متخصص بالشأن الفلسطيني

شخصيات وفعاليات الداخل الفلسطيني:صفقة القرن”بنيت على النجاح الباهر للتنسيق الأمني مع الإحتلال وعلى منع السلطة للنضال الشعبي..من كان يستطيع من القيادات الفلسطينية القول أنه يعطي إسرائيل معلومات لم يكن يحلم بها؟”

الناصرة: انتقدت شخصيات وممثلي قوى من الجماهير العربية في الأراضي المحتلة عام 48 حديث رئيس السلطة محمود عباس الذي قال فيه لرئيس وزراء الكيان بينامين نتنياهو “بقدر أجبلك معلومة عمرك ما بتقدر تجيبها”.

وتسائلوا: أثناء انطلاق المسيرة الشعبية في “باقه الغربية” أمس ضد صفقة القرن، هل كان قائد فلسطيني يستطيع أنّ يقول في السبعينات أو الثمانينات أو التسعينات؟ يعطي إسرائيل معلومات لم تكن تحلم بها؟”، قائلة: “يستهبل شعبه ويزدريه بهذا المنطق تماماً كما تستهبل صفقة القرن الفلسطينيين وتزدريهم، ما الفرق؟”.

وأضافوا: “صفقة القرن هي نتاج أمرين أوّلاً الطابع التوسّعي للمشروع الصهيوني وقدرته الفائقة على ايجاد التّوازن بين رغبته التوسعية وبين الظروف المقيدة والظروف المسهلّة، وثانياً بنيت على النجاح الباهر من ناحيتها للتنسيق الأمني وعلى منع السلطة للنضال الشعبي

وتابعوا: جرى ذلك دون أنّ تغير إسرائيل من شيء تستحق معه هذا التحوّل، بل بالعكس، فكلما زادت السلطة من تعاونها كلما زادت إسرائيل من مطالبها، واستبدلت إسرائيل حاجتها للسلام مع الشعب الفلسطيني باكتفائها بحالة استسلام قيادته”.

وأشاروا: إلى أن صفقة القرن بنيت على 4 قضايا، وهي “
1. نجاح التنسيق الأمني،
2. منع مقاومة الشعب الفلسطيني من قبل السلطة،
3. العداء بين السلطة والمقاومة ،
4. قناعة الأنظمة بان إسرائيل لا تشكل خطراً على المنطقة أو عائقاً أمام مصالحها، بل حليفًا ضدّ ايران”.

وأكدّوا: أن السّلطة الفلسطينيّة مسؤولة بشكل جزئي عن الأخير، وبشكل حصري عما عداه.

وتابعوا:” بمعزل عن صفقة القرن التي تعرض على الفلسطينيين شروط استسلام كامل؛ لكننا نرى أنها تشكّل تغييراً لقواعد اللعبة، يجعلنا نحن أيضاً ننتهزها كفرصة لتغيير قواعد اللعبة، وهي تحمل لنا الفرص التالية إذا ما أحسنّا التصرف”.

واوضحوا ان الصفقة فرصة لتحقيق النقاط التالية:

١.إرجاع القضية الفلسطينية للأجندة فلسطينياً وعالمياً.

٢.وضوح اسرائيل في العالم كمشروع استعماري.

3. تغيير قواعد اللعبة فلسطينياً من نزاع على حدود لقضية مواجهة دولة أبارتهايد تنفذ مشروعاً استعمارياً.

4. إعادة الوحدة الوطنية للشعب الفلسطيني معنوياً وسياسياً كشعب مستهدف في كافة أماكن تواجده، وبالتّالي توحيد الشعب الفلسطيني في الشتات والداخل والقدس وغزة والضفة حول سؤال ما العمل.

