متخصص بالشأن الفلسطيني

عراقيل تحيط بالتحضيرات لورشة البحرين الاقتصادية،مصر والأردن لم تبلغ موافقتهما بالمشاركة.

تل أبيب: لفت تقرير إسرائيلي إلى صعوبات تحيط بالإجراءات التحضيرية التي تسبق تنظيم ورشة البحرين الاقتصادية، التي تعتزم الإدارة الأميركية خلالها، إطلاق الشق الاقتصادي للخطة الأميركية المعدة لتصفية القضية الفلسطينية، والمعروفة إعلاميًا بـ”صفقة القرن”.

وأشار المراسل السياسي للقناة 13 الإسرائيلية، باراك رافيد، إلى أن الهشاشة في تنظيم المؤتمر الاقتصادي في العاصمة البحرينية المنامة، تتجسد في عدم تلقي الجانب الإسرائيلي، دعوات رسمية للمشاركة، في ظل المخاوف الأميركية من امتناع كل من مصر والأردن، الدول العربية الوحيدة التي تجمعها علاقات رسمية مع إسرائيل، من المشاركة في المؤتمر.

ونقلت القناة عن مسؤول إسرائيلي رفيع المستوى، أن كبير مستشاري البيت الأبيض، وقائد “فريق السلام” التابع للإدارة الأميركية، جاريد كوشنر، أبلغ رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، خلال اللقاء الذي جمع بينهما في القدس المحتلة، 30 أيار/ مايو الماضي، أن الرئيس دونالد ترامب، ينتظر الحصول على تأكيد حضور بعض الدول، وعلى وجه الخصوص الدول العربية الحليفة لواشنطن، حتى يتمكن من الإعلان عن دعوة إسرائيل رسميًا لحضور المؤتمر في الدولة الخليجية.

وشدد التقرير على مخاوف الإدارة الأميركية من عدم مشاركة الأردن ومصر، اللتين لم تعلنا حتى الآن موقفهما من ورشة المنامة، وأكدتا خلال الفترة الماضية على أنهما لن تقبلا حلولًا للقضية الفلسطينية، تتعارض مع إرادة الشعب والقيادة الفلسطينية، فيما يؤكد ملك الأردن، عبد الله الثاني، على ضرورة تكثيف الجهود لتحقيق السلام على أساس حل الدولتين، بحيث يضمن إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

وذكر التقرير أن الإدارة الأميركية مارست في الفترة الماضية، على كل من الأردن ومصر والمغرب وعُمان والكويت، ضغوطًا مكثفة، حتى تعلن هذه الدول مشاركتها العلنية في الورشة الاقتصادية، حتى تتمكن الإدارة الأميركية، لاحقًا، من تقديم دعوات علنية للحكومة الإسرائيلية، وذلك على ضوء الدعوات الفلسطينية للدول العربية بمقاطعة المؤتمر.

يذكر أن الدولتين العربيتين الوحيدتين اللتين أعلنتا مشاركتهما الرسمية في الورشة الاقتصادية التي أطلق عليها “السلام من أجل الازدهار” في البحرين، هما السعودية والإمارات، بالإضافة إلى الدولة المضيفة.

وأوضح تقرير القناة، نقلا عن المسؤول الإسرائيلي، أن نتنياهو اجتمع مؤخرًا بوزير المالية، موشيه كاحلون، الأسبوع الماضي، وأبلغه أنه سيمثل إسرائيل في المؤتمر. وأضاف المصدر أن “كاحلون يدرس زيارة الولايات المتحدة قبيل انطلاق الورشة اقتصادية، للتنسيق مع وزير الخزانة الأميركية، ستيفن منوشين، والاجتماع مع كوشنر”.

يذكر أن القناة 13 كانت قد ذكرت في تقرير سابق أن الإدارة الأميركية وجهت دعوة رسميَّة لإسرائيل، للمشاركة في المؤتمر المزمع عقده في البحرين الشهر المقبل. وأضاف المصدر أنه تم إرسال الدعوة في نسخة ورقية وهي في طريقها إلى إسرائيل عبر البريد الدبلوماسي.

