متخصص بالشأن الفلسطيني

*لقد أسمعت لو ناديت حيـًا .. ولكن لا حياة لمـن تنادي .. وانطلاقة الثورة الفلسطينية المعاصرة*

*لقد أسمعت لو ناديت حيـًا .. ولكن لا حياة لمـن تنادي .. وانطلاقة الثورة الفلسطينية المعاصرة*
د. احمد محيسن

قضيّة إحياء ذكرى انطلاقة الثّورة *الفلسطينيّة المُعاصرة .. الّتي انطلقت في 1965/01/01 وتحمل عنوان الإنطلاق بالثّورة .. والإعلان عن بدْء المسيرة الكفاحيّة لتحرير فلسطين في عمليّة فدائيّة ضد الإحتلال .. وكان شهيدها الأوّل من خلال تنفيذها هو المرحوم أحمد موسى .. في تأكيد بذلك على النّهج الثوري المقاوم الّذي آمنت به الثّورة وقرّرت سلوكه لتحرير الأرض الفلسطينيّة الّتي اغْتُصِبت عام 1948 .. والتي تمّ من خلالها تشريد شعبنا وتشتيته ليعيش ليومنا هذا اللجوء والنكبة المُتجدّدة *..

وبقي شعبنا يُحيي هذه الذّكرى على هذه الأُسُسْ الثّورية والمبادئ والْمُنطلقات الّتي انطلقت بها الثورة .. والتي لا لبس فيها .. وبقي شعبنا يحيي الذكرى وفاءً لقضيّتنا ولشعبنا ولمقدّساتنا ولشهدائنا .. وبقي يحيي شعبنا ذكرى الإنطلاقة تأكيداً منه على الإستمرار بهذا النّهْج المُقاوم الّذي انْطلقت به الثّورة .. وذلك قبل ضياع الضّفّة الغربيّة والقُدس وقطاع غزّة لتصبح تحت الإحتلال الغاشم .. وقدمّ شعبنا شلّالات الدّم على درب الثّورة والثُّوّار .. حتّى تحقيق النّصر بالعودة والتّحرير وتقرير المصير وإقامة الدّولة الفلسطينيّة وعاصمتها القدس ..

وفي تناقضٍ صارخٍ يُحاول البعض أن* *يُقنع شعبنا .. بأنّ الّسلطة بقياد محمود عبّاس وأجهزة دايتون هم الإمتداد الطّبيعي للثّورة الفلسطينيّة .. ويُصِرّون على تكريس ذلك بإحياء ذكرى انطلاقة الثّورة المجيدة تحت لواء قيادة محمود عبّاس .. الّذي يؤْمن بالتّنسيق الأمني ويُقدّسه .. ويُحارب كلّ أشكال مقاومة الإحتلال .. ويتنكّر لكلّ أبجديّات ومُنْطلقات ومبادئ الثّورة .. ويُعانق قتلة أبناء شعبنا ويتبادل معهم الهدايا .. وينخر الفساد بكل أشكاله تفاصيل هذه السلطة .. ويحاكم ومن معه بأثًرٍ رجعيٍّ تاريخ هذه الثّورة بكلّ تفاصيلها .. وبذلك يقوم محمود عبّاس بإدانة صريحة لتاريخ هذه الثّورة ولشهدائنا ومعاناة شعبنا .. بل وفي ذلك تنكُّر من محمود عبّاس ورهطه لقضيّتنا ولحقوق شعبنا *..
فكيف يستقيم إحياء ذكرى انْطلاقة الثّورة بكلّ شعاراتها ونظريّاتها وأسماء قادتها العِظام .. الّتي وُلِدت من أجل تحرير فلسطين .. تحت لواء وقيادة سلطة محمود عبّاس الّتي اغتصبت هذه الثّورة .. وتُنًسِّق مع الإحتلال ضِدّ أبناء شعبنا ..؟!

إن في ذلك تخريب للوعي الفلسطيني .. *في تسويق للتنسيق الأمني وتسويق لقيادة محمود عباس وما يؤمن به من تقديس للتعامل والتخابر والتنسيق الأمني مع الإحتلال .. *

كمْ من مرّة صرخنا ورفعنا الصّوت وكتبنا ومعنا كلّ المُخلصين لفلسطيننا ولشعبنا ولقضيّتنا .. بأنّ هذه القيادة الرّسميّة المتجسدة بشخص عباس ومن يدورلي فلكه .. تقود شعبنا نحو الهاوية .. ولكن للأسف الشّديد .. ما زال البعض يُصِرُّ على الإلتصاق بقيادة محمود عبّاس وما يؤديه من وظائف خدمية للإحتلال تشكل كارثة على شعبنا .. واعتبارهم محمود رضا عبّاس ميرزا .. والتّنسيق الأمني ونهجه لا غبار عليه .. وبهذا تنكُّر لتاريخ فلسطين والقدس .. ولانطلاق الثّورة .. ولمبادئها ولدماء شهدائنا .. ولمعاناة أسرانا ولمخيّماتنا .. ولنكبة شعبنا المُستمرّة ..

