متخصص بالشأن الفلسطيني

إفطارٌ عروبي حاشد في العاصمة الأردنية إحياءً للصمود والمقاومة في ذكرى النكبة.

 

عمان: ” فلسطين من البحرِ إلى النهر ” بهذا الموقف الوطنيّ والقوميّ ، استهل الكابتن الطيَّار يوسف هملان الدعجة الإفطار الشعبيّ بمناسبة الذكرى الواحدة والسبعين للنكبّةِ الفلسطينيّةِ الذي أقيم في العاصمة عمان بضيافته ورجالات عشيرته وبحضور عدد من الشخصيات الوطنيّة الفلسطينية والاردنية والعربية- الى جانب المئات من المدعوين في السرادقات الضخمة التي اقيمت لهذه الغاية ومن ابرزهم هده الشخصيات : الشيخ عكرمة صبري والمطران عطالله حنا والسيدان عباس زكي وقدورة فارس ود. ثائر الغضبان ، والأب نبيل حدّاد ، والدكتور ربحي حلوم ، وغازي عبد القادر الحسيني ، واللواء فؤاد البلبيسي ، جمال العكر ، ومراد العضايلة وعبدالله كنعان ووجهاء القبائل والعشائر الأردنيّة . وازدانت السرادقات بالعلمين الفلسطينيّ والأردنيّ واعلام الدول العربية الاثنتين وعشرين ، واستهلها الكابتن الطيار العروبي بكلمةٍ قال فيها إنَّ من يُحبّ القدس يحبُّ الأردن . كما وأنَّ النكبةَ هي ليست نكبة بل هي احياء للصمود والمقاومة . ووقّع المشاركون على لوحة ضخمة يتصدرها شعار فلسطين من النهر إلى البحر والقدس عاصمتها الأبدية.

 

التعليقات مغلقة.