متخصص بالشأن الفلسطيني

وسط رفض شعبي عارم.. السلطة تشارك في اجتماع العقبة الأمني

وسط رفض شعبي عارم.. السلطة تشارك في اجتماع العقبة الأمني

ينطلق اليوم الأحد، في مدينة العقبة الأردنية، الاجتماع الأمني السياسي بين السلطة الفلسطينية والكيان الإسرائيلي بحضور مصري ورعاية الولايات المتحدة الأمريكية في سياق الجهود المبذولة “للوصول إلى فترة تهدئة واجراءات بناء ثقة”، وسط رفض شعبي وفصائلي فلسطيني كبير.

هذه الاجتماع يأتي بعد أيام قليلة من جريمة بشعة اقترفها الاحتلال في مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية، وأسفرت عن استشهاد 11 مواطنًا، واستمرار الانتهاكات الجسيمة.

وكان مصدر مطلع أوضح لصحيفة “الغد” الأردنية، أن الاجتماع يأتي في سياق الجهود المبذولة “لوقف الإجراءات الأحادية، والوصول إلى فترة تهدئة وإجراءات بناء ثقة، وصولاً لانخراط سياسي أشمل بين الجانين –السلطة والكيان”.

وأضاف المصدر، أن الاجتماع يأتي استكمالًا للجهود المكثفة التي يقوم بها الأردن بالتنسيق مع السلطة الفلسطينية وبقية الأطراف لوقف الإجراءات الأحادية والتصعيد الأمني من الاحتلال الإسرائيلي والذي يهدد بتفجر دوامات كبيرة من العنف، “إضافة الى إجراءات أمنية واقتصادية تخفف من معاناة الشعب الفلسطيني”.

وأشار المصدر إلى أن الاجتماع الذي سينعقد في ظل تحديات سياسية وأمنية كبيرة، هو أول اجتماع من نوعه بين السلطة والإسرائيليين بمشاركة إقليمية ودولية منذ سنوات.

وقال المصدر:” إن وقف جميع الإجراءات الأحادية هو المنطلق الرئيس لوقف التدهور، وسيكون في مقدم المواضيع التي سيبحثها الاجتماع”.

وأكدت مصادر دبلوماسية أهمية هذا الاجتماع الذي يأتي في وقت شديد الحساسية، وأن عقده يمثل خطوة ضرورية للوصول إلى تفاهمات بين السلطة والاحتلال توقف التدهور “وتمهد لإجراءات تمهد لانخراط أعم”.

واستنكرت فصائل المقاومة توجه وفد من المتنفذين في السلطة الفلسطينية للمشاركة في الاجتماع الأمني المزمع عقده في مدينة “العقبة”، وعدت ذلك طعنة جديدة في خاصرة شعبنا وتضحياته وخيانة لدماء الشهداء.

وأكدت الفصائل في بيان، أن مشاركة طرف فلسطيني وأطراف عربية أخرى في هكذا لقاء لن تجلب لهم إلا الخزي والعار، كونهم شركاء في الجهود الدولية والإسرائيلية للالتفاف على إرادة الفلسطينيين والقضاء على مقاومتهم المشروعة.

ودعت حراكات شبابية ومؤسسات وهيئات شعبية للتظاهر في أرجاء فلسطين، ضد القمة التطبيعية، بالتزامن مع انطلاقها.

كما قالت فصائل المقاومة بجنين: إن مشاركة السلطة في لقاء العقبة تأتي في الاتجاه المعاكس للإجماع الوطني لشعبنا، ولا يصب في مصلحته، بل يمثل خدمة مجانية للاحتلال المجرم.

وأكدت فصائل المقاومة، في مؤتمر صحفي، إدانتها لما وصفته بـ”اللقاء السياسي والأمني”، والذي تعتقد أنه يشجع الاحتلال على ارتكاب الجرائم بحق الشعب الفلسطيني وأسراه.

ودعت أبناء الشعب الفلسطيني إلى إدانة لقاء العقبة، والتعبير عن رفضهم لمشاركة السلطة فيه.

وترى “فصائل جنين” أن الذهاب إلى الوحدة الوطنية مثلما توحدت البنادق في الميدان، أولى من الذهاب إلى تفاهمات أمنية مع الاحتلال، مؤكدة أن إلغاء المشاركة في اللقاء هو أضعف قرار يمكن أن تتخذه السلطة أمام جرائم الاحتلال.

