متخصص بالشأن الفلسطيني

الخليل..أيقونة النضال الفلسطيني وعاصمة الغضب الفلسطيني

الخليل..أيقونة النضال الفلسطيني وعاصمة الغضب الفلسطيني
برصيد من الشهداء والجرحى والمعتقلين تقدمت به يوميات النضال الفلسطيني في الماضي والحاضر ، كرست محافظة الخليل موقعها الريادي في المقاومة والهبات والإنتفاضات الفلسطينية في وجه الاحتلال “الإسرائيلي” وجرائمه ومستوطنيه وعدوانه المستمر على شعبنا وقضيتنا ومقدساتنا.

سيرة محافظة صنعتها منعطفات النضال من أجل حماية القضية الفلسطينية من المخاطر التي تتهددها، إضافة إلى خصوصيات جغرافية وديمغرافية وأمنية، جعلت منها خندقا متقدما في الدفاع عن الحقوق الوطنية الفلسطينية.

وفي هذا الصدد، قال محمد أبو صالح عضو المؤرخين الفلسطينيين في القرن العشرين إن الخليل من أقدم مدائن الدنيا، وهي مدينة عريقة بأهلها وتراثها وتاريخها وشدة رجالها الذين ما زالوا يحافظون على وجودها منذ أقدم العصور.

وأضاف أن الخليل هي الخاصرة الجنوبية لفلسطين وبوابة بيت المقدس، وأبناء الخليل هم القوم الجبارون الذين ورد ذكرهم في القرآن الكريم في قصة سيدنا موسى عليه السلام مع بني “إسرائيل”، مشيرا إلى أن محافظة الخليل من أكبر المحافظات في الضفة بعدد السكان والجغرافيا، وهذا ما يفسر الزخم الثوري فيها.

وأشار أبو صالح إلى الارتباط الوثيق بين الخليل والقدس، حيث إن أغلب سكان القدس من الخليل، وما يحدث في القدس يحدث في الخليل، وهناك ارتباط عقدي وتاريخي وجغرافي وتنسيق تام بين المدينتين.

أيقونة الانتفاضة
وصف علاء الريماوي مدير مركز القدس لدراسات الشأن الفلسطيني والإسرائيلي مدينة الخليل بأنها “أيقونة الانتفاضة”، مشيرا إلى أنها كانت حاضرة عام 1967 وفي انتفاضة 1987 وفي انتفاضة الأقصى وانتفاضة القدس الحالية.

وأضاف أن الخليل تعد بوابة جنوب الضفة الغربية، مشيرا إلى التركيز الاستيطاني في الخليل، حيث يوجد فيها 46 معسكرا، وهناك سبعون نقطة مواجهة مع الاحتلال “الإسرائيلي”، الأمر الذي يفسر هذا الحجم من المقاومة في الخليل، حسب رأيه.

وقال إن “إسرائيل” تحاول السيطرة على 70% مما يسمى المناطق الفارغة في الخليل، وإذا نجحت في ذلك فهذا يعني إضعاف قوة المقاومة في الضفة الغربية. ورأى أن الخليل عصب البنية التنظيمية لانتفاضة القدس، مشيرا إلى أنه عند تراجع حدة المقاومة منذ 2005 نفذت الخليل 80% من العمليات ضد الاحتلال الإسرائيلي قبل انتفاضة القدس الحالية.

وقائع ومعطيات
يشار إلى أن الوقائع المسجلة أن محافظة الخليل باتت توصف على ضوء المواجهات مع الاحتلال بعاصمة الغضب الفلسطيني.

فمن أصل 77 شهيدا سقطوا منذ بداية الهبة الأخيرة استشهد أكثر من ثلثهم في محافظة الخليل، بينهم 13 شهيدا ما زالت سلطات الاحتلال ترفض تسليم جثامينهم.

وتقول المعطيات المسجلة أيضا إنه من بين ما يقدر بستين عملية طعن ودعس استهدفت جنودا ومستوطنين، فإن نصفها تقريبا وقع في منطقة الخليل، وخلفت المواجهات شبه اليومية بين أبناء الخليل وقوات الاحتلال الإسرائيلي إصابة ما يقدر بستمئة فلسطيني بالرصاص الحي والمطاطي في تلك المحافظة.

