متخصص بالشأن الفلسطيني

تحالف فصائل المقاومة الفلسطينية في غزة تدين وتشجب قرار قطع السلطة لرواتب الموظفين والجرحى والشهداء والأسرى

بيان صحفي
ما قامت به السلطة من قطع رواتب الآلاف من الموظفين والجرحى وأهالي الشهداء والأسرى هو جريمة جديدة تضاف إلى سجل الاجراءات الاجرامية التي تفرضها السلطة بحق أبناء شعبنا في غزة.

نؤكد أن هذه الاجراءات هي ممارسات غير قانونية تمعن في إذلال ومعاقبة أبناء غزة بشكل غير أخلاقي، مما يستوجب ذلك محاسبة مرتكبي هذه الجريمة وتقديمهم للعدالة.

نطالب أعضاء اللجنة المركزية لحركة فتح وفصائل منظمة التحرير بأن يوقفوا حالة التصفيق للباطل على حساب الحق، وأن يقفوا أمام مسؤولياتهم، ويتخذوا مواقف فاعلة؛ تُوقف هذه القرارات الجائرة والإنتقامية والممارسات العدوانية من قبل قيادة السلطة، وإعلاء الصوت لإعادة الرواتب للموظفين والجرحى وأهالي الشهداء والأسرى .

نطالب المؤسسات والمراكز الحقوقية بتبني قضايا الموظفين المقطوعة رواتبهم والعمل على نقلها إلى الهيئات الفلسطينية والدولية بشكل عاجل لإنصافهم وإرجاع حقوقهم.

ندعو جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي بالتدخل الفوري والعاجل لوضع حد لحالة التغول المفروضة من قبل السلطة في رام الله بحق أبناء شعبنا في غزة.

ندعو الأمم المتحدة والسيد ميلادينوف والاتحاد الأوروبي والمجتمع الدولي، لضرورة العمل الجاد لرفع الحصار الظالم المفروض على شعبنا والذي أتى على كل مناحي الحياة في غزة.

غزة:6/2/2019م

التعليقات مغلقة.