متخصص بالشأن الفلسطيني

الرئيس الأسد يستقبل وفدا من الجبهة الشعبية-القيادة العامة برئاسة د. طلال ناجي واللقاء يتناول الأوضاع على الساحتين السورية والفلسطينية

الرئيس الأسد يستقبل وفدا من الجبهة الشعبية-القيادة العامة برئاسة د. طلال ناجي واللقاء يتناول الأوضاع على الساحتين السورية والفلسطينية

استقبل السيد الرئيس بشار الأسد الدكتور طلال ناجي الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – القيادة العامة والوفد المرافق له.
وتناول اللقاء تطورات الأوضاع على الساحتين السورية والفلسطينية ومجمل المسائل العربية والإقليمية التي تتداخل مع الوضع السوري والفلسطيني.

وتوقف الرئيس الأسد أمام دلالات ومعاني معركة سيف القدس وانعكاساتها الاستراتيجية على مسار الصراع مع العدو الصهيوني وأشاد بدور قوى المقاومة والشعب الفلسطيني وخاصة في القدس والأراضي المحتلة عام 1948 في تحقيق هذا الانتصار النوعي.

من جانب آخر أشار الرئيس الأسد إلى أهداف الحرب الاقتصادية التي تتعرض لها سورية مؤكداً أن الحصار الاقتصادي جاء نتيجة لفشل قوى وأدوات العدوان عسكرياً وأمنياً وأن الغاية من الحصار الذي يتعرض له الشعب السوري هي ضرب البنية الشعبية التي صمدت طوال الحرب الكونية على سورية مشدداً على أن الشعب السوري قادر على تجاوز هذه المرحلة وصولاً إلى تحقيق الانتصار الناجز.

بدوره حيا الدكتور ناجي المواقف الثابتة للجمهورية العربية السورية تجاه القضية الفلسطينية بقيادة الرئيس الأسد وحكمته وشجاعته كقائد عربي استثنائي وتاريخي وبفضل تضحيات الشعب والجيش العربي السوري الثابتة والعظيمة رغم كل الظروف والضغوط الصعبة والقاسية.

وحول ما تتعرض له القضية الفلسطينية من مخاطر وتحديات في ظل موجات التطبيع الرسمي العربي مع الكيان الصهيوني أكد ناجي أن وحدة شعبنا الفلسطيني ومقاومته هي الخيار الوحيد للرد على برامج التيئيس والإحباط والانقسام وأن إعادة بناء منظمة التحرير الفلسطينية وفق برنامج سياسي مقاوم هي ما تعمل عليه الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – القيادة العامة وتناضل من أجله لإعادة ترتيب البيت الفلسطيني.

في ختام اللقاء أكد الرئيس الأسد أن وحدة الصف الفلسطيني والتمسك بحق العودة يجب أن تظل القاعدة والعامل الأساسي في مسيرة معركة حركة التحرر الفلسطينية متمنياً لقيادة الجبهة برئاسة الدكتور ناجي المضي قدماً بمسيرة الحرية والنضال.

يذكر أن وفد الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – القيادة العامة ضم كلاً من خالد جبريل الأمين العام المساعد للجبهة وعضوي المكتب السياسي أنور رجا ورامز مصطفى.

آخر الأخبار
غرق قارب الموت قبالة طرطوس: لماذا يتوالى سقوط ضحايا الهجرة غير الشرعية من الشباب العربي *إصابة 8 مستوطنين بعملية طعن في رام الله واستشهاد المنفذ مجلة أمريكية: هل تسيطر إيران على الضفة الغربية..ضمن "حلقة النار" ضد "إسرائيل"..؟ جنرال إسرائيلي: الحرب القادمة لا قدرة للجيش لمواجهة تهديد إيران وحلفائها وسيُؤدّي لكارثةٍ خطيرةٍ جدً... *عبد المجيد: عودة العلاقة بين حماس وسوريا يساهم في حماية حقوق شعبنا وتعزيز المواجهة للإحتلال والمخطط... النضال والصاعقة تبحثان آخر تطورات ومستجدات الوضع الفلسطيني تعقيبا على الجولة الجديدة من الحوارات الفلسطينية في الجزائر عن المأزق "الإسرائيلي"وأفق الانتفاضة الثالثة..واستغلال الإمكانات الهائلة التي تتيحها المقاومة والانت... الجزائر : فتح تقدم شروطها الاعتراف بالتزامات المنظمة وشروط «الرباعية الدولية».وحماس تطرح رؤيتها والا... الحملة الدولية للدفاع عن القدس تدعو لتصحيح العملية التربوية في القدس ورفض المناج الإسرائيلي *الاجتماع التحضيري لتأسيس جمعية الأخوة الفلسطينية-اليمنية عبد المجيد يلتقي وفد من لجنة التنمية في مخيم اليرموك حماس: تقديرنا لسورية قيادةً وشعبًا؛ لدورها في الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته ومقاومته، ونرفض... نفذا عملية مسلحة..مقتل ضابط "إسرائيلي"واستشهاد الشابين "أحمد وعبد الرحمن عابد" تنامي وإشعال بؤر المقاومة في الضفة الغربية..رغم محاولات الإخماد في ذكرى إتفاق أوسلو …. لقاءات سرية بين السلطة الفلسطينية والاحتلال وخطوات أخرى.. والهدف تعزيز التنسيق الأمني ضد رجال المقاو... هل ستنجح الجزائر في مبادرتها لتحقيق المصالحة الفلسطينية؟..تحرك جديد بملف الحوار الفلسطيني ووفود من “... جيش الاحتلال يواجه صعوبة في وقف الزيادة الحادة في عمليات إطلاق النار في الضفة الغربية "وإسرائيل" تطا... وفد قيادي من “حماس” برئاسة هنية يصل موسكو بشكل مُفاجئ والنونو يكشف الملفات التي سيتم مناقشتها من الموت إلى الحياة: أربعون عاما على مذبحة صبرا شاتيلا آلام لن يطويها النسيان..‏ولا زالت صرخات الضحا... *انفراج في علاقة الأردن بحركة حماس، وعناصر "جاذبة" للأردن وحسن نوايا في خطاب حماس الأخير رسالة الأسير محمود عارضة، مهندس عملية نفق جلبوع في الذكرى السنوية الأولى الطريق إلى القدس مؤتمر "نداء الأقصى" الدولي في كربلاء المقدسة، لنصرة الشعب الفلسطيني *المقاومة الفلسطينية بين التكتيك والترويض..نظرة عن قرب..قوى الشعب الفلسطيني الحية، لا يمكن أن تنطلي ...