وأوضح المصدر أنه من المتوقع أن ترد إسرائيل بشكل إيجابي وأن تشارك في المؤتمر، فيما أكد أن ذلك لن يتم علنًا إلا بعد ضمان الولايات المتحدة مشاركة عدد كبير من الدول العربية الفاعلة في المنطقة، وعلى رأسها الدول المعنية، في إشارة إلى الأردن ومصر

آخر الأخبار
*إصابة 8 مستوطنين بعملية طعن في رام الله واستشهاد المنفذ مجلة أمريكية: هل تسيطر إيران على الضفة الغربية..ضمن "حلقة النار" ضد "إسرائيل"..؟ جنرال إسرائيلي: الحرب القادمة لا قدرة للجيش لمواجهة تهديد إيران وحلفائها وسيُؤدّي لكارثةٍ خطيرةٍ جدً... *عبد المجيد: عودة العلاقة بين حماس وسوريا يساهم في حماية حقوق شعبنا وتعزيز المواجهة للإحتلال والمخطط... النضال والصاعقة تبحثان آخر تطورات ومستجدات الوضع الفلسطيني تعقيبا على الجولة الجديدة من الحوارات الفلسطينية في الجزائر عن المأزق "الإسرائيلي"وأفق الانتفاضة الثالثة..واستغلال الإمكانات الهائلة التي تتيحها المقاومة والانت... الجزائر : فتح تقدم شروطها الاعتراف بالتزامات المنظمة وشروط «الرباعية الدولية».وحماس تطرح رؤيتها والا... الحملة الدولية للدفاع عن القدس تدعو لتصحيح العملية التربوية في القدس ورفض المناج الإسرائيلي *الاجتماع التحضيري لتأسيس جمعية الأخوة الفلسطينية-اليمنية عبد المجيد يلتقي وفد من لجنة التنمية في مخيم اليرموك حماس: تقديرنا لسورية قيادةً وشعبًا؛ لدورها في الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته ومقاومته، ونرفض... نفذا عملية مسلحة..مقتل ضابط "إسرائيلي"واستشهاد الشابين "أحمد وعبد الرحمن عابد" تنامي وإشعال بؤر المقاومة في الضفة الغربية..رغم محاولات الإخماد في ذكرى إتفاق أوسلو …. لقاءات سرية بين السلطة الفلسطينية والاحتلال وخطوات أخرى.. والهدف تعزيز التنسيق الأمني ضد رجال المقاو... هل ستنجح الجزائر في مبادرتها لتحقيق المصالحة الفلسطينية؟..تحرك جديد بملف الحوار الفلسطيني ووفود من “... جيش الاحتلال يواجه صعوبة في وقف الزيادة الحادة في عمليات إطلاق النار في الضفة الغربية "وإسرائيل" تطا... وفد قيادي من “حماس” برئاسة هنية يصل موسكو بشكل مُفاجئ والنونو يكشف الملفات التي سيتم مناقشتها من الموت إلى الحياة: أربعون عاما على مذبحة صبرا شاتيلا آلام لن يطويها النسيان..‏ولا زالت صرخات الضحا... *انفراج في علاقة الأردن بحركة حماس، وعناصر "جاذبة" للأردن وحسن نوايا في خطاب حماس الأخير رسالة الأسير محمود عارضة، مهندس عملية نفق جلبوع في الذكرى السنوية الأولى الطريق إلى القدس مؤتمر "نداء الأقصى" الدولي في كربلاء المقدسة، لنصرة الشعب الفلسطيني *المقاومة الفلسطينية بين التكتيك والترويض..نظرة عن قرب..قوى الشعب الفلسطيني الحية، لا يمكن أن تنطلي ... *خالد عبد المجيد: الحملات العسكرية"الإسرائيلية"في الضفة والعدوان الأخير على غزة والحرب ضد حركة الجها...