متخصص بالشأن الفلسطيني

إصابات بقمع الاحتلال لمسيرات شعبية مواجهات مع الاحتلال في قلقيلية ورام الله

 

رام الله: أصيب عدد من المواطنين، الجمعة جرّاء قمع الاحتلال مسيرتين في قلقيلية ورام الله خرجتا ضد الاستيطان والجدار، وانتهاكات الاحتلال.

فقد أصيب شاب بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط والعشرات بالاختناق، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة قرية كفر قدوم، شرق محافظة قلقيلية الأسبوعية السلمية المناهضة للاستيطان، والمطالبة بفتح شارع القرية المغلق منذ أكثر من 15 عاما، اليوم الجمعة.

وقال منسق المقاومة الشعبية في كفر قدوم مراد شتيوي: إن قوات الاحتلال هاجمت المسيرة بالرصاص المعدني المغلفة بالمطاط وقنابل الغاز المسيل للدموع والصوت، والرصاص الحي في الهواء، ما أدى لإصابة أحد الشبان برصاصة معدنية في قدمه، والعشرات بالاختناق، وعولجوا ميدانيا.

كما أصيب عدد من المواطنين بالاختناق، نتيجة قمع قوات الاحتلال الاسرائيلي مسيرة قرية بلعين، غرب مدينة رام الله، السلمية الأسبوعية، التي انطلقت عقب صلاة ظهر اليوم الجمعة، من وسط القرية باتجاه جدار الفصل العنصري الجديد في منطقة أبو ليمون، جنوب القرية.

وأطلق جنود الاحتلال القنابل الصوتية، والغاز المسيل للدموع بكثافة تجاه المشاركين في المسيرة، ما أدى إلى إصابة عدد منهم بالاختناق.

وشارك في المسيرة التي دعت إليها اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين، أهالي القرية، ومتضامنون أجانب؛ إسنادًا للأسرى في سجون الاحتلال.

ورفع المشاركون العلم الفلسطيني، وردّدوا الهتافات الداعية إلى الوحدة الوطنية، ولإطلاق سراح جميع الأسرى والحرية لفلسطين وعودة جميع اللاجئين إلى ديارهم وأراضيهم التي هجروا منها.

التعليقات مغلقة.