إنّنا نُحيل هؤلاء الّذين يتمسّحون بقيادة *محمود عبّاس والتّنسيق الأمني .. والّذين يُصرّون في كلّ مُناسبة على إقناع شعبنا بأن طائر البوم هو نفسه طائر الكروان .. وأنّ هذا النّهج الّذي تتبنّاه هذه القيادة غير الشّرعيّة هو الّذي سيُحرِّر فلسطين .. وشطبوا مفهوم التّخابُر مع المحتلّ والتّنسيق الأمني معه وتعذيب المناضلين في سجون ومسالخ السّلطة .. بأنّه خيانة لقضيّتنا ولشعبنا *..

نُحيل هذا المشهد المُؤْسف ومن يمارس طقوسه ويؤمن به ويروج له .. نحيلهم لكافّة قِطاعات شعبنا ليستمعوا لنبض الّشارع الفلسطيني .. وليستمعوا لصوت الأسرى خلف القضبان .. ولصوت عوائل شهداء شعبنا .. ولصوت أطفالنا في المخيّمات .. ولصوت الأربعة عشر مليون فلسطيني في الوطن والشّتات .. الّذين ينتظرون بفارغ الصّبر رحيل هذه القيادة فاقدة الشّرعيّة بكلّ تفاصيلها .. والّتي تجثم على صدور شعبنا عنوة وبقوّة سلاح اجهزة دايتون ودعم الإحتلال ..

كفانا استخفافاً بعقول شعبنا وتخريب *وعيه وتشويه للحقائق وتزويراً لتاريخ شعبنا النضالي *..

وسيبقى المجد لفلسطين ولشهدائنا *ولقدسنا ..

آخر الأخبار
*المكتب النسوي لمنظمة المرأة في جبهة النضال يلتقي قيادة منظمة المرأة في الجبهة الديمقراطية* وفد من حزب التطوير والتحديث يلتقي الرفيق خالد عبد المجيد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني استقالة غانيتس والاستقالات المتتالية شكلت صفعةٌ جديدةٌ وستعمّق أزمة نتنياهو..والانقسام الحاد يضرب ال... الدفاع الجوي للمقاومة الإسلامية في لبنان يطارد طائرات العدو، ويشكل قواعد اشتباك ومعادلة جديدة مجزرة مروعة "وهجوم وحشي"للاحتلال الصهيوني بمشاركة أمريكية بمخيم النصيرات..210 شهداء ومئات المصابين و... شعبان: الغرب حاول بسرديته ولغته حول ما يجري في فلسطين أن يُخرج العمل المقاوم من سياقه التاريخي مؤتمر مجاهدو الغربة بدورته التاسعة في العاصمة دمشق، (دور الشهداء القادة في دعم المقاومة والمجاهدين) المقاومة العراقية والقوات المسلحة اليمنية تستهدف 3 سفن في ميناء حيفا..وصاروخ “فلسطين” الباليستي، يست... حركة حماس تعلن مذكرة توضيحية: هناك تناقض واضح بين ما أعلنه بايدن والورقة المقدمة للمفاوضات..ملتزمون ... ‏المقترح الأمريكي الإسرائيلي لاتفاق وقف إطلاق النار..احذروا الخدعة الأمريكية..لأن الاتفاق مرحلة أولى... حزب الله يعلن إيقاع عدد كبير من القتلى والجرحى بقصف بالمسيرات على قوة تابعة للاحتلال جنوب مستوطنة (ا... القواتُ البحريةُ اليمنية والقوةُ الصاروخيةُ وسلاحُ الجوِّ المسيرُ تنفذ ثلاثَ عملياتٍ عسكريةٍ في البح... ارفَعوا أياديكم عن غزّة.. مَنْ تآمر على سوريّة لن يتورّع عن التآمر وطعن الشعب الفلسطيني ولن يتوانى ف... على خط الدوحة - دمشق.. مؤشرات تنتظر الاثباتات من أجل المصالحة لتحريك المياه الراكدة بين البلدين. قيادت فصائل المقاومة الفلسطينية في دمشق تلتقي بوزير الخارحية الايراني بالانابة تفاصيل النص الكامل لإعلان بايدن بشأن وقف الحرب في غزة. ماذا يُخفي مقترح التهدئة الجديد الذي أعلنه بايدن..؟ ولماذا طلبت حماس النسخة الأصلية..؟وكيف وجهت ضربت... نصرالله هزم الكيان الصهيوني بمعركة الوعي وصواريخه ترعبه بعد أن حوّل الشمال لجبهةٍ رئيسيّةٍ مُرتبطةٍ ... *إعلان بايدن لمشروع وقف إطلاق النار وتبادل الأسرى فخ أميركي"إسرائيلي"جديد لاعتبارات انتخابية، ودواع ... انطلاق أعمال المؤتمر القومي العربي في بيروت.. مصير القضية الفلسطينية يحدده "طوفان الأقصى" *استهداف 6 سفن في البحر الأحمر وبحر العرب واسقاط مسيرة أمريكية من نوع MQ_9 في محافظة مأرب..وسلسلة عم... على وقع تطورات الميدان في غزة..هذا ما حددته المقاومة الفلسطينية بشأن العودة للمفاوضات حول صفقة الأسر... لقاء في اتحاد الكتاب العرب حول دور رئيسي وعبد اللهيان بدعم المقاومة و دور العلاقات العربية الإيرانية... طوفان الأقصى في مواجهة الإستراتيجية الصهيوأمريكية… محاضرة في اتحاد الكتاب العرب بدمشق *جبهة النضال الشعبي الفلسطيني تهنئ سماحة السيد حسن نصرالله وقيادة حزب الله والشعب اللبناني في الذكرى...