متخصص بالشأن الفلسطيني

تعقب الأكاديميين الناشطين في “الحركة العالمية لمقاطعة إسرائيل”، المعروفة بـ “بي دي إس” BDS، داخل الولايات المتحدة الأميركية

 

أمريكا – قدس الإخبارية: نفذت شركة الاستخبارات الإسرائيلية “بسي-غروب” Psy-Group ومحققين خاصّين آخرين، عملية تعقب الأكاديميين الناشطين في “الحركة العالمية لمقاطعة إسرائيل”، المعروفة بـ “بي دي إس” BDS، داخل الولايات المتحدة الأميركية، وبينهم الفلسطيني حاتم بازيان، عام 2017.

مجلة “نيويوركر” الأميركية، كشفت أمس الخميس، استناداً إلى وثائق داخلية خاصة بشركة “بسي-غروب” عن عملياتها ضد الناشطين في “الحركة العالمية لمقاطعة إسرائيل” في الجامعات الأميركية والتي بدأت في شباط عام 2016. وجمعت الشركة أموالاً من مانحين أميركيين يهود ومجموعات موالية للكيان الإسرائيلي، مؤكدة لهم أنها ستحافظ على سرّية هوياتهم.

ووفقاً لملخص الحملة “السرّي” الخاص بـ “بسي-غروب”، في أيار عام 2017، فإن الهدف منها “خلق واقع جديد حيث يعرّض الناشطون المناهضون لإسرائيل للخطر، ويجبرون على مواجهة عواقب أفعالهم”. وكشفت مجلة “نيو يوركر”، أن رسائل الحملة صُممت لإقناع الأميركيين بأن “النشاط المعادي لإسرائيل” يعادل “الإرهاب”. وقال موظف سابق في “بسي – غروب” إن أسلوب “الفضح بالأسماء” نجح في إسكات بعض الناشطين أحياناً.

وأكدت المجلة الأميركية، أن مجلساً استشارياً من “كبار المسؤولين السابقين والخبراء من الحكومة والقطاعات الأمنية والقانونية” الإسرائيليين، أشرفوا على عملية “بروجكت باترفلاي”، بناءً على وثائق من “بسي – غروب”. وأبرز هؤلاء المسؤولين السابقين ياكوف أمديرور، المستشار السابق لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وأطلقت “بسي غروب” على حملتها هذه اسم “بروجكت باترفلاي” Project Butterfly، وبدأت باستهداف الناشطين في حركة المقاطعة داخل الجامعات الأميركية في ولاية نيويورك فقط، وفق ما أكد موظفون سابقون في الشركة للمجلة الأميركية.

وشرع القائمون على الحملة بإدراج أسماء أفراد ومؤسسات ومنظمات في قوائم الأهداف، ثم جمعوا معلومات سلبية عنهم من مواقع التواصل الاجتماعي وشبكة الإنترنت “العميقة” deep، وهي مواقع إلكترونية غير مدرجة بواسطة محركات البحث مثل “غوغل”. وبينت أنه في بعض الحالات، وسّع العاملون على الحملة إطار بحثهم إلى النطاق الميداني.

وبعد جمع المعلومات، بدأ العاملون في عملية “بروجكت باترفلاي” بنشر المعلومات المسيئة عن ناشطي الحركة العالمية لمقاطعة “إسرائيل” في طريقة صعب تعقب مصدرها إلى الشركة أو الجهات المانحة لها.

آخر الأخبار
*إصابة 8 مستوطنين بعملية طعن في رام الله واستشهاد المنفذ مجلة أمريكية: هل تسيطر إيران على الضفة الغربية..ضمن "حلقة النار" ضد "إسرائيل"..؟ جنرال إسرائيلي: الحرب القادمة لا قدرة للجيش لمواجهة تهديد إيران وحلفائها وسيُؤدّي لكارثةٍ خطيرةٍ جدً... *عبد المجيد: عودة العلاقة بين حماس وسوريا يساهم في حماية حقوق شعبنا وتعزيز المواجهة للإحتلال والمخطط... النضال والصاعقة تبحثان آخر تطورات ومستجدات الوضع الفلسطيني تعقيبا على الجولة الجديدة من الحوارات الفلسطينية في الجزائر عن المأزق "الإسرائيلي"وأفق الانتفاضة الثالثة..واستغلال الإمكانات الهائلة التي تتيحها المقاومة والانت... الجزائر : فتح تقدم شروطها الاعتراف بالتزامات المنظمة وشروط «الرباعية الدولية».وحماس تطرح رؤيتها والا... الحملة الدولية للدفاع عن القدس تدعو لتصحيح العملية التربوية في القدس ورفض المناج الإسرائيلي *الاجتماع التحضيري لتأسيس جمعية الأخوة الفلسطينية-اليمنية عبد المجيد يلتقي وفد من لجنة التنمية في مخيم اليرموك حماس: تقديرنا لسورية قيادةً وشعبًا؛ لدورها في الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته ومقاومته، ونرفض... نفذا عملية مسلحة..مقتل ضابط "إسرائيلي"واستشهاد الشابين "أحمد وعبد الرحمن عابد" تنامي وإشعال بؤر المقاومة في الضفة الغربية..رغم محاولات الإخماد في ذكرى إتفاق أوسلو …. لقاءات سرية بين السلطة الفلسطينية والاحتلال وخطوات أخرى.. والهدف تعزيز التنسيق الأمني ضد رجال المقاو... هل ستنجح الجزائر في مبادرتها لتحقيق المصالحة الفلسطينية؟..تحرك جديد بملف الحوار الفلسطيني ووفود من “... جيش الاحتلال يواجه صعوبة في وقف الزيادة الحادة في عمليات إطلاق النار في الضفة الغربية "وإسرائيل" تطا... وفد قيادي من “حماس” برئاسة هنية يصل موسكو بشكل مُفاجئ والنونو يكشف الملفات التي سيتم مناقشتها من الموت إلى الحياة: أربعون عاما على مذبحة صبرا شاتيلا آلام لن يطويها النسيان..‏ولا زالت صرخات الضحا... *انفراج في علاقة الأردن بحركة حماس، وعناصر "جاذبة" للأردن وحسن نوايا في خطاب حماس الأخير رسالة الأسير محمود عارضة، مهندس عملية نفق جلبوع في الذكرى السنوية الأولى الطريق إلى القدس مؤتمر "نداء الأقصى" الدولي في كربلاء المقدسة، لنصرة الشعب الفلسطيني *المقاومة الفلسطينية بين التكتيك والترويض..نظرة عن قرب..قوى الشعب الفلسطيني الحية، لا يمكن أن تنطلي ... *خالد عبد المجيد: الحملات العسكرية"الإسرائيلية"في الضفة والعدوان الأخير على غزة والحرب ضد حركة الجها...