متخصص بالشأن الفلسطيني

مهرجان جماهيري إحياء ليوم الأسير العربي بدمشق

2019-04-30
دمشق-سانا: إحياء ليوم الأسير العربي نظمت لجنة الأسرى والمحررين في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين والحرس القومي العربي اليوم مهرجاناً جماهيرياً في مقر اتحاد الكتاب العرب بالمزة في دمشق، بمشاركة عدد من قادة وممثلي الفصائل والقوى والهيئات والفعاليات الفسطينية والسورية.

وأكد رئيس لجنة دعم الأسرى المحررين والمعتقلين السوريين في سجون الاحتلال الإسرائيلي الأسير المحرر “علي يونس” في تصريح لمندوبة سانا أن الأسرى في معتقلات الاحتلال يتسلحون بإرادة صلبة وانتماء واع لقضيتهم العادلة ويثقون بشعبهم وبكل الشرفاء في العالم الذين يقفون معهم في مسيرتهم الكفاحية حتى نيل الحرية مشيرا إلى أهمية إضراب الأسرى في سجون الاحتلال كخطوة نحو انتفاضة فلسطينية شاملة.

بدوره دعا مسؤول لجنة الأسرى في سجون الاحتلال الأسير المحرر “أحمد أبو السعود” القوى العربية إلى التحرك الفاعل على مختلف المستويات السياسية والاجتماعية تضامنا مع الأسرى مشيرا إلى أن الأسرى مخرز في عيون الصهاينة المحتلين ورمز للشموخ والتضحية وقدوة في البطولة والشجاعة.

رئيس الهيئة السياسية للحرس القومي العربي المهندس “باسل خراط” أوضح أن هناك آلاف الأسرى يعانون ممارسات الاحتلال من تعذيب وإهمال طبي وحرمان اجتماعي وهم يريدون من الإضراب عن الطعام تسليط الضوء على مطالبهم العادلة ونصرة قضيتهم وحقوقهم ولفت انتباه العالم إلى ما يعانونه ومواجهة الإجراءات التعسفية التي تمارسها سلطات الاحتلال.

وعبر عدد من المشاركين في المهرجان عن دعمهم ووقوفهم مع الأسرى والأسيرات الأبطال الصامدين في سجون الاحتلال الإسرائيلي مؤكدين أنهم أصحاب قضية ونضالهم ومقاومتهم للاحتلال حق مشروع كفلته القوانين الدولية وأن الحرية ستعانقهم مهما طال الزمن وسينتصرون على إرادة المحتل .

تخلل المهرجان فقرات شعرية من وحي المناسبة وحضره ممثلون عن الفصائل والمنظمات والأحزاب الفلسطينية والسورية.

يذكر أن يوم الأسير العربي يصادف في الـ22 من نيسان من كل عام ويوم الأسر الفلسطيني في السابع عشر منه.

التعليقات مغلقة.