متخصص بالشأن الفلسطيني

على طريقة المستعربين..أجهزة أمن السلطة تختطف الطالب “دويكات” من أمام جامعة النجاح.

نابلس: اختطفت أجهزة أمن السلطة في مدينة نابلس، الأحد، الطالب موسى دويكات من أمام جامعة النجاح الوطنية.
ويظهر في فيديو صوره طلتب الجامعة قيام عناصر من أجهزة السلطة الذين يتبعون لجهاز المخابرات العامة بتثبيت الشاب دويكات بالسلاح وتقييده والاعتداء عليه بالضرب المبرح، قبل أن تأتي سيارة للجهاز وتختطفه أمام مرأى المواطنين.

يذكر أن دويكات اعتقل عدة مرات في سجون الاحتلال الإسرائيلي وأجهزة أمن السلطة الفلسطينية التي طاردته طول فترة دراسته الجامعية كونه عضو مجلس اتحاد الطلبة عن “الكتلة الإسلامية” في جامعة النجاح الوطنية بنابلس.
فيما أصدر اللواء ماجد مدير مخابرات سلطة رام الله، تعليماته للوقوف على ما حدث اليوم مع الشاب دويكات الطالب في جامعة النجاح، وعلى ملابسات الحادث ومعالجتها.

من جهته قال مدير الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان عمار دويك:”يجب فتح تحقيق عاجل وجدي في اعتداء عناصر الأجهزة الأمنية بلباس مدني على الناشط الطلابي موسى دويكات أمام جامعة النجاح”.

وفي تغريدة جديدة على حسابه الخاص في “فيس بوك”قال دويك:” تلقيت اتصال من اللواء ماجد فرج رئيس جهاز المخابرات العامة، وأبلغني بتشكيل لجنة تحقيق رسمية بحادث الاعتقال أمام جامعة النجاح اليوم، وأن الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان مرحب بها للمشاركة في التحقيق، مؤكداً أننا نرحب بهذا الموقف المسؤول وسرعة وجدية التحرك.

آخر الأخبار
فلسطينيو كندا سفراء لوطنهم..دورهم المنشود في مواجهة سطوة اللوبيات الصهيونية السيد الحوثي:بمناسبة الذكرى السنوية للصرخة في وجه المستكبرين..العدوان على اليمن فشل.. واستمراره لا ي... غالانت: إيران تحوّل سفنا تجاريّة إلى معسكرات عائمة... "حرب كُبرى" محتملة بسبب "حزب الله" هآرتس: نتنياهو يتباهى لكن العملية الأخيرة على غزة لم تغير شيئا بوساطة بحرينيّة: محادثات بين نتنياهو وبن سلمان بشأن تطبيع العلاقات بين تل أبيب والرياض صنعاء ترفض تفتيت الوحدة اليمنية وستستمر في العمل لإعادتها، وستتصدى لكل المحاولات الهادفة لتمزيق اليم... عبد المجيد للثورة: كلمة الرئيس الأسد في القمة العربية من أهم الكلمات، وأكَّدت موقف سورية الثابت والم... لجنة دعم المقاومة في فلسطين..المقاومة بعد معركة ثأر الاحرار اشد قوة واكثر وتماسكا السلاح الذي يسلب نوم قادة الكيان الصهيوني"..ما هو السلاح الذي لم يظهر في مناورة حزب الله الرمزية؟ العابرون إلى فلسطين..المناورة العسكرية لحزب الله ورسائلها السياسية والردعية *تقدير إستراتيجي يرجح انعكاس التقارب السعودي الإيراني إيجابا على القضية الفلسطينية ملتقى الحوار الوطني الفلسطيني يتبنى رؤية استراتيجية للحفاظ على الثوابت والحقوق الوطنية والتاريخية وت... مخاوف في "إسرائيل" من عودة سوريا إلى الجامعة العربية إيكونوميست: هل تحاول إسرائيل دق إسفين بين حركات المقاومة في غزة؟ الاحتلال يكشف عن قدرات استخباراتية استخدمها لأول مرة خلال الجولة الأخيرة بغزة *قراءة في قرارات القمة العربية..القِمَّة العَرَبِيَة جَمَعَت الأعداء والخصوم وبعض بنود قراراتها وبيا... عبد المجيد لسبوتنيك: "إسرائيل"والولايات المتحدة في حالة من التراجع، وحركة الجهاد والمقاومة حققت انتص... النخاله في مهرجانات الإنتصار في معركة "ثأر الأحرار" في غزة وجنين ولبنان وسوريا..أية عملية اغتيال سيك... خطاب محمود عباس في الأمم المتحدة خطاب استجدائي توسلي ومسيء لتاريخ وحاضر الشعب الفلسطيني النضالي تقدير موقف: تقديرات الربح والخسارة الفلسطينية و"الإسرائيلية" في معركة "ثأر الأحرار" وهل نشهد لجنة تح... بعد سنوات من الصراع والتنافس..رويترز: تفاهمات جديدة تغير وجه الشرق الأوسط الإسرائيليون يتساءلون: أين منظومة اعتراض الصواريخ بواسطة الليزر؟ مقترح "إسرائيلي" مدهش لمصر حول قطاع غزة قناعات إسرائيلية بفشل التطبيع مع العرب دون حلّ الصراع مع الفلسطينيين كيف تستخدم دولة الاحتلال المياه للسيطرة على الضفة الغربية؟