متخصص بالشأن الفلسطيني

انتصار فلسطيني تاريخي على العدو الصهيوني..والاحتفالات تعم أرجاء المدن والقرى والمخيمات الفلسطينية داخل الوطن وخارجه والمهاجر

انتصار فلسطيني تاريخي على العدو الصهيوني..والاحتفالات تعم أرجاء المدن والقرى والمخيمات الفلسطينية داخل الوطن وخارجه والمهاجر ..

خرج آلاف الفلسطينيين في غزة وعدة مدن أخرى للاحتفال مع بدء سريان اتفاق وقف إطلاق النار وحتى ساعات الفجر الأولى.

“نضال الشعب” تواكب هذه الاحتفالات أولاً بأول

القدس والشيخ جراح تحتفل بالإنتصار

بدت مظاهر الفرح والاحتفال لافتة في القدس، حيث الشرارة التي انطلقت منها معركة”سيف القدس” وجاءت صواريخ المقاومة ردا على الاعتداء على المصلين وتدنيس المسجد الأقصى في الأيام الأخيرة من شهر رمضان إلى جانب محاولات الاحتلال ترحيل أهالي حي الشيخ جراح.

واحتفل المئات من المقدسيين قرب باب الأسباط، وباب العامود، وفي سلوان وبيت حنينا والعديد من الأماكن في القدس، عبر الألعاب النارية، وإطلاق أبواق السيارات إلى الهتاف للمقاومة التي انتصرت لهم.

احتفالات في أم الفحم ودعم لأسرة الشهيد كيوان

شهدت مدينة أم الفحم في الداخل الفلسطيني احتفالات بالنصر.

كما حرص المتظاهرون على تجديد الدعم والتضامن مع أسرة الشهيد محمد كيوان، الذي جرى تشييع جنازته أمس الخميس.

احتفالات في رام الله ومدن الضفة الغربية

شارك الآلاف باحتفالات عفوية في مدن رام الله، والقدس، ونابلس والخليل، وبيت لحم وقلقيلية وبلداتها وقراها ومخيماتها عبر الخروج للشوارع والهتاف للمقاومة والقائد العسكري لكتائب القسام الذراع العسكري لحركة”حماس” محمد ضيف.

ورفع المئات من أنصار حركة”حماس” رايات الحركة الخضراء في منظر لافت وغير مألوف منذ بداية الإنقسام بين حركتي”فتح” و”حماس” عام 2007، حيث ارتفعت رايات “حماس” والجهاد الإسلامي وفصائل المقاومة وسط مدن الضفة الغربية المحتلة وبلداتها.

وتسابقت الجماهير ما بين الهتاف للمقاومة التي ضربت “تل أبيب” لأول مرة منذ تأسيس دولة الاحتلال، إلى تكبيرات العيد، والهتاف للوحدة الفلسطينية، واستخدام الألعاب النارية للتعبير عن الفرح.

وكانت مظاهر الفرح والاحتفال في القدس لافتة، حيث الشرارة التي انطلقت منها معركة”سيف القدس” إذ انطلقت صواريخ المقاومة ردا على الاعتداء على المصلين وتدنيس المسجد الأقصى في الأيام الأخيرة من شهر رمضان إلى جانب محاولات الاحتلال ترحيل أهالي حي الشيخ جراح.

وكان من اللافت احتشاد الآلاف وسط مدينة رام الله حتى ساعات الفجر الأولى، وسط هتافات للوحدة الوطنية، وتمجيد القائد محمد الضيف، والمتحدث باسم المقاومة أبو عبيدة.

احتفالات في قطاع غزة

سُمعت تكبيرات العيد عبر أبواق المساجد في قطاع غزة احتفالاً، وخرج الآلاف قبل دقائق من الموعد المضروب لسريان الاتفاق في الشوارع للاطمئنان على أقاربهم وزيارة ذوي الشهداء وأطلقوا الألعاب النارية احتفالاً بما حققته المقاومة من إنجازات..

آخر الأخبار
غرق قارب الموت قبالة طرطوس: لماذا يتوالى سقوط ضحايا الهجرة غير الشرعية من الشباب العربي *إصابة 8 مستوطنين بعملية طعن في رام الله واستشهاد المنفذ مجلة أمريكية: هل تسيطر إيران على الضفة الغربية..ضمن "حلقة النار" ضد "إسرائيل"..؟ جنرال إسرائيلي: الحرب القادمة لا قدرة للجيش لمواجهة تهديد إيران وحلفائها وسيُؤدّي لكارثةٍ خطيرةٍ جدً... *عبد المجيد: عودة العلاقة بين حماس وسوريا يساهم في حماية حقوق شعبنا وتعزيز المواجهة للإحتلال والمخطط... النضال والصاعقة تبحثان آخر تطورات ومستجدات الوضع الفلسطيني تعقيبا على الجولة الجديدة من الحوارات الفلسطينية في الجزائر عن المأزق "الإسرائيلي"وأفق الانتفاضة الثالثة..واستغلال الإمكانات الهائلة التي تتيحها المقاومة والانت... الجزائر : فتح تقدم شروطها الاعتراف بالتزامات المنظمة وشروط «الرباعية الدولية».وحماس تطرح رؤيتها والا... الحملة الدولية للدفاع عن القدس تدعو لتصحيح العملية التربوية في القدس ورفض المناج الإسرائيلي *الاجتماع التحضيري لتأسيس جمعية الأخوة الفلسطينية-اليمنية عبد المجيد يلتقي وفد من لجنة التنمية في مخيم اليرموك حماس: تقديرنا لسورية قيادةً وشعبًا؛ لدورها في الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته ومقاومته، ونرفض... نفذا عملية مسلحة..مقتل ضابط "إسرائيلي"واستشهاد الشابين "أحمد وعبد الرحمن عابد" تنامي وإشعال بؤر المقاومة في الضفة الغربية..رغم محاولات الإخماد في ذكرى إتفاق أوسلو …. لقاءات سرية بين السلطة الفلسطينية والاحتلال وخطوات أخرى.. والهدف تعزيز التنسيق الأمني ضد رجال المقاو... هل ستنجح الجزائر في مبادرتها لتحقيق المصالحة الفلسطينية؟..تحرك جديد بملف الحوار الفلسطيني ووفود من “... جيش الاحتلال يواجه صعوبة في وقف الزيادة الحادة في عمليات إطلاق النار في الضفة الغربية "وإسرائيل" تطا... وفد قيادي من “حماس” برئاسة هنية يصل موسكو بشكل مُفاجئ والنونو يكشف الملفات التي سيتم مناقشتها من الموت إلى الحياة: أربعون عاما على مذبحة صبرا شاتيلا آلام لن يطويها النسيان..‏ولا زالت صرخات الضحا... *انفراج في علاقة الأردن بحركة حماس، وعناصر "جاذبة" للأردن وحسن نوايا في خطاب حماس الأخير رسالة الأسير محمود عارضة، مهندس عملية نفق جلبوع في الذكرى السنوية الأولى الطريق إلى القدس مؤتمر "نداء الأقصى" الدولي في كربلاء المقدسة، لنصرة الشعب الفلسطيني *المقاومة الفلسطينية بين التكتيك والترويض..نظرة عن قرب..قوى الشعب الفلسطيني الحية، لا يمكن أن تنطلي ...