متخصص بالشأن الفلسطيني

الفلسطينيون ومحور المقاومة سيفشلوا “صفقة القرن”معادلات ورسائل الردع “لإسرائيل” السيد نصر الله: اميركا و “اسرائيل” وانظمة عربية يعملون لتنفيذ “صفقة القرن”

31 مايو 2019
بيروت: قال الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله خلال مهرجان “نحو القدس” الذي اقامه حزب الله في الضاحية الجنوبية لبيروت احياء ليوم القدس العالمي:“اليوم يكون قد مضى على اعلان الامام الخميني ليوم القدس العالمي 40 عاما، وخلال هذه المدة راهن اعداء القدس ان يهمل او ينسى هذا اليوم ولكن عاما بعد عام نجد الاهتمام بهذا اليوم يكبر ويتعاظم”.

واضاف: “بصدق واخلاص الامام الخميني وكل السائرين على طريق القدس استطعنا تخطي كل محاولات إلباس هذا اليوم اللبوس الطائفي او المذهبي واعتباره انه يوما ايرانيا او شيعيا”.

وأكمل السيد نصر الله قائلاً: ” بتنا نجد احياء لأسبوع القدس وليس فقط يوم القدس وهذه المناسبة تعظم وتكبر بحمد الله”.

واعتبر الامين العام لحزب الله انه ” بالنسبة ليوم القدس شاهدنا مظاهرات كبيرة في عدد من الدول، وما يجب التوقف عنده هو المظاهرات المليونية في ايران وهذا يجب التوقف عنده لأنها تشكل رسالة لترامب ومن يراهن على ان الشعب الايراني تعب او تراجع او اصابه الوهن”.

وقال “الشعب الايراني يتظاهر من اجل القدس القضية العربية الاسلامية وكل القادة وكثير من المراجع الكبار بالسن خرجوا للتعبير عن موقفهم بوجه الادارة الاميركية وكل حكومات المنطقة ولمن يريد ان يراهن

وأشد بموقف الشعب اليمني الداعم للقدس وفلسطين وهو الذي فرض نفسه في معادلات المنطقة، كما ننوه بإحياء المناسبة في كثير من دول المنطقة والعالم ولا سيما في قرى ومدن البحرين.

وحول ما يسمى بصفقة القرن قال السيد نصرالله ” واجبنا هو مواجهة صفقة القرن وهذا واجب ديني اخلاقي قومي سياسي وواجب بكل المعايير لانها صفقة الباطل وتضييع الحقوق والمقدسات والمسؤولية واضحة بضرورة مواجهة هذه الصفقة ونحن بامكاننا افشالها ومواجتها وكل الحقائق تؤكد اننا نمشي بهذا المسار”.

اكمل يقول: ” اميركا واسرائيل ومعها انظمة في المنطقة يعملون لتنفيذ هذه الصفقة، بينما يوجد محور يرفضها ويواجهها وهناك صراع بينهما، ولذلك يجب ان يكون لدينا كل الوضوح والامل والبصيرة بأننا نستطيع ان نمنع هذه الجريمة التاريخية ان تتحقق على ارضننا ومنطقتنا”.

واوضح ” بعض الانظمة تعمل ان تكون “اسرائيل” هي محور المنطقة بما يقابله من تصفية للقضية الفلسطينية والقدس وحقوق الشعب الفلسطيني و من عام 2000 الى 2011 كان هناك محاولة اميركية لتصفية القضية الفلسطينية بإعطاء الفلسطينيين بعض الفتات، لكن بعد انتصار المقاومة في لبنان وفلسطين حضروا مشروعهم للقضاء على دول وفصائل المقاومة وبعد العام 2011 أراد الاميركي وكل من دخل على خط ما سمي بالربيع العربي، ان يأخذ ثمرة فاسدة هي صفقة ترامب المطروحة اليوم”.

