متخصص بالشأن الفلسطيني

اعتقالات بالضفة الغربية والقدس والاحتلال ينكل بعائلة من العيسوية

31

 

أقدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الإثنين على إعتقال 13 فلسطينيا بالضفة الغربية والقدس المحتلتين، فيما واصلت شرطت الاحتلال التضييق على أهالي العيسوية والتنكيل بعائلة واعتقال مجموعة من الشبان.

ووفقا لبيان جيش الاحتلال فإن جنوده اعتقلوا 6 شبان من مناطق مختلفة بالضفة الغربية جرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية بحجة المشاركة في أعمال مقومة شعبية.

في محافظة طولكرم، اعتقلت قوات الاحتلال كلا من: محمد حسن متروك (20 عاما) من مخيم طولكرم، وأسيد أيمن قبج (19 عاما)، وآدم قبج (24 عاما)، وكلاهما من بلدة عنبتا شرق طولكرم، بعد أن داهمت منازلهم وفتشتها.

ويواصل الاحتلال حملة تعسفية في العيسوية منذ نحو شهرين اعتقل خلالها عشرات الشبان والأطفال، فضلا عن تنكيله اليومي بالمواطنين.

واعتقلت شرطة الاحتلال سبعة مواطنين من منازلهم في بلدة العيسوية، معظمهم من عائلة واحدة، وتم تحويلهم إلى مراكز اعتقال وتوقيف تابعة للاحتلال للتحقيق معهم.

وطالت الاعتقالات: الفتاة نغم محمد حسن عليان (16 عاما)، والطفل معتصم حمزة عبيد، ويوسف هاشم عليان، وماجد سليمان داري، ومحمد عليان، وأنس عليان.
في السياق، اقتحمت قوات الاحتلال منزل يوسف مصطفى عبيد واعتقلت نجله فادي بعد ضريه والاعتداء عليه أمام ذويه.
واعتدت قوات الاحتلال، مساء الأحد، على عائلة المقدسي يوسف مصطفى عبيد بوحشية ورشتها بغاز الفلفل، بعد اقتحام منزلها بحي عبيد بقرية العيسوية شمال شرق القدس المحتلة.

وقال عضو لجنة المتابعة بالعيسوية، محمد أبو الحمص، إن القوات اعتدت بعنف على الشاب فادي يوسف عبيد بعد رفضه دخولهم للمنزل، من أجل الصعود لسطحه لمراقبة الشبان واستهدافهم.
وأضاف أن القوات أطلقت قنبلة صوت نحو فادي داخل المنزل، ورشته بغاز الفلفل، واعتدت عليه بالضرب بوحشية قبل اعتقاله.
وكانت اندلعت مواجهات داخل قرية العيسوية مساء اليوم، بعد اقتحام قوات الاحتلال لأحيائها، تركزت في حي عبيد.
تجمع بالقدس يهتدون.

التعليقات مغلقة.

shares