متخصص بالشأن الفلسطيني

مسيرة جماهيرية في ريف دمشق بمناسبة يوم الأرض ورفضاً لإعلان ترامب حول الجولان المحتل

ريف دمشق – سانا
نظمت القوى والهيئات والفعاليات الفلسطينية والسورية في مخيم سبينة بريف دمشق اليوم مسيرة جماهيرية إحياء ليوم الأرض ووقفة احتجاجية استنكاراً ورفضاً لإعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب حول الجولان السوري المحتل.
وانطلقت المسيرة من أمام جامع معاذ بن جبل وصولاً إلى مدارس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا” في سبينة وتم خلالها رفع العلمين السوري والفلسطيني كما ردد المشاركون فيها وبالوقفة هتافات تؤكد أن الجولان العربي السوري المحتل جزء لا يتجزأ من الأرض السورية وأن الاحتلال إلى زوال مهما طال الزمن ورفعوا لافتات تندد بإعلان ترامب غير القانوني الذي يعتبر انتهاكاً للقانون الدولي وخرقاً لكل المواثيق والأعراف الدولية.

وأكدت القوى والهيئات والفعاليات في بيان لها ضمن الوقفة رفضهم القاطع لكل أشكال المخططات والقرارات الاستعمارية التي تستهدف النيل من حقوق الشعب العربي واحتلال أراضيه التي ستعود عاجلاً أم آجلاً مهما غلت التضحيات منددين بالسياسة العدائية التي تنتهجها الإدارة الأميركية ودعمها اللامحدود للكيان الإسرائيلي الذي يغتصب الحقوق والأراضي العربية.

وجددت القوى والفعاليات دعمها لأبطال الشعب الفلسطيني الذين يقاومون كيان الاحتلال بكل الوسائل ويتمسكون بالأرض والهوية الفلسطينية ووجهت التحية للجيش العربي السوري درع الأمة العربية وللشعب السوري الصامد ولكل من يقف إلى جانب سورية في مكافحة الإرهاب ومواجهة مخططات تفكيك المنطقة.

التعليقات مغلقة.