متخصص بالشأن الفلسطيني

آلاف الأردنيين يحتشدون قرب الحدود الفلسطينية نصرة للقدس وحق العودة

 

عمان: شارك آلاف الأردنيين، اليوم الجمعة، في مهرجان جماهيري؛ نصرة لفلسطين ودعماً لحق عودة اللاجئين الفلسطينيين، ورفضاً للممارسات الإسرائيلية، في منطقة سويمة بالبحر الميت (النقطة الأقرب لفلسطين).

وبحسب “قدس برس”؛ فإن نحو 10 آلاف شخص شاركوا في الفعالية، التي دعت إليها الحركة الإسلامية في الأردن، وانطلقت من 90 تجمعاً من محافظات المملكة، تحت عنوان “القدس بوابة النصر”.

ورفعت في مكان الحفل لافتات كتب على بعضها “القدس بوابة النصر” و”لن نعترف بإسرائيل”، إلى جانب أعلام أردنية وفلسطينية، كما ردد المشاركون هتافات منها “احنا بنرفض التوطين.. وبدنا نرجع لفلسطين” و”يا ترمب اسمع اسمع ..على القدس بكرا بنرجع”.

وقال المراقب العام للإخوان المسلمين، عبد الحميد الذنيبات: إن “الأردنيين يؤكدون من خلال الحشود، أنهم على العهد باقون، وأن حق العودة مقدس”.

وطالب الذنيبات “الحكومة الأردنية بترجمة التلاحم الشعبي والموقف الرسمي والشعبي الموحد إلى برامج إعلامية وتعبوية”.

وأكد الذنيبات ضرورة إلغاء اتفاقية الغاز مع العدو الصهيوني، وإغلاق السفارة الإسرائيلة، وصفاً إياها أنها وكر تجسس صهيوني.

وأرسل الذنيبات تحية إلى المقاومة الفلسطينية والمرابطين في القدس، موجهاً في الوقت ذاته دعوة للسلطة الفلسطينية لرفع الحصار عن غزة.

وأدان الذنيبات كل أشكال التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي، مطالباً بوقف مشاريع الهرولة نحو الكيان الصهيوني، تحديداً العربي منها.

ويأتي المهرجان، حسب الناطق الإعلامي باسم جماعة الإخوان المسلمين، معاذ الخوالدة، للتأكيد أن القدس ستبقى بوصلة الصراع مع الكيان الصهيوني المحتل، وأن القضية الفلسطينية ستبقى في صلب اهتمام الأمتين العربية والإسلامية، مهما حاول أعداؤها سلخها عن قضيتها المركزية وهي قضية فلسطين.

وأضاف الخوالدة من على منصة المهرجان، أن القدس هي قلب القضية الفلسطينية، وأن هذه الحشود تؤكد الموقف الشعبي والوطني الرافض لصفقة القرن وكل مؤامرات تصفية القضية الفلسطينية.

يشار إلى أن المهرجان أقيم في منطقة سويمة (نحو 55 كلم غرب عمان)، وهي المحاذية للحدود الفلسطينية، وتعد الأقرب للقدس.

آخر الأخبار
أعداد الجنود الأمريكيين القتلى في العدوان على غزة في إزدياد وتثير ضجة وجدلاً داخل أمريكا. لماذا تصر أجهزة أمن السلطة الفلسطينية على ملاحقة رجال المقاومة بالضفة الغربية..آخرها ما حدث بجنين..؟ مسؤول إسرائيلي يعترف: حكومتنا تكذب وفاشلة ولا يوجد حلول عسكرية لمشاكل المستوطنين لا في الشمال ولا في... إنطلاق اجتماعات مجلس أمناء الهيئة الدولية العربية للإعمار في فلسطين لبحث إعادة إعمار غزة البيان الصادر عن نتائج إجتماع الفصائل الفلسطينية في موسكو حماس وسامح شكري والإجماع الفلسطيني: رامز مصطفى "حزب الله"يرفع من وتيرة ضرباته الصاروخية المتميزة بالدقّة..دعمًا للشعب الفلسطيني، وإسنادًا لمقاومته ... حركة حماس هي التي تقرر “اليوم التالي” في غزة والضفة وتل أبيب..رغما عن نتنياهو وبايدن والمتواطئين معه... *عبدالمجيد تعليقا على جولة الحوارت الفلسطينية في موسكو : نتمنى الإتفاق على مرجعية وطنية موحدة، لحماي... القيادة المركزية الأمريكية تعترف: أن هجوم أنصار الله والبحرية اليمنية على السفينة روبيمار البريطانية... البيت الأبيض أبلغ "إسرائيل"، أن دول عربية تُعد خطة لـ”اليوم التالي بعد الحرب” في قطاع غزة تقضي بدمج ... المقاومة توجه ضربات نوعية ومفاجئة لقوات الاحتلال بغزة: واستهدفت جنوداً وآليات العدو في أكثر من مواجه... طائرة عسكرية للاحتلال من طراز BOEING 707 دخلت مصر 100 مرة خلال الحرب على غزة، ووصلت لعمق 172 كيلومتر... الحوار الفلسطيني في موسكو بين ضرورات الوحدة .. وشروط التعطيل لترك الباب مفتوحاً لخيار سياسي بائس، وأ... حالة المقاومة متصاعدة في الضفة الغربية المحتلة..واقتراب تفجر الأوضاع إلى إنتفاضة في الضفة "وإسرائيل"... ضباط"إسرائيليون"يعترفون: لم نهزم حركة “حماس” في غزة وهدف نتنياهو بالقضاء عليها لا يزال بعيد المنال، ... محادثات الهدنة وصفقة تبادل الأسرى عادت لباريس، كلام عن علامات جديدة بإمكانية المضي قدما نحو بدء مفاو... لماذا أنا مع إيران..؟ بالرغم أنني لست فارسياً..ولاشيعيا..إيران وأنا مسألة تتطلب إيضاحا.. !!* مقتل جندي واصابة 8 آخرين 3 إصابتهم خطيرة وإستشهاد منفذيْن في عملية فدائية بطولية شرق القدس المحتلة بعد هزيمة أمريكا وبريطانيا البحر الأحمر...الجماعات التكفيرية بيدق أميركي متجدد لزعزعة اليمن.. استهداف السفينةٍ الإسرائيليةٍ "MSC SILVER" وعملية عسكرية ضد السُّفُنِ الحربيةِ الأمريكيةِ بعددٍ من ا... بسبب الحرب على غزة"إسرائيل"كانت في مؤتمر ميونيخ في ذروة تحوّل يزداد تفاقما وشدة وبوتيرة متسارعة، وست... الضربة في الغازية جنوب صيدا تعبر عن استماتة نتنياهو لاقتناص فرصة سانحة لتوسيع رقعة الحرب وتوريط أمري... تقدير للموقف في المنطقة اليوم.. الجبهة اللبنانية هي مفتاح التطورات المتوقعة في المستقبل. صناعة الهزيمة في الوجدان العربي ..! هي منظومة تتداخل فيها أدوار ومصالح واستراتيجيات وأجهزة استخبارات...