متخصص بالشأن الفلسطيني

إيران: إن هاجمتنا أمريكا سنمحي تل ابيب وحيفا عن الأرض وسنضرب القواعد الأمريكية في سوريا.

طهران: قال قائد في حرس الثورة الإيراني يد الله جواني الاثنين، انه: “فيما لو هاجمت الولايات المتحدة ايران – طهران سندمر تل ابيب وحيفا، وسنمحوها عن الارض”.
وأضاف :”للولايات المتحدة لا توجد الشجاعة لإطلاق رصاصة واحدة تجاهنا رغم قوتها العسكرية”.
وجاءت اقوال نائب قائد الثورة الإيراني خلال تجمع حاشد الاثنين للاحتفال بالذكرى الأربعين للثورة الإيرانية.
ويشار الى ان جماهير حاشدة شاركت في مسيرات مليونيه مختلفة في العاصمة الإيرانية طهران وفي كافة انحاء البلاد، كما هو متبع كل عام حمل المشاركون الاعلام الإيرانية وصرخوا “الموت لأمريكا”.
وقامت الجماهير الغفيرة بإحراق اعلاما إسرائيلية وامريكية، وحملوا “تابوتا” لفوه بالعلم الإسرائيلي والامريكي وصورة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب. وعلى التابوت كتب: “تابوت الطغاة”.
الرئيس الإيراني حسن روحاني قال “ان بلاده مصممة على توسيع قوتها العسكرية والاستمرار بتطوير برنامج الصواريخ الباليستية”، بالرغم من الضغوط المتزايدة “للدول المعادية”. وقال روحاني في خطابه امام جماهير غفيرة في ميدان ازادي بالعاصمة الايرانية “لم نطلب ولن نطلب اذنا من أي جهة لتطوير صواريح لأغراض دفاعية”.
وأضاف: “سنستمر بطريقنا، وسنواصل توسيع برنامج صواريخنا وسنزيد من قوتنا العسكرية”.
وتعهد روحاني بأن تهزم طهران العقوبات الامريكية وقال “المواطنون الإيرانيون يشعرون وسيشعرون انه ستكون في المستقبل صعوبات اقتصادية، لكنهم سيساعدون بعضهم البعض”. واعتبر وزير الدفاع الإيراني العميد أمير حاتمي الاثنين أن “مشاركة الشعب في مسيرات الذكرى الأربعين للثورة كان ردا قويا على الكاذب ترامب”.
وتابع خاتمي بحسب وكالة “مهر” الإيرانية، أن “العالم اليوم يشهد القوة الحقيقية للجمهورية الإسلامية الإيرانية وسيكون حضور الشعب الإيراني في هذه المسيرات ردا قاسيا على الكاذب ترامب”. وأضاف حاتمي أن “على أمريكا وإسرائيل وكل وسطائهم في العالم أن يأخذوا مؤامراتهم ويرحلوا لأنهم سيشهدون فشلهم في إيران والمنطقة”.
وقال نائب قائد الحرس الثوري حسين سلامي في رده على مطالبة ايران التوقف عن التدخل عما يجري بدول المنطقة، ان ايران لن تسحب قواتها من الشرق الأوسط، وأضاف: “العدو يستطيع ان يطلب منا مغادرة المنطقة. لكن هو من يجب ان يغادر” وأكد:”سنساعد المسلمين في كل مكان”.
وشدد مساعد وزير الدفاع الإيراني للشؤون البرلمانية، العميد رضا طلايي، على أن الولايات المتحدة وإسرائيل أرادتا أن “تجعلا سوريا تابعة لهما وللسعودية، لكن قائد “فيلق القدس” في الحرس الثوري الإيراني اللواء قاسم سليماني والمتطوعين لقنوهم درسا جعلهم يندمون”. وتابع: “جميع القواعد الأمريكية في المنطقة تقع في مرمى أسلحتنا وإذا ارتكبت واشنطن أي حماقة تجاهنا سنستهدف قواعدها من داخل إيران”.

آخر الأخبار
ملاحقة المقاومين والناشطين ضد الإحتلال .. عارٌ يلاحق السلطة الفلسطينية ويعزل قيادتها عن الشعب *الرئيس المشاط يتلقى برقية تهنئة من أمين عام جبهة النضال الشعبي الفلسطيني *جبهة النضال الشعبي الفلسطيني إقليم لبنان، تنعي وتعزي بضحايا مخيم نهر البارد والمخيمات الأخرى إثر ال... غرق قارب الموت قبالة طرطوس: لماذا يتوالى سقوط ضحايا الهجرة غير الشرعية من الشباب العربي *إصابة 8 مستوطنين بعملية طعن في رام الله واستشهاد المنفذ مجلة أمريكية: هل تسيطر إيران على الضفة الغربية..ضمن "حلقة النار" ضد "إسرائيل"..؟ جنرال إسرائيلي: الحرب القادمة لا قدرة للجيش لمواجهة تهديد إيران وحلفائها وسيُؤدّي لكارثةٍ خطيرةٍ جدً... *عبد المجيد: عودة العلاقة بين حماس وسوريا يساهم في حماية حقوق شعبنا وتعزيز المواجهة للإحتلال والمخطط... النضال والصاعقة تبحثان آخر تطورات ومستجدات الوضع الفلسطيني تعقيبا على الجولة الجديدة من الحوارات الفلسطينية في الجزائر عن المأزق "الإسرائيلي"وأفق الانتفاضة الثالثة..واستغلال الإمكانات الهائلة التي تتيحها المقاومة والانت... الجزائر : فتح تقدم شروطها الاعتراف بالتزامات المنظمة وشروط «الرباعية الدولية».وحماس تطرح رؤيتها والا... الحملة الدولية للدفاع عن القدس تدعو لتصحيح العملية التربوية في القدس ورفض المناج الإسرائيلي *الاجتماع التحضيري لتأسيس جمعية الأخوة الفلسطينية-اليمنية عبد المجيد يلتقي وفد من لجنة التنمية في مخيم اليرموك حماس: تقديرنا لسورية قيادةً وشعبًا؛ لدورها في الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته ومقاومته، ونرفض... نفذا عملية مسلحة..مقتل ضابط "إسرائيلي"واستشهاد الشابين "أحمد وعبد الرحمن عابد" تنامي وإشعال بؤر المقاومة في الضفة الغربية..رغم محاولات الإخماد في ذكرى إتفاق أوسلو …. لقاءات سرية بين السلطة الفلسطينية والاحتلال وخطوات أخرى.. والهدف تعزيز التنسيق الأمني ضد رجال المقاو... هل ستنجح الجزائر في مبادرتها لتحقيق المصالحة الفلسطينية؟..تحرك جديد بملف الحوار الفلسطيني ووفود من “... جيش الاحتلال يواجه صعوبة في وقف الزيادة الحادة في عمليات إطلاق النار في الضفة الغربية "وإسرائيل" تطا... وفد قيادي من “حماس” برئاسة هنية يصل موسكو بشكل مُفاجئ والنونو يكشف الملفات التي سيتم مناقشتها من الموت إلى الحياة: أربعون عاما على مذبحة صبرا شاتيلا آلام لن يطويها النسيان..‏ولا زالت صرخات الضحا... *انفراج في علاقة الأردن بحركة حماس، وعناصر "جاذبة" للأردن وحسن نوايا في خطاب حماس الأخير