متخصص بالشأن الفلسطيني

عبد المعطي أبو زيد…مسيرة فنية ونضالية ملتصقة بتراب فلسطين

 

دمشق: الفنان التشكيلي عبد المعطي أبو زيد أحد أبرز رواد الفن الفلسطيني المعاصر حمل قضية وطنه بقلبه وروحه وجسدها في لوحاته لأنه يجد في الرسم أداة مهمة للتعبير عن مكنوناته تجاه أرضه مركزاً على الجانب التراثي في أعماله وتعلقه بالأمل وارتباطه كفنان بتراب فلسطين.

ابن مدينة حيفا استعرض في حديث لـ سانا بداياته الفنية التي انطلقت من تراكم الصور التي لا تزال تعشعش في ذاكرته عن مدينته وتصوره لبحرها وجمال طبيعتها إضافة إلى مجموعة قصص إنسانية عايشها وانطباعاته عن النزوح التي جسدها بالكثير من لوحاته فلم تكن القضية الفلسطينية عنده مشاهدة فقط بل تحليل لكل ما يراه من معاناة إنسانية والمراحل الصعبة التي عاشها في مراحل عمره الأولى.

أبو زيد الذي نشأ في دمشق وعشقها وتعلق ببيوتها القديمة يؤكد أن لها مكانة خاصة في قلبه ولا سيما أنه بدأ موهبته الفنية من خلال رسمها بطريقته الخاصة مبيناً أنها خلقت له مفصلاً جديداً في مرحلة البدايات والتي طورها لاحقاً خلال دراسته الثانوية مع مجموعة من الطلاب الموهوبين بإشراف أساتذة مختصين ما أهله ليقيم العديد من المعارض التشكيلية ناقلاً الحياة الفلسطينية إلى اللوحة بتجديد خاص به.

وحول ظروف تكوين اتحاد للفنانين التشكيليين الفلسطينيين أوضح الفنان الذي كان من أوائل مؤسسيه أنه تشكل عام 1979 كجهة راعية ومنظمة للحركة التشكيلية داخل الأراضي المحتلة وفي الشتات ولعب دوراً بالغ الأثر في التعريف بالقضية الفلسطينية عبر الفن التشكيلي.

وتشكلت فروع الاتحاد حسب أبو زيد في أغلب الدول العربية ومنها سورية والكويت ولبنان والإمارات واستطاعت تحقيق حضور فاعل بأغلب المعارض التشكيلية التي أقيمت في دول عربية وأوروبية مؤكداً أن بوصلة الاتحاد كانت على الدوام فلسطين في أي حراك فني أو مشروع نقابي يحافظ على قيمة الوطن لدى الفنان والجمهور على حد سواء.

ومن الأساسيات التي حافظ عليها الاتحاد منذ انطلاقته ولا سيما فرعه في سورية التعامل مع جميع الفنانين الفلسطينيين بسوية واحدة بغض النظر عن الفصائل التي ينتمون إليها ما منحه برأي أبو زيد القدرة على الاستمرار والتميز إضافة إلى العلاقات القوية التي جمعته بنقابة الفنون الجميلة في سورية التي أصبحت لاحقاً اتحاد الفنانين التشكيليين السوريين وخاصة مع فرع القنيطرة عن طريق إقامة العديد من المعارض المشتركة في المحافظات.

ولفت الفنان الحائز على العديد من الجوائز التقديرية إلى أنه سعى عبر مسيرته الفنية إلى أن تكون فلسطين منارته إلى الفن مختصراً عبرها معاني التراث والأمل والعودة معتمداً بخطه الفني على الفن المعماري الفلسطيني والمرأة كرمزين يختزلان القضية وما طال الشعب الفلسطيني من هموم اجتماعية وإنسانية جراء الاحتلال والتعبير عن هذه الحالات بصدق وأصالة.

تنقل أبو زيد عبر مسيرته الفنية بمدارس عدة بدءاً من الواقعية التي لم يجد نفسه فيها ما جعله يسعى لتكوين شخصيته من خلال اطلاعه على العديد من التجارب إضافة إلى ثقافته لتغدو اللوحة الفلسطينية هي أساس عمله الفني.

ويلفت أبو زيد إلى تعاطف الكثير من الفنانين الأوروبيين مع القضية الفلسطينية عبر استضافة معارض تناولت هذه القضية في دولهم ورسم أجمل اللوحات عن فلسطين فانتقل تأثير الفن التشكيلي الفلسطيني إلى أرجاء العالم وأصبح له جمهوره الخاص لأنه جسد قضية شعب.