آخر الأخبار
جبهة النضال الشعبي الفلسطيني تعزي سماحة السيد حسن نصرالله وقيادة حزب الله باستشهاد القائد الكبير طال... *المقاومة الإسلامية في لبنان تصعّد قصفها وضرباتها لمواقع الجيش الإسرائيلي ردا على عمليات الإغتيال* *محور المقاومة القطب الاقليمي والدولي الجديد لكسر الإستتراتيجية والمخططات الصهيونية والهيمنة الأمريك... *المكتب النسوي لمنظمة المرأة في جبهة النضال يلتقي قيادة منظمة المرأة في الجبهة الديمقراطية* وفد من حزب التطوير والتحديث يلتقي الرفيق خالد عبد المجيد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني استقالة غانيتس والاستقالات المتتالية شكلت صفعةٌ جديدةٌ وستعمّق أزمة نتنياهو..والانقسام الحاد يضرب ال... الدفاع الجوي للمقاومة الإسلامية في لبنان يطارد طائرات العدو، ويشكل قواعد اشتباك ومعادلة جديدة مجزرة مروعة "وهجوم وحشي"للاحتلال الصهيوني بمشاركة أمريكية بمخيم النصيرات..210 شهداء ومئات المصابين و... شعبان: الغرب حاول بسرديته ولغته حول ما يجري في فلسطين أن يُخرج العمل المقاوم من سياقه التاريخي مؤتمر مجاهدو الغربة بدورته التاسعة في العاصمة دمشق، (دور الشهداء القادة في دعم المقاومة والمجاهدين) المقاومة العراقية والقوات المسلحة اليمنية تستهدف 3 سفن في ميناء حيفا..وصاروخ “فلسطين” الباليستي، يست... حركة حماس تعلن مذكرة توضيحية: هناك تناقض واضح بين ما أعلنه بايدن والورقة المقدمة للمفاوضات..ملتزمون ... ‏المقترح الأمريكي الإسرائيلي لاتفاق وقف إطلاق النار..احذروا الخدعة الأمريكية..لأن الاتفاق مرحلة أولى... حزب الله يعلن إيقاع عدد كبير من القتلى والجرحى بقصف بالمسيرات على قوة تابعة للاحتلال جنوب مستوطنة (ا... القواتُ البحريةُ اليمنية والقوةُ الصاروخيةُ وسلاحُ الجوِّ المسيرُ تنفذ ثلاثَ عملياتٍ عسكريةٍ في البح... ارفَعوا أياديكم عن غزّة.. مَنْ تآمر على سوريّة لن يتورّع عن التآمر وطعن الشعب الفلسطيني ولن يتوانى ف... على خط الدوحة - دمشق.. مؤشرات تنتظر الاثباتات من أجل المصالحة لتحريك المياه الراكدة بين البلدين. قيادت فصائل المقاومة الفلسطينية في دمشق تلتقي بوزير الخارحية الايراني بالانابة تفاصيل النص الكامل لإعلان بايدن بشأن وقف الحرب في غزة. ماذا يُخفي مقترح التهدئة الجديد الذي أعلنه بايدن..؟ ولماذا طلبت حماس النسخة الأصلية..؟وكيف وجهت ضربت... نصرالله هزم الكيان الصهيوني بمعركة الوعي وصواريخه ترعبه بعد أن حوّل الشمال لجبهةٍ رئيسيّةٍ مُرتبطةٍ ... *إعلان بايدن لمشروع وقف إطلاق النار وتبادل الأسرى فخ أميركي"إسرائيلي"جديد لاعتبارات انتخابية، ودواع ... انطلاق أعمال المؤتمر القومي العربي في بيروت.. مصير القضية الفلسطينية يحدده "طوفان الأقصى" *استهداف 6 سفن في البحر الأحمر وبحر العرب واسقاط مسيرة أمريكية من نوع MQ_9 في محافظة مأرب..وسلسلة عم... على وقع تطورات الميدان في غزة..هذا ما حددته المقاومة الفلسطينية بشأن العودة للمفاوضات حول صفقة الأسر...