متخصص بالشأن الفلسطيني

غزة في عين العاصفة وهي عمود خيمة المشروع الوطني وتجدد الثورة نحو التحرير ..والقدس أيقونة الإنتفاضة..واللد والداخل قلبها النابض.

قاصرة تلك القراءة التي تختصر المشهد في قطاع غزة بمشهد تهدئة أو صواريخ أو أنفاق او حصار إلى غير ما هنالك من تفسيرات ومطالعات، فما يجري ضد القطاع الجائع والمحاصر والملاحق بالعدوان، ليس في واقع الحال، سوى حلقة في سلسلة متعددة الحلقات، تبدأ من غزة ولا تنتهي في واشنطن مرورا بتل أبيب والقاهرة وطهران وأنقرة وغيرها.

وضع غزة تحت الحصار يأتي في سياق رغبة أطراف العدوان والحصار في تحقيق هزيمة لمشروع العزة، و”تمديد مسار التسوية” في اتفاق إطار جديد عنوانه ضياع القضية وتمرير #صفقة_القرن وعمل أبناء فلسطين حراس حدود الدولة اليهودية وعقد اتفاق الإطار الذي يمثل نقطة بدء الفصل الأخير في سيناريو تصفية القضية وسدنتها. ولجعل غزة الصامدة في وجه العدوان والحصار عبرة لمن اعتبر ومن لم يعتبر من الوطنيين أصحاب الفضية الذين تحدوا هيبة جلادهم. وتصفية الحساب مع مشروع المقاومة والثورة في ميادين التحرير والتغيير.

ومن هنا لم تتوقف محاولات سحب الغطاء السياسي العربي عن غزة، ومحاولة تصوير غزة كإقليم متمرد إلا من أصوات ضعيفة متناثرة. إن الانكشاف الواضح لبعض الأنظمة العربية عبر #التطبيع الذليل في علاقتها بفلسطين القضية والإنسان لم يعد بحاجة لإثبات، وما لاشك فيه أن بعض الأعراب يفرحون وقد يساهمون في الإعداد لسيناريو محاولة إسقاط غزة الملهمة والنابضة بالمقاوmة والتي تجسد غزة أيقونة الثورة والتحرير.

وما لا ليس خافياَ تواطؤ وتآمر ترتكبه حفنة عربية وفلسطينية للأسف في ذات السياق، وهناك من الدلائل والمعلومات والإجراءات الإنتقامية وخائنات الأعين وسقطات الألسن ما يؤكد الشراكة المباشرة في محاولة إسقاط نموذج غزة المتبقي ليمنحوا الغطاء لتمرير مخططاتهم ومؤامراتهم.
وقد أبرزت مفترقات غزة القاسية ومحطاتها الفاصلة حالة الفرقان فكان دوراً متميزا لقلة وطنياً وعروبياً مشهوداً.

ولقد أبرز الشعب الفلسطيني في #القدس وفى غزة خاصة و بشكل متزايد وعيًا وثورة وتضحية فائقة، ورفعت المقاوmة الفلسطينية منسوب الجرأة لدى الجميع. ولقد برزت بشكل مذهل وجريء و ذكي رائع ووعنوانها كتائب القsام بوجه فلسطين المشرف و أثبتت أن سقف الشعب الفلسطيني هو سقف المقاوmة والثورة وليس سقف المساومة الخرق، وأن هناك مفاهيم جديدة للصراع مع الصهاينة تثبت فيها غزة الثورة أنها الأجدر لقيادة المرحلة، وفي المقابل تعرت عروش، وانكشفت سوءات، لأن انتصار غزة الثورة يهدد هذه العروش ويكشف وظيفتها الحقيقية القمئة.

غزة في عين العاصفة وهي عمود خيمة المشروع الوطني الرئيس في مشروع الحرية للأمة والتحرير لفلسطين ومن أسس استمرار هذا المشروع القيَّمي التحرري استقرار هذا النموذج واستمراره وانتصاره ومن اللازم لتحقيق ذلك وحدة وطنية حقيقية تتقدم بشكل مضطرد على أساس من إعادة الإعتبار للمشروع الوطني على قاعدة التحرير والعودة و تحقيق المصالح الفلسطينية البينة والثابتة.

لا بد من الاستمرار في ملاحقة مجرمي دولة الكيان الغاصب الذين يتحملون مسئولية الجرائم ضد الإنسانية.و آخرها القصف المسعور وقتل الأطفال وتدمير الأبراج والبيوت فوق رؤوس أهلها وعلى الهواء مباشرة .

وعلى صعيد آخر لا بد من الاستمرار في مخاطبة الأحرار في العالم لإعادة إطلاق حملاتهم وشرايين الحياة لغزة, وما يصاحب ذلك من إعلام منظم يوضح حجم المأساة التي يسببها الاحتلال والحصار، وكذلك المذابح التي يرتكبها قادته.

وفشل أهداف العدوان والحصار ضرورة لا تتحقق إلا بمزيد من الصمود والصبر والثبات في مواجهة #نتنياهو الذي يستعد لتشكبل حكومة أو خوض الانتخابات الخامسة. ومراوغتة دون الإلتزام بتفاهمات سابقة برعاية مصرية ماثلة أمام تجربتنا، مع ضرورة الوفاء للشهداء والجرحى والثكلى والأرامل والأيتام وبإظهار المظلومية التي يتعرض لها شعبنا الأبي.

