متخصص بالشأن الفلسطيني

تاريخ القدس والمستجدات والمؤامرات التي تستهدفها

دمشق – سانا 26/6/2019
نظمت مؤسسة القدس الدولية اليوم محاضرة بعنوان (تاريخ القدس والمستجدات والمؤامرات التي تستهدف القدس وفلسطين) وذلك في المركز الثقافي بأبو رمانة.

وأكد نائب الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أبو أحمد فؤاد في محاضرته إيمان الشعب الفلسطيني القوي بكل فئاته وانتماءاته الفكرية بأن النضال ومقاومة الاحتلال هي الطريق الوحيد للوصول إلى الحرية والخلاص.

وتحدث فؤاد عن استراتيجية كيان الاحتلال الاسرائيلي العدوانية لتكريس احتلال القدس المتمثلة بسياسة التهويد وبناء ايديولوجية دينية غير قابلة للنقاش وإصدار التشريعات الهادفة لنقل الأراضي الفلسطينية إلى ملكيتها وخلق أحزاب سياسية ومجموعات ضغط تتماشى مع المخططات الاستيطانية.

ودعا فؤاد الحراك الشعبي في الضفة الغربية إلى انتفاضة تسقط كل مخططات الاحتلال ونتائج مؤتمر البحرين مطالبا الأحزاب ومؤسسات المجتمع الأهلي في الوطن العربي بالتعبير عن تأييدها ودعمها بالمظاهرات المنددة والحملات الإعلامية للشعب الفلسطيني ورفض “صفقة القرن” و”ورشة البحرين”.

من جانبه أشار مدير المؤسسة الدكتور خلف المفتاح إلى أن محاضرة يوم القدس الثقافي تم تخصيصها في سياق النشاطات التي تجري لمواجهة “صفقة القرن” وإفشالها لما تشكله من خطر على فلسطين والأمة العربية، موضحاً أن وحدة الشارع العربي اليوم في وجه المخططات الإسرائيلية والوقوف بجانب القضية الفلسطينية تشكل رادعاً لكل من يفكر المساس بها.

التعليقات مغلقة.