وتمنى أبو زيد في ختام حديثه من جيل الفنانين الشباب الفلسطينيين حمل لواء قضيتهم والدفاع عنها وتجسيدها في كل أعمالهم ليبقى التحرير وحلم العودة هاجسهم الوحيد متمنياً عودة الأمن والأمان إلى ربوع سورية التي قدمت وما تزال لفلسطين الكثير.

سانا: شذى حمود وسامر الشغري

 

آخر الأخبار
*أبو مازن طلب تأجيل الحوارات الفلسطينية في الصين إلى أجل غير مسمى تلبية لرغبة مصرية - أمريكية* جبهة النضال الشعبي الفلسطيني تعزي سماحة السيد حسن نصرالله وقيادة حزب الله باستشهاد القائد الكبير طال... *المقاومة الإسلامية في لبنان تصعّد قصفها وضرباتها لمواقع الجيش الإسرائيلي ردا على عمليات الإغتيال* *محور المقاومة القطب الاقليمي والدولي الجديد لكسر الإستتراتيجية والمخططات الصهيونية والهيمنة الأمريك... *المكتب النسوي لمنظمة المرأة في جبهة النضال يلتقي قيادة منظمة المرأة في الجبهة الديمقراطية* وفد من حزب التطوير والتحديث يلتقي الرفيق خالد عبد المجيد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني استقالة غانيتس والاستقالات المتتالية شكلت صفعةٌ جديدةٌ وستعمّق أزمة نتنياهو..والانقسام الحاد يضرب ال... الدفاع الجوي للمقاومة الإسلامية في لبنان يطارد طائرات العدو، ويشكل قواعد اشتباك ومعادلة جديدة مجزرة مروعة "وهجوم وحشي"للاحتلال الصهيوني بمشاركة أمريكية بمخيم النصيرات..210 شهداء ومئات المصابين و... شعبان: الغرب حاول بسرديته ولغته حول ما يجري في فلسطين أن يُخرج العمل المقاوم من سياقه التاريخي مؤتمر مجاهدو الغربة بدورته التاسعة في العاصمة دمشق، (دور الشهداء القادة في دعم المقاومة والمجاهدين) المقاومة العراقية والقوات المسلحة اليمنية تستهدف 3 سفن في ميناء حيفا..وصاروخ “فلسطين” الباليستي، يست... حركة حماس تعلن مذكرة توضيحية: هناك تناقض واضح بين ما أعلنه بايدن والورقة المقدمة للمفاوضات..ملتزمون ... ‏المقترح الأمريكي الإسرائيلي لاتفاق وقف إطلاق النار..احذروا الخدعة الأمريكية..لأن الاتفاق مرحلة أولى... حزب الله يعلن إيقاع عدد كبير من القتلى والجرحى بقصف بالمسيرات على قوة تابعة للاحتلال جنوب مستوطنة (ا... القواتُ البحريةُ اليمنية والقوةُ الصاروخيةُ وسلاحُ الجوِّ المسيرُ تنفذ ثلاثَ عملياتٍ عسكريةٍ في البح... ارفَعوا أياديكم عن غزّة.. مَنْ تآمر على سوريّة لن يتورّع عن التآمر وطعن الشعب الفلسطيني ولن يتوانى ف... على خط الدوحة - دمشق.. مؤشرات تنتظر الاثباتات من أجل المصالحة لتحريك المياه الراكدة بين البلدين. قيادت فصائل المقاومة الفلسطينية في دمشق تلتقي بوزير الخارحية الايراني بالانابة تفاصيل النص الكامل لإعلان بايدن بشأن وقف الحرب في غزة. ماذا يُخفي مقترح التهدئة الجديد الذي أعلنه بايدن..؟ ولماذا طلبت حماس النسخة الأصلية..؟وكيف وجهت ضربت... نصرالله هزم الكيان الصهيوني بمعركة الوعي وصواريخه ترعبه بعد أن حوّل الشمال لجبهةٍ رئيسيّةٍ مُرتبطةٍ ... *إعلان بايدن لمشروع وقف إطلاق النار وتبادل الأسرى فخ أميركي"إسرائيلي"جديد لاعتبارات انتخابية، ودواع ... انطلاق أعمال المؤتمر القومي العربي في بيروت.. مصير القضية الفلسطينية يحدده "طوفان الأقصى" *استهداف 6 سفن في البحر الأحمر وبحر العرب واسقاط مسيرة أمريكية من نوع MQ_9 في محافظة مأرب..وسلسلة عم...