متخصص بالشأن الفلسطيني

المعلم: ترامب قرصان.. والجولان محصن بأهله وصمود شعبنا وقواتنا المسلحة

أبناء القنيطرة والجولان المحتل: الجولان سيبقى عربيا سورياً رغم أنف الأعداء

دمشق-القنيطرة-سانا: أكد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم أن قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لن يؤثر على وضع الجولان العربي السوري المحتل وأن الجولان محصن بأهله وبالشعب العربي السوري وقواتنا المسلحة وقرارات الشرعية الدولية .

وشجب أبناء القنيطرة والجولان السوري المحتل بأشد العبارات قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بضم الجولان السوري المحتل إلى الكيان الصهيوني الذي يعد إرهابا دوليا منظما ترعاه وتتبناه الإدارة الأمريكية وتعمل على فرضه بالقوة مؤكدين أن الجولان المحتل أرض سورية ولا يمكن لأي قوة في العالم تغيير هذه الحقيقة أو تزييف التاريخ والجغرافيا والإنسان.

وعبر أبناء القنيطرة والجولان المحتل في تصريحات لمراسل سانا عن سخطهم الشديد من قرار ترامب الأرعن الذي لا يحترم القرارات الدولية الصادرة عن الأمم المتحدة ومجلس الامن الدولي.

واستنكر الأسير المحرر بشر سليمان المقت من مجدل شمس المحتلة قرار ترامب وأكد أنه تصرف أهوج وصادر عن رئيس لا يتمتع بأدنى درجات الدبلوماسية السياسية واحترام العلاقات الدولية وسيادة الدول على أراضيها ولا يساوي الحبر الذي كتب به.

ولفت المقت إلى أن الجولان المحتل كان وسيبقى عربيا سوريا وسيعود إلى كنف السيادة الوطنية السورية.

من جانبه يوسف شمس رئيس لجنة استجرار وتسويق تفاح الجولان المحتل لفت إلى أن أهالي الجولان المحتل سيتصدون لقرار ترامب المشؤوم بكل عزيمة وإيمان حتى يسقط هذا القرار كغيره من القرارات التي أحرقها وأفشلها أبناء الجولان المحتل.

من ناحيته أكد الأسير المحرر علي اليونس أن قرار ترامب ولد ساقطا وميتا ومصيره الفشل مثل غيره من القرارات العدوانية التي حاولت سلطات الاحتلال الإسرائيلي والإدارة الأمريكية فرضها بالقوة على الجولان المحتل مشيرا إلى أن المرحلة المقبلة ستشهد الكثير من التغيرات والتطورات ردا على هذا القرار الاستيطاني التوسعي.

آخر الأخبار
ملاحقة المقاومين والناشطين ضد الإحتلال .. عارٌ يلاحق السلطة الفلسطينية ويعزل قيادتها عن الشعب *الرئيس المشاط يتلقى برقية تهنئة من أمين عام جبهة النضال الشعبي الفلسطيني *جبهة النضال الشعبي الفلسطيني إقليم لبنان، تنعي وتعزي بضحايا مخيم نهر البارد والمخيمات الأخرى إثر ال... غرق قارب الموت قبالة طرطوس: لماذا يتوالى سقوط ضحايا الهجرة غير الشرعية من الشباب العربي *إصابة 8 مستوطنين بعملية طعن في رام الله واستشهاد المنفذ مجلة أمريكية: هل تسيطر إيران على الضفة الغربية..ضمن "حلقة النار" ضد "إسرائيل"..؟ جنرال إسرائيلي: الحرب القادمة لا قدرة للجيش لمواجهة تهديد إيران وحلفائها وسيُؤدّي لكارثةٍ خطيرةٍ جدً... *عبد المجيد: عودة العلاقة بين حماس وسوريا يساهم في حماية حقوق شعبنا وتعزيز المواجهة للإحتلال والمخطط... النضال والصاعقة تبحثان آخر تطورات ومستجدات الوضع الفلسطيني تعقيبا على الجولة الجديدة من الحوارات الفلسطينية في الجزائر عن المأزق "الإسرائيلي"وأفق الانتفاضة الثالثة..واستغلال الإمكانات الهائلة التي تتيحها المقاومة والانت... الجزائر : فتح تقدم شروطها الاعتراف بالتزامات المنظمة وشروط «الرباعية الدولية».وحماس تطرح رؤيتها والا... الحملة الدولية للدفاع عن القدس تدعو لتصحيح العملية التربوية في القدس ورفض المناج الإسرائيلي *الاجتماع التحضيري لتأسيس جمعية الأخوة الفلسطينية-اليمنية عبد المجيد يلتقي وفد من لجنة التنمية في مخيم اليرموك حماس: تقديرنا لسورية قيادةً وشعبًا؛ لدورها في الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته ومقاومته، ونرفض... نفذا عملية مسلحة..مقتل ضابط "إسرائيلي"واستشهاد الشابين "أحمد وعبد الرحمن عابد" تنامي وإشعال بؤر المقاومة في الضفة الغربية..رغم محاولات الإخماد في ذكرى إتفاق أوسلو …. لقاءات سرية بين السلطة الفلسطينية والاحتلال وخطوات أخرى.. والهدف تعزيز التنسيق الأمني ضد رجال المقاو... هل ستنجح الجزائر في مبادرتها لتحقيق المصالحة الفلسطينية؟..تحرك جديد بملف الحوار الفلسطيني ووفود من “... جيش الاحتلال يواجه صعوبة في وقف الزيادة الحادة في عمليات إطلاق النار في الضفة الغربية "وإسرائيل" تطا... وفد قيادي من “حماس” برئاسة هنية يصل موسكو بشكل مُفاجئ والنونو يكشف الملفات التي سيتم مناقشتها من الموت إلى الحياة: أربعون عاما على مذبحة صبرا شاتيلا آلام لن يطويها النسيان..‏ولا زالت صرخات الضحا... *انفراج في علاقة الأردن بحركة حماس، وعناصر "جاذبة" للأردن وحسن نوايا في خطاب حماس الأخير