واضاف “ما يجري يظهر انهم لا يعرفون التاريخ ولا يفهمون مبادئ وقيم شعوب الامة والمنطقة ولذلك أخطأوا بالتشخيص و جبهة المقاومة بالحد الادنى منذ العام 1982 وحتى اليوم هي اقوى من أي زمن مضى” مضيفا “اليوم المقاومة الفلسطينية تضرب تل ابيب وما بعد تل ابيب وقادرة ان تطال الكثير من المستعمرات الصهيونية وومتى كانت المقاومة الفلسطينية تملك كل هذه القدرات التي تعلن عنها قيادات المقاومة نفسها”؟ .

واضاف السيد نصرالله “سوريا عبرت ما كان يخطط لها وما زالت في موقعها في محور المقاومة وستستعيد عافيتها وكل المحاولات الاميركية للسيطرة على العراق امنيا وعسكريا فشلت”.

آخر الأخبار
*الرئيس المشاط يتلقى برقية تهنئة من أمين عام جبهة النضال الشعبي الفلسطيني *جبهة النضال الشعبي الفلسطيني إقليم لبنان، تنعي وتعزي بضحايا مخيم نهر البارد والمخيمات الأخرى إثر ال... غرق قارب الموت قبالة طرطوس: لماذا يتوالى سقوط ضحايا الهجرة غير الشرعية من الشباب العربي *إصابة 8 مستوطنين بعملية طعن في رام الله واستشهاد المنفذ مجلة أمريكية: هل تسيطر إيران على الضفة الغربية..ضمن "حلقة النار" ضد "إسرائيل"..؟ جنرال إسرائيلي: الحرب القادمة لا قدرة للجيش لمواجهة تهديد إيران وحلفائها وسيُؤدّي لكارثةٍ خطيرةٍ جدً... *عبد المجيد: عودة العلاقة بين حماس وسوريا يساهم في حماية حقوق شعبنا وتعزيز المواجهة للإحتلال والمخطط... النضال والصاعقة تبحثان آخر تطورات ومستجدات الوضع الفلسطيني تعقيبا على الجولة الجديدة من الحوارات الفلسطينية في الجزائر عن المأزق "الإسرائيلي"وأفق الانتفاضة الثالثة..واستغلال الإمكانات الهائلة التي تتيحها المقاومة والانت... الجزائر : فتح تقدم شروطها الاعتراف بالتزامات المنظمة وشروط «الرباعية الدولية».وحماس تطرح رؤيتها والا... الحملة الدولية للدفاع عن القدس تدعو لتصحيح العملية التربوية في القدس ورفض المناج الإسرائيلي *الاجتماع التحضيري لتأسيس جمعية الأخوة الفلسطينية-اليمنية عبد المجيد يلتقي وفد من لجنة التنمية في مخيم اليرموك حماس: تقديرنا لسورية قيادةً وشعبًا؛ لدورها في الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته ومقاومته، ونرفض... نفذا عملية مسلحة..مقتل ضابط "إسرائيلي"واستشهاد الشابين "أحمد وعبد الرحمن عابد" تنامي وإشعال بؤر المقاومة في الضفة الغربية..رغم محاولات الإخماد في ذكرى إتفاق أوسلو …. لقاءات سرية بين السلطة الفلسطينية والاحتلال وخطوات أخرى.. والهدف تعزيز التنسيق الأمني ضد رجال المقاو... هل ستنجح الجزائر في مبادرتها لتحقيق المصالحة الفلسطينية؟..تحرك جديد بملف الحوار الفلسطيني ووفود من “... جيش الاحتلال يواجه صعوبة في وقف الزيادة الحادة في عمليات إطلاق النار في الضفة الغربية "وإسرائيل" تطا... وفد قيادي من “حماس” برئاسة هنية يصل موسكو بشكل مُفاجئ والنونو يكشف الملفات التي سيتم مناقشتها من الموت إلى الحياة: أربعون عاما على مذبحة صبرا شاتيلا آلام لن يطويها النسيان..‏ولا زالت صرخات الضحا... *انفراج في علاقة الأردن بحركة حماس، وعناصر "جاذبة" للأردن وحسن نوايا في خطاب حماس الأخير رسالة الأسير محمود عارضة، مهندس عملية نفق جلبوع في الذكرى السنوية الأولى الطريق إلى القدس