متخصص بالشأن الفلسطيني

كيان العدو يتهم”حزب الله”بإغراق فلسطينيّي الـ48 بالسلاح..«استعداداً لساعة الصفر»

كيان العدو يتهم”حزب الله”بإغراق فلسطينيّي الـ48 بالسلاح..«استعداداً لساعة الصفر»

بات الاعتقاد السائد في كيان العدو أن مَن «يُغرق شمال فلسطين المحتلة بالسلاح هو حزب الله، عن طريق تهريب الأسلحة عبر الحدود». الكلام لـ«القناة 12» الإسرائيلية، التي نقلت عن الشرطة الإسرائيلية، وتحديداً وحدة مكافحة الإرهاب في لواء الشمال (اليمار)، قولها إن «الحزب غيّر من استراتيجيّته مؤخّراً؛ حيث بدأ بإغراق إسرائيل بأسلحة نوعيّة من مسدّسات وبنادق رشاشة»، وتهريبها إلى فلسطينيّي الـ48 من أجل تسليحهم، استعداداً «لساعة الصفر».

وبحسب القناة العبرية، فقد «ارتفعت وتيرة تهريب الأسلحة عبر الحدود الشمالية بين فلسطين المحتلة ولبنان، وكذلك مع الأردن، ومَن يقف وراء هذه العمليات هو حزب الله»، الذي «بدأ يسلّح فلسطينيّي الـ48، استلهاماً من أحداث شهر أيار الماضي، التي شارك فيها هؤلاء بالاحتجاجات والمواجهات العنيفة التي اندلعت في شوارع فلسطين المحتلة». وكان فلسطينيّو الـ48 قد انتفضوا بوجه اعتداءات المستوطنين الصهاينة، وبوجه الممارسات الإسرائيلية، التي كانت حينها في خضم عدوانها على قطاع غزة، وتعتدي على المصلّين في الأقصى وساحة باب العمود، وتحاول تنفيذ مخطّطات التهجير في حيّ الشيخ جرّاح.

في غضون ذلك، ادّعت وحدة مكافحة الإرهاب في لواء الشمال، أنه منذ «الأحداث العنيفة خلال عملية حارس الأسوار (العدوان على غزة)، وضَعَ حزب الله هدفاً أمامه يقضي بإغراق إسرائيل بالسلاح نوعاً وكمّاً»، مشيرةً إلى أنه «لوحظ تغيّرٌ في نوعية السلاح؛ حيث أوقفت وحدة الحدود التابعة للجيش الإسرائيلي في لواء الشمال، 140مسدساً و20 بندقية ساعر، ويقدّرون أن هناك الكثير من وسائل القتال التي نجحت في اختراق الحدود».

إلى ذلك، قال رئيس القسم الاستخباراتي في «اليمار» (وحدة مكافحة الارهاب)، في لواء الشمال، يارون بن يشاي، إنه «في الماضي، أراد حزب الله تسميم إسرائيل عبر إغراق شباننا بالمخدّرات المهرّبة. ولكنه غيّر هذه الاستراتيجية إلى إغراق عرب إسرائيل (فلسطينيو الـ48) بالسلاح. فقد رأى في خلال عملية حارس الأسوار (العدوان على غزة) الحساسية التي يتمتع فيها الأقصى بالنسبة لهؤلاء. إنهم يعرفون أنه في اليوم الذي ستتفجر فيه الأوضاع الأمنية- سيكون لهؤلاء (لفلسطيني الـ48) كفاية من السلاح لاستخدامه في عمليات (ضد الجيش والشرطة والمستوطنين)».

آخر الأخبار
*قيادة جبهة النضال تزور أضرحة الشهداء صبيحة عيد الأضحى المبارك في مخيم اليرموك* مسؤول"إسرائيلي"سابق: حماس مدرسة في التفاوض..وواشنطن مقتنعة بأن حسم صفقة الأسرى بيد يحيى السنوار *عيد أضحى حزين وبلا أضحية.. في قطاع غزة في ظل حرب الإبادة التي يشنها جيش الإحتلال الصهيوني.* *الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني لـ(عرب جورنال): الإستراتيجية اليمنية في مساندة غزة أفشلت... *أبو مازن طلب تأجيل الحوارات الفلسطينية في الصين إلى أجل غير مسمى تلبية لرغبة مصرية - أمريكية* جبهة النضال الشعبي الفلسطيني تعزي سماحة السيد حسن نصرالله وقيادة حزب الله باستشهاد القائد الكبير طال... *المقاومة الإسلامية في لبنان تصعّد قصفها وضرباتها لمواقع الجيش الإسرائيلي ردا على عمليات الإغتيال* *محور المقاومة القطب الاقليمي والدولي الجديد لكسر الإستتراتيجية والمخططات الصهيونية والهيمنة الأمريك... *المكتب النسوي لمنظمة المرأة في جبهة النضال يلتقي قيادة منظمة المرأة في الجبهة الديمقراطية* وفد من حزب التطوير والتحديث يلتقي الرفيق خالد عبد المجيد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني استقالة غانيتس والاستقالات المتتالية شكلت صفعةٌ جديدةٌ وستعمّق أزمة نتنياهو..والانقسام الحاد يضرب ال... الدفاع الجوي للمقاومة الإسلامية في لبنان يطارد طائرات العدو، ويشكل قواعد اشتباك ومعادلة جديدة مجزرة مروعة "وهجوم وحشي"للاحتلال الصهيوني بمشاركة أمريكية بمخيم النصيرات..210 شهداء ومئات المصابين و... شعبان: الغرب حاول بسرديته ولغته حول ما يجري في فلسطين أن يُخرج العمل المقاوم من سياقه التاريخي مؤتمر مجاهدو الغربة بدورته التاسعة في العاصمة دمشق، (دور الشهداء القادة في دعم المقاومة والمجاهدين) المقاومة العراقية والقوات المسلحة اليمنية تستهدف 3 سفن في ميناء حيفا..وصاروخ “فلسطين” الباليستي، يست... حركة حماس تعلن مذكرة توضيحية: هناك تناقض واضح بين ما أعلنه بايدن والورقة المقدمة للمفاوضات..ملتزمون ... ‏المقترح الأمريكي الإسرائيلي لاتفاق وقف إطلاق النار..احذروا الخدعة الأمريكية..لأن الاتفاق مرحلة أولى... حزب الله يعلن إيقاع عدد كبير من القتلى والجرحى بقصف بالمسيرات على قوة تابعة للاحتلال جنوب مستوطنة (ا... القواتُ البحريةُ اليمنية والقوةُ الصاروخيةُ وسلاحُ الجوِّ المسيرُ تنفذ ثلاثَ عملياتٍ عسكريةٍ في البح... ارفَعوا أياديكم عن غزّة.. مَنْ تآمر على سوريّة لن يتورّع عن التآمر وطعن الشعب الفلسطيني ولن يتوانى ف... على خط الدوحة - دمشق.. مؤشرات تنتظر الاثباتات من أجل المصالحة لتحريك المياه الراكدة بين البلدين. قيادت فصائل المقاومة الفلسطينية في دمشق تلتقي بوزير الخارحية الايراني بالانابة تفاصيل النص الكامل لإعلان بايدن بشأن وقف الحرب في غزة. ماذا يُخفي مقترح التهدئة الجديد الذي أعلنه بايدن..؟ ولماذا طلبت حماس النسخة الأصلية..؟وكيف وجهت ضربت...