ومنذ بداية الهبة الحالية شنت قوات الاحتلال عمليات اعتقال شملت ما يقدر بخمسمئة فلسطيني في منطقة الخليل، نحو مئتين منهم من الأطفال والقاصرين.

يذكر أن الخليل تعد أكبر مدن الضفة الغربية، ويسكنها ما يقدر بستمئة ألف فلسطيني. فالخليل- كما هي الحال في القدس- يتغلغل الاستيطان في قلبها وداخل أحيائها العربية، وجاءت اتفاقية أوسلو لتعزز وتغطي استمرار الاستيطاني فيها.

آخر الأخبار
جبهة النضال للنخالة وقيادة وأبناء "الجهاد": أنت مثالٌ حي للثوار الشرفاء والأوفياء لشعبهم وأمتهم هل فشِل لقاء المصالحة الفلسطيني في الجزائر قبل أن يُعقد؟ *القلب الفلسطيني…حتما سينتصر في النهاية .القلوب العاشقة للأوطان فقط , هي التي ستنتصر الأردن- إسرائيل – السلطة والهاجس الأمني الأخطر: انتفاضة ثالثة فيها “حجارة ورصاص”.. التمرّد في عُمُق ... *عبد المجيد أثناء لقائه المدلل: "الجهاد" حفرت مجرى مميز وأدارت المعركة بشكلٍ حكيم وشجاع الشباب الفلسطيني ومؤيديهم يحتلون الساحة الافتراضيّة..ونشاطهم في(تيك توك) وـ(انستغرام) أعاد قضية فلسط... الإعمار و"العفيشة".. وأسباب وحكاية العودة إلى مخيم اليرموك التي لم تكتمل إسرائيل والسلطة" تبحثان بهوس عن “بروتوكول التجنيد والعمليات”..منشورات تعلن "مؤامرة إيرانية” تهدف لـ”... الضفة الغربية تشتعل بعد ملحمة جنين..عشرات الإصابات في نقاط التماس و 12 إصابة في مواجهات بمدينة دورا ... معركة مخيم جنين.. 4 ساعات من ملحمة بطولية توجت باستشهاد 4 مقاتلين، وقوات الاحتلال تضطر للإنسحاب بعد ... ملاحقة المقاومين والناشطين ضد الإحتلال .. عارٌ يلاحق السلطة الفلسطينية ويعزل قيادتها عن الشعب *الرئيس المشاط يتلقى برقية تهنئة من أمين عام جبهة النضال الشعبي الفلسطيني *جبهة النضال الشعبي الفلسطيني إقليم لبنان، تنعي وتعزي بضحايا مخيم نهر البارد والمخيمات الأخرى إثر ال... غرق قارب الموت قبالة طرطوس: لماذا يتوالى سقوط ضحايا الهجرة غير الشرعية من الشباب العربي *إصابة 8 مستوطنين بعملية طعن في رام الله واستشهاد المنفذ مجلة أمريكية: هل تسيطر إيران على الضفة الغربية..ضمن "حلقة النار" ضد "إسرائيل"..؟ جنرال إسرائيلي: الحرب القادمة لا قدرة للجيش لمواجهة تهديد إيران وحلفائها وسيُؤدّي لكارثةٍ خطيرةٍ جدً... *عبد المجيد: عودة العلاقة بين حماس وسوريا يساهم في حماية حقوق شعبنا وتعزيز المواجهة للإحتلال والمخطط... النضال والصاعقة تبحثان آخر تطورات ومستجدات الوضع الفلسطيني تعقيبا على الجولة الجديدة من الحوارات الفلسطينية في الجزائر عن المأزق "الإسرائيلي"وأفق الانتفاضة الثالثة..واستغلال الإمكانات الهائلة التي تتيحها المقاومة والانت... الجزائر : فتح تقدم شروطها الاعتراف بالتزامات المنظمة وشروط «الرباعية الدولية».وحماس تطرح رؤيتها والا... الحملة الدولية للدفاع عن القدس تدعو لتصحيح العملية التربوية في القدس ورفض المناج الإسرائيلي *الاجتماع التحضيري لتأسيس جمعية الأخوة الفلسطينية-اليمنية عبد المجيد يلتقي وفد من لجنة التنمية في مخيم اليرموك