متخصص بالشأن الفلسطيني

دول عربية تستقبل مسؤولين “إسرائيليين”، وماليزيا تُصّر على موقفها بمنع دخول الإسرائيليين لأراضيها

 

جددت السلطات الماليزية، اليوم الاثنين، التزامها بموقفها الذي اتخذته في منع دخول الرياضيين الإسرائيليين إلى أراضيها رغم تجريدها من حق استضافة بطولة العالم للسباحة البارالمبية 2019 المزمع إقامتها في تموز/يوليو القادم.

وقال وزير الرياضة والشباب الماليزي صادق عبد الرحمن، في بيان اليوم الاثنين: “لن نتسامح في ذلك، وماليزيا ثابتة على قرار المنع استنادا إلى عوامل إنسانية وتعاطفها مع المحنة الفلسطينية”. وأضاف: “إذا كانت استضافة حدث رياضي دولي أكثر أهمية من الدفاع عن إخواننا الفلسطينيين الذين يتعرضون للقتل والتشويه والتعذيب من نظام نتنياهو فإن ذلك يعني أن ماليزيا فقدت حقا البوصلة الأخلاقية”. واستدرك بالقول: “الوقوف ضد الحكومة الإسرائيلية أهم من استضافة حدث رياضي دولي”. وأشار إلى أن “تصرف ماليزيا يتماشى مع تقارير من هيئات حقوقية دولية مثل منظمة العفو الدولية ومنظمة مراقبة حقوق الإنسان تتهم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بارتكاب جرائم حرب ضد الفلسطينيين”.

وكانت ماليزيا أعلنت أنها لن تسمح لأي وفد إسرائيلي بدخول البلاد مهما كانت صفته وتحت أي ذريعة، وربطت وزارة الرياضة والشباب الماليزية بين حرمان الإسرائيليين من اللعب على أراضيها وقمع “إسرائيل” حقوق الفلسطينيين لا سيما الرياضيين منهم ومنعهم من اللعب في المكان والزمان الذي يريدونه.

ووصف رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد “إسرائيل” بالدولة المجرمة، مؤكدا حق بلاده في منع الإسرائيليين من دخول أراضيها، وهي خطوة لاقت ترحيبا فلسطينيا شعبيا ورسميا. يذكر أن اللجنة الأولمبية الإسرائيلية احتجت مؤخرا على قرار السلطات الماليزية، وضغطت للحصول على تأشيرات لرياضييها للمشاركة في هذه البطولة التي تعد مهمة للتأهل إلى دورة الألعاب البارالمبية الصيفية التي ستقام في طوكيو العام المقبل

آخر الأخبار
ملاحقة المقاومين والناشطين ضد الإحتلال .. عارٌ يلاحق السلطة الفلسطينية ويعزل قيادتها عن الشعب *الرئيس المشاط يتلقى برقية تهنئة من أمين عام جبهة النضال الشعبي الفلسطيني *جبهة النضال الشعبي الفلسطيني إقليم لبنان، تنعي وتعزي بضحايا مخيم نهر البارد والمخيمات الأخرى إثر ال... غرق قارب الموت قبالة طرطوس: لماذا يتوالى سقوط ضحايا الهجرة غير الشرعية من الشباب العربي *إصابة 8 مستوطنين بعملية طعن في رام الله واستشهاد المنفذ مجلة أمريكية: هل تسيطر إيران على الضفة الغربية..ضمن "حلقة النار" ضد "إسرائيل"..؟ جنرال إسرائيلي: الحرب القادمة لا قدرة للجيش لمواجهة تهديد إيران وحلفائها وسيُؤدّي لكارثةٍ خطيرةٍ جدً... *عبد المجيد: عودة العلاقة بين حماس وسوريا يساهم في حماية حقوق شعبنا وتعزيز المواجهة للإحتلال والمخطط... النضال والصاعقة تبحثان آخر تطورات ومستجدات الوضع الفلسطيني تعقيبا على الجولة الجديدة من الحوارات الفلسطينية في الجزائر عن المأزق "الإسرائيلي"وأفق الانتفاضة الثالثة..واستغلال الإمكانات الهائلة التي تتيحها المقاومة والانت... الجزائر : فتح تقدم شروطها الاعتراف بالتزامات المنظمة وشروط «الرباعية الدولية».وحماس تطرح رؤيتها والا... الحملة الدولية للدفاع عن القدس تدعو لتصحيح العملية التربوية في القدس ورفض المناج الإسرائيلي *الاجتماع التحضيري لتأسيس جمعية الأخوة الفلسطينية-اليمنية عبد المجيد يلتقي وفد من لجنة التنمية في مخيم اليرموك حماس: تقديرنا لسورية قيادةً وشعبًا؛ لدورها في الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته ومقاومته، ونرفض... نفذا عملية مسلحة..مقتل ضابط "إسرائيلي"واستشهاد الشابين "أحمد وعبد الرحمن عابد" تنامي وإشعال بؤر المقاومة في الضفة الغربية..رغم محاولات الإخماد في ذكرى إتفاق أوسلو …. لقاءات سرية بين السلطة الفلسطينية والاحتلال وخطوات أخرى.. والهدف تعزيز التنسيق الأمني ضد رجال المقاو... هل ستنجح الجزائر في مبادرتها لتحقيق المصالحة الفلسطينية؟..تحرك جديد بملف الحوار الفلسطيني ووفود من “... جيش الاحتلال يواجه صعوبة في وقف الزيادة الحادة في عمليات إطلاق النار في الضفة الغربية "وإسرائيل" تطا... وفد قيادي من “حماس” برئاسة هنية يصل موسكو بشكل مُفاجئ والنونو يكشف الملفات التي سيتم مناقشتها من الموت إلى الحياة: أربعون عاما على مذبحة صبرا شاتيلا آلام لن يطويها النسيان..‏ولا زالت صرخات الضحا... *انفراج في علاقة الأردن بحركة حماس، وعناصر "جاذبة" للأردن وحسن نوايا في خطاب حماس الأخير