطلاق أعمال المؤتمر القومي العربي في بيروت.. مصير القضية الفلسطينية يحدده "طوفان الأقصى" *استهداف 6 سفن في البحر الأحمر وبحر العرب واسقاط مسيرة أمريكية من نوع MQ_9 في محافظة مأرب..وسلسلة عم... على وقع تطورات الميدان في غزة..هذا ما حددته المقاومة الفلسطينية بشأن العودة للمفاوضات حول صفقة الأسر...