وكانت مسيرات جماهيرية خرجت في عدة مدن بقطاع غزة والضفة الغربية، رفضاً وتنديداً لهذا الاجتماع.

وهتف المشاركين في مسيرة بجنين ضد السلطة، وطالبوها بعدم حضور الاجتماع، عادِّين أنه يهدف إلى إنهاء الحالة الثورية التي تشهدها الضفة الغربية.

آخر الأخبار
جبهة النضال الشعبي الفلسطيني تعزي سماحة السيد حسن نصرالله وقيادة حزب الله باستشهاد القائد الكبير طال... *المقاومة الإسلامية في لبنان تصعّد قصفها وضرباتها لمواقع الجيش الإسرائيلي ردا على عمليات الإغتيال* *محور المقاومة القطب الاقليمي والدولي الجديد لكسر الإستتراتيجية والمخططات الصهيونية والهيمنة الأمريك... *المكتب النسوي لمنظمة المرأة في جبهة النضال يلتقي قيادة منظمة المرأة في الجبهة الديمقراطية* وفد من حزب التطوير والتحديث يلتقي الرفيق خالد عبد المجيد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني استقالة غانيتس والاستقالات المتتالية شكلت صفعةٌ جديدةٌ وستعمّق أزمة نتنياهو..والانقسام الحاد يضرب ال... الدفاع الجوي للمقاومة الإسلامية في لبنان يطارد طائرات العدو، ويشكل قواعد اشتباك ومعادلة جديدة مجزرة مروعة "وهجوم وحشي"للاحتلال الصهيوني بمشاركة أمريكية بمخيم النصيرات..210 شهداء ومئات المصابين و... شعبان: الغرب حاول بسرديته ولغته حول ما يجري في فلسطين أن يُخرج العمل المقاوم من سياقه التاريخي مؤتمر مجاهدو الغربة بدورته التاسعة في العاصمة دمشق، (دور الشهداء القادة في دعم المقاومة والمجاهدين) المقاومة العراقية والقوات المسلحة اليمنية تستهدف 3 سفن في ميناء حيفا..وصاروخ “فلسطين” الباليستي، يست... حركة حماس تعلن مذكرة توضيحية: هناك تناقض واضح بين ما أعلنه بايدن والورقة المقدمة للمفاوضات..ملتزمون ... ‏المقترح الأمريكي الإسرائيلي لاتفاق وقف إطلاق النار..احذروا الخدعة الأمريكية..لأن الاتفاق مرحلة أولى... حزب الله يعلن إيقاع عدد كبير من القتلى والجرحى بقصف بالمسيرات على قوة تابعة للاحتلال جنوب مستوطنة (ا... القواتُ البحريةُ اليمنية والقوةُ الصاروخيةُ وسلاحُ الجوِّ المسيرُ تنفذ ثلاثَ عملياتٍ عسكريةٍ في البح... ارفَعوا أياديكم عن غزّة.. مَنْ تآمر على سوريّة لن يتورّع عن التآمر وطعن الشعب الفلسطيني ولن يتوانى ف... على خط الدوحة - دمشق.. مؤشرات تنتظر الاثباتات من أجل المصالحة لتحريك المياه الراكدة بين البلدين. قيادت فصائل المقاومة الفلسطينية في دمشق تلتقي بوزير الخارحية الايراني بالانابة تفاصيل النص الكامل لإعلان بايدن بشأن وقف الحرب في غزة. ماذا يُخفي مقترح التهدئة الجديد الذي أعلنه بايدن..؟ ولماذا طلبت حماس النسخة الأصلية..؟وكيف وجهت ضربت... نصرالله هزم الكيان الصهيوني بمعركة الوعي وصواريخه ترعبه بعد أن حوّل الشمال لجبهةٍ رئيسيّةٍ مُرتبطةٍ ... *إعلان بايدن لمشروع وقف إطلاق النار وتبادل الأسرى فخ أميركي"إسرائيلي"جديد لاعتبارات انتخابية، ودواع ... انطلاق أعمال المؤتمر القومي العربي في بيروت.. مصير القضية الفلسطينية يحدده "طوفان الأقصى" *استهداف 6 سفن في البحر الأحمر وبحر العرب واسقاط مسيرة أمريكية من نوع MQ_9 في محافظة مأرب..وسلسلة عم... على وقع تطورات الميدان في غزة..هذا ما حددته المقاومة الفلسطينية بشأن العودة للمفاوضات حول صفقة الأسر...