ولغزة الحق أن تجني ثمار صبرها وثباتها وصمودها بأن تكون رأس الحربة في مشروع التحرير، ولا بد من الحذر من المحاولات المستمرة للالتفاف على هذا الصمود والانتصار. بالتأكيد معركة غزة العزة هي معركة الشغب الفلسطيني وهي معركة #سيف_القدس معركة مصيرية بالنسبة للقضية الفلسطينية وحاسمة للأمة.

ويجب التصرف بمسؤولية عالية، وشجاعة فائقة فالقضية أمانة في عنق الأمناء الأوفياء بعد تخلي البعض عنها، بعدما أصابهم من تهتك وتفريط وخيانة والمؤامرة كبيرة بعدما أصاب البعض من حمى العداء وفكر الاستئصال.

استعدوا بعد #سيف_القدس لمرحلة جديدة عنوانها أن #غزة رأس حربة المشروع الوطني و أنها على مسار #القدس البوصلة وأن #أوسلو بدفن بعد إعلان موته وأن #غزة أيقونة التحرير والعودة وأنها ملهمة أمة على طريق الحرية والعدالة والكرامة الإنسانية.

عاشت غزة أيقونة الثورة والتحرير
محمد إبراهيم المدهون

آخر الأخبار
جبهة النضال الشعبي الفلسطيني تعزي سماحة السيد حسن نصرالله وقيادة حزب الله باستشهاد القائد الكبير طال... *المقاومة الإسلامية في لبنان تصعّد قصفها وضرباتها لمواقع الجيش الإسرائيلي ردا على عمليات الإغتيال* *محور المقاومة القطب الاقليمي والدولي الجديد لكسر الإستتراتيجية والمخططات الصهيونية والهيمنة الأمريك... *المكتب النسوي لمنظمة المرأة في جبهة النضال يلتقي قيادة منظمة المرأة في الجبهة الديمقراطية* وفد من حزب التطوير والتحديث يلتقي الرفيق خالد عبد المجيد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني استقالة غانيتس والاستقالات المتتالية شكلت صفعةٌ جديدةٌ وستعمّق أزمة نتنياهو..والانقسام الحاد يضرب ال... الدفاع الجوي للمقاومة الإسلامية في لبنان يطارد طائرات العدو، ويشكل قواعد اشتباك ومعادلة جديدة مجزرة مروعة "وهجوم وحشي"للاحتلال الصهيوني بمشاركة أمريكية بمخيم النصيرات..210 شهداء ومئات المصابين و... شعبان: الغرب حاول بسرديته ولغته حول ما يجري في فلسطين أن يُخرج العمل المقاوم من سياقه التاريخي مؤتمر مجاهدو الغربة بدورته التاسعة في العاصمة دمشق، (دور الشهداء القادة في دعم المقاومة والمجاهدين) المقاومة العراقية والقوات المسلحة اليمنية تستهدف 3 سفن في ميناء حيفا..وصاروخ “فلسطين” الباليستي، يست... حركة حماس تعلن مذكرة توضيحية: هناك تناقض واضح بين ما أعلنه بايدن والورقة المقدمة للمفاوضات..ملتزمون ... ‏المقترح الأمريكي الإسرائيلي لاتفاق وقف إطلاق النار..احذروا الخدعة الأمريكية..لأن الاتفاق مرحلة أولى... حزب الله يعلن إيقاع عدد كبير من القتلى والجرحى بقصف بالمسيرات على قوة تابعة للاحتلال جنوب مستوطنة (ا... القواتُ البحريةُ اليمنية والقوةُ الصاروخيةُ وسلاحُ الجوِّ المسيرُ تنفذ ثلاثَ عملياتٍ عسكريةٍ في البح... ارفَعوا أياديكم عن غزّة.. مَنْ تآمر على سوريّة لن يتورّع عن التآمر وطعن الشعب الفلسطيني ولن يتوانى ف... على خط الدوحة - دمشق.. مؤشرات تنتظر الاثباتات من أجل المصالحة لتحريك المياه الراكدة بين البلدين. قيادت فصائل المقاومة الفلسطينية في دمشق تلتقي بوزير الخارحية الايراني بالانابة تفاصيل النص الكامل لإعلان بايدن بشأن وقف الحرب في غزة. ماذا يُخفي مقترح التهدئة الجديد الذي أعلنه بايدن..؟ ولماذا طلبت حماس النسخة الأصلية..؟وكيف وجهت ضربت... نصرالله هزم الكيان الصهيوني بمعركة الوعي وصواريخه ترعبه بعد أن حوّل الشمال لجبهةٍ رئيسيّةٍ مُرتبطةٍ ... *إعلان بايدن لمشروع وقف إطلاق النار وتبادل الأسرى فخ أميركي"إسرائيلي"جديد لاعتبارات انتخابية، ودواع ... انطلاق أعمال المؤتمر القومي العربي في بيروت.. مصير القضية الفلسطينية يحدده "طوفان الأقصى" *استهداف 6 سفن في البحر الأحمر وبحر العرب واسقاط مسيرة أمريكية من نوع MQ_9 في محافظة مأرب..وسلسلة عم... على وقع تطورات الميدان في غزة..هذا ما حددته المقاومة الفلسطينية بشأن العودة للمفاوضات حول صفقة الأسر...